معكم دائما

معكم دائما

  • الصورة: الصورة: فقدنا رمزاً وطنياً

    فقدنا رمزاً وطنياً

    إن العين لتدمع، وإن القلب ليحزن، وإنا على فراقك يا «سلطان» لمحزونون، ولا نقول إلا ما يرضى الله، إنا لله وإنا إليه راجعون، ورغم إيماننا بالقضاء والقدر.

  • الصورة: الصورة: مؤتمر التسامح

    مؤتمر التسامح

    مؤتمر دبي الدولي للإبداع الرياضي، الذي انعقد أمس، كان شعاره «التسامح والسلام في الرياضة»، واتجهت إليه الأنظار، بعد السمعة الطيبة التي تتمتع بها مدينتنا.

  • الصورة: الصورة: يداً بيد!!

    يداً بيد!!

    في الصحافة اليومية، بكل دول العالم، نجد أن «الرياضة» هي التي تقود العربة، باعتبارها من أهم المرتكزات اليومية الإعلامية المهمة بالمجتمع، ويقع على عاتقها مسؤوليات صحافية جسام، وقد حققت الرياضة نجاحاً ملحوظاً.

  • الصورة: الصورة: محنة المنتخب

    محنة المنتخب

    ■ رغم الخسارة الحزينة أمام فيتنام بهدف، أقول «خفوا» على منتخبنا، بعد أن صعّب من مهمته في التأهل إلى المرحلة الثالثة والحاسمة من التصفيات الآسيوية المشتركة إلى نهائيات مونديال 2022 وكأس آسيا 2023.

  • الصورة: الصورة: عودة الحياة!!

    عودة الحياة!!

    يسعى اتحاد الكرة لوضع الخطط والبرامج الهادفة، من أجل تطوير المنتخبات الوطنية، فهناك عوامل كبيرة تقوم بها اللجان، ولكنها غائبة، وبعيدة عن الإعلام، من وجهة نظري، أن الاتحاد مقصر، لأنه لا يريد أن يظهر خططه وبرامجه على الملأ.

  • الصورة: الصورة: أحلام ليست مستحيلة!

    أحلام ليست مستحيلة!

    *الرياضة في أي موقع ومكان، وليست في بلادنا‏ فقط، تحتاج إلى (يد) الإصلاح والتغيير، وإلى يد التعاون والتنسيق والحوار بين النفوس معاً.

  • الصورة: الصورة: زمن الحب

    زمن الحب

    زرت أول من أمس، مدينة الشارقة، الإمارة الباسمة، مع عدد من الأصدقاء الرياضيين، وتحديداً المنتمين لمجلس «الشواب»، في منطقة السوق الشعبي.

  • الصورة: الصورة: معاً وأبداً!

    معاً وأبداً!

    علاقات متميزة، تربطنا مع الشقيقة الكبرى السعودية، وخير دليل، أن عاصمة الخير الرياض، استضافت ورشة عمل، ضمن أنشطة مجلس

  • الصورة: الصورة: هل هناك أزمة؟!

    هل هناك أزمة؟!

    وقفة مع الشطرنج، فهذه الرياضة حققت فيها الإمارات مكاسب عديدة سواء على الصعيدين المحلي والعربي أو العالمي منذ أكثر من

  • الصورة: الصورة: خزائن الذكريات

    خزائن الذكريات

    زيارة الأهلي القاهري حالياً للدولة، ذكرتني ببعض المواقف والمشاهد الرياضية، ومنها التعليق الكروي، حيث تميزت تلك الحقبة بذكريات زمان الجميلة والأيام الحلوة، فالتعليق الكروي، في بداياته، انطلق مع مطلع السبعينيات.

  • الصورة: الصورة: أهلاً بـ«الأهلي»!

    أهلاً بـ«الأهلي»!

    العديد من المواقف التاريخية، تسجل للرياضة الإماراتية والمصرية ولا تبارح الذاكرة، فقد ارتبط بنا الأهلي المصري، ارتباطاً

  • الصورة: الصورة: توحيد الجهود!

    توحيد الجهود!

