جمال بن حويرب

جمال بن حويرب

كاتب إماراتي

@JamalBnHuwaireb

أرشيف الكاتب

  • جميع العرب في كل مكانٍ وزمانٍ لا يخفون حبّهم للغتهم وفخرهم بها، وهذا يصحُّ أيضاً أن يكون شنشنةً (طبيعةً) لكل إنسان عاقل من أيّ أمةٍ وملّةٍ يعرف أنّ اللغة هي شعاره ودثاره؛ يضعف بضعفها، ويذل بذلّها، ويقوى ويتفوق بقوتها وعزّتها. وليس أدلّ على
  • سارقة الكتب 18 يناير 2016
    لعل من يقرأ عنوان هذه المقالة سيقول معلقاً ومتعجباً: ومن يسرق الكتب في هذه الأيام! والخلق يلهثون وراء الذهب والفضة.. حتى ولو جمعوا القناطير المقنطرة منها فلن يكتفوا بها ويقولون هل من مزيد! هذه هي الحقيقة التي لا يُجادل عليها اثنان، ولكنّ
  • كنت في صباي لا يكاد الكتاب يفارقني، أقرأه في كل مكان، من شغفي وولعي بِه، وكان بعض الأقارب من كبار السن إذا رأى الكتاب قال لي: هذا كتاب «الليف»، أي مصنوع من الليف - وهو قشر النخلة الذي يجاور السعف - وكنت أعجبُ من كلامهم هذا، وأحمله على محمل
  • أعرف أصدقاء لم يكن الكتاب من جملة أولوياتهم في الحياة، ولم يخطر على بالهم أن يقتنوا كتاباً أو يفتحوا صفحةً من أوراقه، بل يظنّ بعضهم أنّ دفع المال في شراء الكُتب مضيعةٌ له أيّ مضيعة.. وقد سمعتهم يقولون هذا مراراً وتكراراً في الزمن الماضي،
  • الشغف بالكتاب 14 يناير 2016
    يقول الأديب الأميركي راي برادبري (ت:2012): »ليس عليك أن تحرق الكتب لتدمّر حضارةً، بل اجعل الناس تكفّ عن قراءتها وسيتم ذلك«، وهذه المقولة من أصدق الأقوال التي قرأتها في هذا الموضوع المهمّ حول الكتب لأنّ شعباً لا يقرأ فإنه لا محالة سيدمّر
  • عودنا سيّدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، على التميّز في كل شيء، فهو لا يرضى إلا بالمركز الأول على جميع الصعد، وجعله نُصب عينيه حتى جعله عادةً لشعبه المخلص الوفي شعب دولة الإمارات العربية المتحدة، فهو، حفظه الله، لا
  • يُقضى في هذه اللحظات التي أكتب فيها هذا المقال على حُلُم إيران بالتوسع في بلاد العرب عن طريق مليشياتها المسلحة المتطرفة،
  • منذ استيلاء الحوثيين على (صنعاء) في 21 سبتمبر عام 2014، والأحداث تتسارع بشكلٍ دراميٍّ غريبٍ في اليمن، وكأنّ الأمر مخطط له
  • لا يشك عاقل بأنّ معظم ما نراه اليوم من أحداثٍ متسارعةٍ في الوطن العربي، إنما جاءت بتخطيطٍ سابقٍ من قوى الشر الذين يريدون العبث بأمن البلاد العربية كلها من أجل مصالحهم الاستراتيجية، فهم لا يبالون بمن يتحالفون معه من أجل الوصول بأقصر الطرق
  • الحصار الذي فُرض على إيران طيلة خمس وثلاثين سنة الماضية بضغطٍ من الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها كان كفيلاً أن يكسر ظهر هذه الدولة التي تسميها أميركا بالدولة المارقة منذ الاعتداء على السفارة الأميركية في طِهران عام 1979 وسرقة جميع
  • الحوثيّون قصتهم غريبة في التاريخ العربيِّ الحديث فقد نبتوا في أرضٍ مثخنةٍ بالجراح على حين غفلةٍ من جميع المراقبين الدوليين إلا من دولةٍ مارقةٍ واحدةٍ احتضنتهم وربّتهم على الولاء لها ومنابذة إخوتهم العرب كلهم، فلما شربوا من هذا الحقد وأكلوا
