رأي البيان

رأي البيان

رأي البيان

أرشيف الكاتب

  • رؤية حكيمة واستباقية، ترسم من الآن ملامح خمسين عاماً مقبلة، لترسّخ دبي مدينة عالمية عنوانها الريادة ونهجها السبق في المجالات كافة..
  • مسيرة الإمارات في تحقيق التميز والريادة، لا تتوقف. تتهاوى أمامها التحديات لتحقيق الإنجازات، وتعظم المسؤوليات مع كل قمة يصلها أبناء زايد، لبلوغ قمم أعلى،
  • ريادة الإمارات في استشراف التحديات والفرص في المجالات كافة، برؤية قيــادتها الاستــباقية، نقلتها إلى موقع القيادة عالمياً في صناعة المستقبل
  • درر مكنونة تضيء بمحطات من سيرة قائد استثنائي، زاخرة بالعطاء والحكمة وإخلاص النيات والمقاصد، ومحبة الوطن والشعب، لتنير الطريق لأجيال كاملة من القادة الذين فجّر محمد بن راشد في نفوسهم الحماسة العالية،
  • الارتقاء بالطموحات إلى مستويات غير مسبوقة، لترسيخ المكانة الريادية لدبي على المستوى العالمي، من خلال فكر إبداعي ونهج استباقي، يقهر التحديات، لصناعة مستقبل مشرق للأجيال المقبلة.
  • «أهل الدار».. مفتاح السر في نهج دولة الإنجازات، التي باتت أملاً للمنطقة ومنارة تشع بالتقدم وتسهم في الحضارة، و«أهل الدار» الذين اعتمد عليهم زايد في رفع بنيان هذه الدار،
  • «مدينة فاضلة كاملة».. عهد ووعد من قائد إذا وعد صدق، حاضر دبي التي حوّلها إلى معجزة للعرب والعالم، في كل بقعة من أرضها، وفي كل ما يمس حياة ساكنيها، شاهد ودليل على صدق كل ما وعد. وثيقة تفاؤل ورفع لمستوى الطموح، يرسم من خلالها محمد بن راشد، اليوم،
  • قائد ما أراد إلا الخير لوطنه وشعبه، يشهد على نبل مقاصده عظيم أفعاله قبل شريف أقواله، ويصادق عليها ما تحقق على يديه من إنجازات عانقت بها دولتنا النجوم، ورفعت رأسها بين الأمم إلى أعالي السماء. محمد بن راشد.. كل ما قيل في حقك من كلمات التقدير والثناء،
  • دبي تسابق الزمن، تقهر التحديات، وتصنع منها فرصاً، وتواصل برؤية قيادتها الثاقبة استباق المتغيرات لضمان مستقبل أفضل وأجمل.
  • نهج الريادة، الذي كرّسه قادتنا الملهمون، صنع نموذجاً متفرداً في كل شيء. وفي وداع عام واستقبال آخر، بات النهج في دولتنا الحبيبة مختلفاً عن غيره من الدول،