    تعد الإمارات، أكثر الدول العربية، نشاطاً بالأحداث الرياضية والبطولات الرسمية والودية، التي تقام فيها على مدار السنة،

  • الصورة: الصورة: قصة كتاب

    قصة كتاب

    يوم أمس، كان يوماً جميلاً في مسيرتي، بعد تدشين الإصدار التوثيقي الجديد «الدكتور سلطان القاسمي الحاكم والمؤرخ والرياضي»،

  • الصورة: الصورة: في حضرة «العلم»

    في حضرة «العلم»

    تؤمن قيادتنا بأهمية التخطيط الواعي والمدروس، لأن صناعة المستقبل تحتاج إلى فكر مستنير، والحملة الوطنية التي دعا إليها

  • الصورة: الصورة: الحاكم رياضياً

    الحاكم رياضياً

    العمل التوثيقي الرياضي للمسيرة الرياضية، الذي أتشرف بتقديمه عن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

  • الصورة: الصورة: هنيئاً للأشقاء!!

    هنيئاً للأشقاء!!

    هنيئاً لمملكة البحرين الحبيبة، الإنجاز الرياضي الكبير، المتمثل في تأهل منتخب كرة اليد إلى أولمبياد طوكيو 2020، ما يعكس الرعاية والدعم الكبيرين اللذين تحظى بهما الرياضة البحرينية.

  • الصورة: الصورة: التسامح و«السامبا»!

    التسامح و«السامبا»!

    الأحداث الرياضية في بلادنا لا تتوقف، نظراً للإمكانات والتسهيلات التي تقدمها الدولة للزائرين، سواء كانوا رياضيين أو غيرهم، ولكل الجنسيات، فهم محل حب وتقدير، فأرضنا هي أرض التسامح، وقد انتهت قبل يومين بطولة الجودو الدولية، تحت شعار «بطولة التسامح».

  • الصورة: الصورة: ليست مِلكاً لأحد!!

    ليست مِلكاً لأحد!!

    الندوة الرياضية التي نظمتها اللجنة الثقافية بالنادي العربي الكويتي، تذكرنا بالندوات الهامة التي كانت تقدمها إدارة النادي الأهلي بدبي، أيام جمال غباش في فترة الثمانينيات، وكان لها حضورها، حيث تميزت الساحة الإعلامية الرياضية بالجديد.

  • الصورة: الصورة: الكذاب الرياضي!!

    الكذاب الرياضي!!

    الكذب، هو أسلوب مخالف للحقيقة والواقع، ونقيض لمعنى الصدق، اللهم أبعد عنا الكذب والكذابين، فما أكثرهم هذه الأيام في الساحة الرياضية.

  • الصورة: الصورة: الحنين إلى الماضي

    الحنين إلى الماضي

    الحنين إلى الماضي يشدّني، واليوم موعد لقاءنا الدائم مع الزملاء الرياضيين القدامى، حيث أخذ على عاتقه، أخونا الرياضي والمحلل التلفزيوني لكرة القدم محمد الغراب.

  • الصورة: الصورة: صباح الإسماعيلية!!

    صباح الإسماعيلية!!

    مباراة الغد بين الجزيرة والإسماعيلي المصري في بطولة الأندية العربية لكرة القدم، تذكرنا بالأيام الجميلة، التي أمتعنا فيها النادي المصري، خلال جولاته العربية.

  • الصورة: الصورة: كفى تلاعباً بالوصل!!

    كفى تلاعباً بالوصل!!

    يبقى نادي الوصل، إحدى القلاع الرياضية الكبرى بالدولة، فقد قدم الكثير للرياضة الإماراتية، سواء عبر الكفاءات الإدارية، التي أسهمت وأخلصت في وضع البنية الأولى، أو من خلال مبادرات النهوض بتطوير العمل الإداري.

  • الصورة: الصورة: أسياد البحار

    أسياد البحار

    ■ تزخر ذاكرة الرياضة الإماراتية بالكثير من الإنجارات الكبيرة والبطولات العالمية التي رسمها أبناؤنا في مختلف المحافل، ولكن للبحر حكاية، فمثلما كان شاهداً على حياة الآباء والأجداد في الماضي مصدراً للرزق والخير الوفير.