  • منذ تحرير عدن أواخر رمضان الماضي ووصول قوات الجيش اليمني إلى محافظة مأرب التاريخية بمساندةٍ كاملةٍ من التحالف العربي الذي
  • تعد »تبة المصارية« التي تقع في منطقة (الجفينة) غربي مأرب من أهم المواقع الاستراتيجية التي كانت تسيطر عليها مليشيات الحوثي وعفاش قبل سيطرة التحالف العربي عليها، وبسببها تمكّن الحوثيون من السيطرة على مناطق الجفينة والفاو والمنين جنوب غرب
  • من عجائب هذا الزمان أنّ الجحود صار طبيعةً لبعض فاقدي الهُويّة ممن تكرمهم حكوماتهم وتعزّهم وتغذيهم بالكرامة وتحنو عليهم، من أمثال أصحاب الأفكار الضالة من مستأخونين وغيرهم من الذين لا ينفع فيهم الإحسان، ولو فعلت حكوماتهم كل شيء لسعادتهم
  • جهود المملكة العربية السعودية لخدمة الحُجّاج لا يمكن أن ينكرها أحدٌ، حتى الجاحدين لا يسعهم إلا شكر هذه الحكومة المعطاء التي لم تدخر ذخيرةً إلا وأنفقتها لراحة ضيوف الرحمن ..
  • أعظم الفقد عندما تفقد من لا يشابه حبّه في صدرك حبّ أحدٍ من الناس إلا والديك،
  • تجول في صدري سُحُب الحزن وبين عينيَّ منذ بلغني الخبر الحزين برحيل المغفور له الشيخ راشد بن محمد،
  • قضيت بداية رمضان المبارك في (قاهرة المعز التي قهرت الإخوان والإرهابيين)، حيث الأجواء الرمضانية الجميلة ونسيم النيل العليل
  • منذ يومين وأنا أقرأ في الوثائق المسربة من الخارجية السعودية ـ حماها الله ـ ووجدتُ بعضها قد تكون حقيقية وقد تكون هناك وثائق زوّرت أثناء النقل من يدٍ إلى يدٍ.
  •   تاريخنا القديم المجهول الذي لم يوثقه أحد، اللهم إلا ما جاء في أخبارٍ قليلةٍ وأشعارٍ نادرةٍ ووثائق للمستعمرين مفرّقةٍ هنا وهناك ورحلاتٍ قليلةٍ قدمت من الغرب، فكتبوا ما شاهدوه وكانت مشاهداتهم قليلة بسبب ضيق الوقت واضطرارهم للتنقل السريع من
  • في زمن لم يكن في الجزيرة العربية تاريخٌ يُذكر ولا يُسجل ولا أهمية يبحث عنها الناس من خارج الجزيرة ليزوروها، وماذا سيستفيد المسافر إلى هذه الأراضي الشاسعة الخالية من الشجر والماء إلا قليلاً في مهامه (صحاري) خالية وفيها القبائل الشرسة تجوب
  • من فضل الله علينا أنّ رزقنا بقادةٍ عروبيين ، ولهم المواقف البطولية مع قضايا أمتهم العربية والإسلامية، ولا يمكن أن يُذكر التاريخُ الحديثُ للأمة إلا وتجد أسماء قادتنا تتردد في سجّلات أمجادها من الراحلين المؤسسين لدولتنا ـ طيّب الله ثراهم ـ
  • عرف العرب صناعة المعاجم قبل كلّ الأمم حيث تشير الاكتشافات الحديثة التي وُجدت في سوريا بأنّ أول معجم في التاريخ وُضع في زمن الإمبراطورية الأكدية
  • أبو العلاء أحمد بن عبدالله القضاعي المعري ولد سنة 363هـ، وتوفي في 449هـ من أسرةٍ عريقة معروفة في بلاد الشام بالفضل والعلم، وقد توارثوا القضاء والأدب والشعر فلم يكن أبو العلاء بعيداً عن العلم والأدب بل نشأ فيه، خاصة أنّه أصابه العمى في صغره
  • المسلسلات التاريخية يكثر فيها التهويل والتزييف وتقع كثيراً فريسةً لهوى صاحب السيناريو ولو كانت الأخبار صحيحةً موثقةً من جامعها
  • قد تواجه المرأة صعوباتٍ كثيرة في بيتها أو دراستها أوعملها أو مجتمعها بشكل عام لعدة أسبابٍ، منها العادات والتقاليد أو لقلة حيلتها وضعفها، وهناك أسباب سياسية تمنعها ظلماً من ممارسة حقوقها التي وهبها الله لها عبر شريعته وضمنتها لها مواثيق