  • الصورة: الصورة: الحل الأمثل!!

    الحل الأمثل!!

    استقرار النظام الإداري للمؤسسات الرياضية، مطلب حيوي من أجل الرقي والتقدم والازدهار، والاستمرار نحو أفق المستقبل، فزمن الفرد «ولّى».

  • الصورة: الصورة: الرياضي الذكي!!

    الرياضي الذكي!!

    لم يعد مجلس دبي الرياضي، مجرد مجلس يجتمع أعضاؤه ويتخذون القرارات والتوصيات، بل أصبح هيئة رياضية متكاملة نموذجية، تشارك المجتمع في أسلوبه العلمي.

  • الصورة: الصورة: تحقيق متميّز!

    تحقيق متميّز!

    الحديث يدور هذه الأيام، حول تباطؤ نمو عالمي أكبر وأكثر مما حدث عند حلول الأزمة المالية العالمية سنة 2008، فالصين، وهي المستهلك الصناعي الأول في العالم، أعلنت عدة مرات، عن وجود انخفاض في الحركة الاقتصادية.

  • الصورة: الصورة: الأندية ماذا تريد!

    الأندية ماذا تريد!

    في ظل غياب الجمعيات العمومية تتحول قرارات الأندية إلى أمور تخص إداراتها فقط التي جاءت بالتعيين منذ فترات لا نعرف متى تنتهي وهي باقية حسب النتائج يستمر المجلس أم يرحل ومرتبط تماماً بنتائج فريق الكرة..

  • الصورة: الصورة: الاستقرار والوعي

    الاستقرار والوعي

    الرياضة الإماراتية، همنا وهدفنا، ونرى أن استقرار المؤسسة الرياضية، واحد من أهم القضايا التي تشغلنا، كونها تمثل قمة الهرم الإداري في أي هيئة رياضية، وقد عشنا في الفترة السابقة تجربة، وما زلنا نعيشها، أننا افتقدنا التخطيط الصحيح لبناء المشاريع الرياضية.

  • الصورة: الصورة: في عُش «الغراب»!!

    في عُش «الغراب»!!

    اليوم.. يوم استثنائي، حيث يتجمع أول منتخب مثلنا خارجياً، بدعوة من الزميل المحلل الرياضي ولاعب المنتخب والنادي الأهلي سابقاً محمد الغراب، وهي مبادرة كريمة تأتي مع مستهل الموسم الرياضي الحالي، احتفاء بالرعيل الأول للكرة الإماراتية.

  • الصورة: الصورة: دمتم للوطن

    دمتم للوطن

    يمر بالإنسان أيام خالدة في حياته، ومن بينها ما عشناه قبل أيام، من خلال التجربة البرلمانية الرابعة من نوعها، بعد أن أثبتت أهمية الدور الانتخابي والعملية الديمقراطية في مجالات الحياة المختلفة، ويبدأ الفرد منا في بيته الصغير،

  • الصورة: الصورة: أشخاص كالسكاكين!!

    أشخاص كالسكاكين!!

    ثقة في إدارة النصر، كان توضيح سريع من سمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة النادي، جاء في وقته المناسب، ينم عن عمق العلاقة التي تربط الأسرة النصراوية، سواء مَنْ في المجلس أو خارجه، حيث تربطهم محبة قوية،

  • الصورة: الصورة: المنتخب أهم!!

    المنتخب أهم!!

    شهدت الجولة الثالثة من دوري المحترفين، قمة كروية، فنياً وجماهيرياً، تألق فيها الشارقة حامل اللقب، ووصيفه العين، وكانت مواجهة ساخنة، نادراً ما شاهدناها منذ فترة، تألق فيها البرازيلي ايجور، نجم الشارقة في تقديم أداء راقٍ، مع زملائه في مباراة.

  • الصورة: الصورة: إذا صفت النفوس!

    إذا صفت النفوس!

    كثير من القيادات الرياضية نعتز بها، لأنها تؤدي دورها بكل تضحية من أجل بلدها، فهي تعمل ولا تتفرغ للتصيد، وتترك التقييم لمن يعنيه الأمر.

  • الصورة: الصورة: الإعلام والهيئة

    الإعلام والهيئة

    لقاء مهم، جمع أمين عام هيئة الرياضة سعيد عبد الغفار، مع أعضاء المكتب التنفيذي لجمعية الإعلام الرياضي، أول من أمس، وفي أول جلسة، تباحثنا واطلعنا على التصورات والآلية الجدية، لهيكلة المنظومة الإعلامية، التي تنضوي تحت لواء الهيئة «الأم»،

  • الصورة: الصورة: «كرفتة وعلبة تمر»!!

    «كرفتة وعلبة تمر»!!

    الرياضة الإماراتية، لها احترامها لدى الأوساط الرياضية الدولية، وعلى أثر ذلك، حصلنا على العديد من المناصب والجوائز خلال الفترة السابقة، لتفتح لنا نافذة ننطلق منها، لدعم مسيرتنا في تحقيق المكاسب لهيئاتنا الرياضية، بعد أن أصبح لها وضع خاص،

  • الصورة: الصورة: ماذا حدث للكمالي؟!

    ماذا حدث للكمالي؟!

    مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، أمامه العديد من التصورات والاتجاهات للمرحلة المقبلة، في مسيرة الرياضة الإماراتية، سواء القضايا المتعلقة بتشكيل الاتحادات الرياضية، أو بعض القضايا الأخرى، المرتبطة بالقطاع الرياضي، وجميع الأعضاء في الهيئة، متحمسون،

  • الصورة: الصورة: أهلاً بالمبادرات!!

    أهلاً بالمبادرات!!

    تعد الجولة الثانية من دوري المحترفين جولة الفخر والعز والمبادرات الطيبة التي تبنتها الرياضة الإماراتية، فقد احتفلت رابطة دوري المحترفين لكرة القدم بالإنجاز التاريخي للوطن بوصول هزاع المنصوري، أول رائد فضائي إماراتي وعربي، إلى محطة الفضاء الدولية،

  • الصورة: الصورة: متى تعود الحوكمة؟!

    متى تعود الحوكمة؟!

    تشكيل لجنة للحوكمة والرقابة المالية على الأندية، أصبح أمراً مطلوباً، كنا نتمناه من زمان، مع انطلاقة دوري المحترفين قبل 12 عاماً، والآن، طالما ظهرت، نعتبرها أمراً مقبولاً، حيث ينتظر أن تطرح على السطح مرة أخرى،

  • الصورة: الصورة: في الطريق إلى الدمام!

    في الطريق إلى الدمام!

    تتزين ملاعبنا ومدننا، عبر الشوارع الرئيسة، وفي كافة المطارات بالدولة، باللون الأخضر، وشعار اليوم الوطني السعودي الـ89، ونعيش هذا الحدث بالعزة والمفخرة، ما يجعلك، لا تكاد تفرق بين أبوظبي والرياض، أيام جميلة لا تُنسى، فهذا المظهر الاحتفالي، باليوم الوطني للأشقاء،

  • الصورة: الصورة: أين «عموميات الأندية»؟!

    أين «عموميات الأندية»؟!

    متى نرى الجمعيات العمومية للأندية، متى تعود؟، ولماذا لا ترى النور قريباً، في ظل الأوضاع الخاطئة، التي تمر بها أنديتنا، وتقوم بدورها المنتظر، وما هو الدور الذي يجب أن تقوم به؟، هل هو كما خطط له، للمحاسبة والتقييم وفق لوائح وتنظيمات دستورية، أم هي واجهة إعلامية!!

  • الصورة: الصورة: كفاية أجانب!!

    كفاية أجانب!!

    بدون مقدمات، نقول إن الأندية المحترفة لكرة القدم، همها الأول والأخير، هو الفوز بالبطولات، وليس التطوير والمصلحة العامة، لأن نظرتها للأسف ضيقة، لهذا نجد التناقض في عملها، فهي تجري وتركض وراء اللاعبين الأجانب، وتنسى مراحل الفئات السنية، برغم وجود العشرات من الموهوبين فيها،

  • الصورة: الصورة: نداء للرميثي!!

    نداء للرميثي!!

    لكل مجتهد نصيب، والإخوة في الهيئة العامة للرياضة، مجتهدون، ويسعون من أجل إيصال جهدهم إلى المجتمع الرياضي، هذا القطاع، الذي نعتبره واحداً من أهم القطاعات المجتمعية، لارتباط الهيئة، بالشباب، العنصر الأبرز في الحياة اليومية، ونحن نعتبرهم الثروة الحقيقية للبلاد،

  • الصورة: الصورة: الاتجاه شرقاً!

    الاتجاه شرقاً!

    لم أستغرب كثيراً وأنا أقرأ كتاب (الاتجاه شرقاً)، للأخ الدكتور عبد الله ناصر سلطان العامري، فقد قرأت له العام الماضي كتاب (على ضفاف نهر الغانج)، واليوم أتلقى كتابه الجديد، سعدت به، كونه رياضياً أصيلاً،

  • الصورة: الصورة: الثواب والعقاب!!

    الثواب والعقاب!!

    أي تصرف غير حضاري إنساني نرفضه، سواء في الرياضة أم غيرها، ولا نقبل ممن يمثلنا، إلا أن يكون عند حسن الظن، ويظهر بواجهة مشرّفة، ولا يجوز لمن يدخل باب الرياضة، سواء أكان لاعباً أم إدارياً أم مشجعاً أم حتى إعلامياً، مهما وصلت درجته من المكانة، أن يتلاعب ويستهتر في موقعه،

  • الصورة: الصورة: إدارة سوبر!!

    إدارة سوبر!!

    نقولها من القلب، مبروك للأسرة الشرقاوية، فقد استحق فريق الكرة، أول ألقاب هذا الموسم، وهو كأس السوبر للمحترفين، بالفوز المثير على فريق شباب الأهلي.

  • الصورة: الصورة: سوبر في كل شيء!!

    سوبر في كل شيء!!

    Ⅶ نبارك للأسرة الشرقاوية، إحراز كأس السوبر أول من أمس، ذلك الانتصار الجديد في استهلالية الموسم الكروي 2019/‏2020، بعد الحصول على لقب دوري الخليج العربي الموسم الماضي، وعاش بطل «السوبر» فرحته الغامرة، عقب فوزه على شباب الأهلي، بطل كأس رئيس الدولة بركلات الترجيح 4-3،

  • الصورة: الصورة: ناديان سوبر!!

    ناديان سوبر!!

    ** الشارقة وشباب الأهلي ناديان سوبر، وهذه حقيقة ليست مجاملة، فقد فازا بأول بطولتين جماعيتين أقيمتا هذا العام، قبل نهائي سوبر الكرة، أمس، حيث فاز الشارقة ببطولة اليد قبل أيام، ويوم أول من أمس، فاز الأهلي ببطولة السوبر للطائرة، فالتنافس بينهما واضح في معظم المسابقات الجماعية،

  • الصورة: الصورة: أهم شيء الفوز!

    أهم شيء الفوز!

    أهم شيء هو الفوز، كان هذا، شعار منتخبنا الوطني لكرة القدم، الذي استهل مشواره، أول من أمس، في التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023، بانتصاره المهم على مضيفه الماليزي،

  • الصورة: الصورة: «تعبك يتعبنا» بوناصر

    «تعبك يتعبنا» بوناصر

    تغريدة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، التي وجهها إلى الشيخ صباح الأحمد، أمير دولة الكويت، «تعبك يتعبنا بوناصر»، كان لها صدى واسع وطيب،

  • الصورة: الصورة: منتخبنا بثوبه الجديد!

    منتخبنا بثوبه الجديد!

    تبقى كرة القدم، الشغل الشاغل، في معظم الدول، كونها اللعبة الوحيدة، التي بالإمكان، أن نحقق فيها شيئاً، على الصعيد القاري أو الدولي، فهي واجهة الرياضة في أي بلد من البلدان، هكذا أصبحت الرياضة، خاصة بدول المنطقة، واليوم، تتجه الأنظار إلى المدينة الجميلة كوالالمبور،