  • إذا فازت امرأة واحدة بجائزة عالمية مثل جائزة نوبل، فإنها ستمثل بهذا الفوز كل نساء الأرض العالمات المكتشفات والمهملات اللاتي لا يقدرهنّ أحد إلا قليلاً، بسبب ضعفهنّ وسلطة الرجل التي لا تسمح لهنّ بالدخول في مملكة الرجال العلمية والعملية
  • لتاريخ النساء في العالم كله والعالم العربيّ خاصة شجونٌ غير الشجون التي تحيط بعالم الرجال وتاريخهم فهنّ الضعيفات الرقيقات الجميلات اللاتي خُلقنَ للحنان والحبٍّ والعطف والحنوِّ على الأسرة والأطفال ومن مدارسهنّ تخرّج كبار القادة والإعلام
  • يظنُّ معظم الناس أنّ العمل في الوظائف الحكومية ضمانٌ اجتماعيٌّ وراحةٌ نفسية واستقرار ماليٌّ من حيث الراتب الذي يُستلم كل شهر في وقته، وكلّما زادت الرتبة زادت قيمة الراتب الشهري، وهكذا يصبح الموظف مستقراً في حياته لا يبالي في أوضاع الحياة
  • الطائفية والعنصرية أمران مقيتان حرمتهما الشرائع السماوية، وأكدت ذلك الأعراف الدولية، وهذا رسولنا عليه الصلاة والسلام، وهو
  • تراثنا الذي نعني به ما ورثناه من العادات والآداب والفنون والعلوم، من أجدادنا الأولين، ووصلنا عبر الأجيال الماضية إلى الأجيال الحديثة، ثم سينتقل بدوره وبكل أمانةٍ وعفويةٍ، إلى الجيل الذي بعدنا، هو من أهم أسباب بقاء هُويّات الشعوب، وأحد
  • حديثنا عن الأعلام يجعل المتحدث أو الكاتب في سعةٍ من أمره فكيف إذا تحدثنا عن شخصية قائدٍ بهر العالم بإنجازاته وأسعد شعبه بعزمه
  • من يعرف سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - حفظه الله-
  • لا زلت أذكر تلك الليلة التي رافقت فيها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حفظه الله، لأداء شعيرة العمرة في ليلة السابع والعشرين من رمضان عام 1999م، وقد وجدته يحمل في يديه أوراقاً فسألته عنها ونحن في الطائرة، فأجاب أريد كتابة
  • أضحكتني الأخبار القادمة من بلاد اليمن، التي لم أتأكد من صحتها حتى الآن، ولكن بعض المواقع الإخبارية أذاعتها بعد تأكيدها، وهي أن الرئيس المخلوع علي صالح طلب من قوات التحالف العربي أن يسمحوا له بالخروج الآمن من اليمن هو وأهله، بعد قرار مجلس
  • يتداول الناس مقولة تنسب للإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وهي: «الشخص المحايد، هو شخصٌ لم ينصر الباطل، ولكنه من المؤكد
  • في ليلةٍ خرجتُ فيها من إحدى المجالس أنا وأصدقاء لي من المسؤولين، ولا أخفيكم سرّاً بأننا كنّا في غايةٍ من اليأس من الوضع الذي تمرُّ به أمتنا العربية، خاصةً في اليمن السعيد الذي حوله الحوثيون وأعوان المخلوع علي صالح إلى يمن حزين بمعاونة
  • لم يجُل في خلَدِ الدكتور معجب الزهراني وهو يحضّر لندوته عن (الفنون والشباب.. دعوة للتعايش) على هامش أكبر معرِضٍ للكتاب في
  • أثارت ندوة الدكتور معجب الزهراني حول (الشباب والفنون) لغطاً كثيراً عند أهل الاحتساب الذين لهم مهمات محددة يقومون بها بتكليف
  • قد يظن بعض من لا علم لديه أنّ هناك بعض المبالغة في عنوان هذه المقالة والحقيقة أنّ ما حصل قبل أكثر من ألف سنة يعود ثانيةً
  • المغفلون عبر التاريخ كثيرون تمرُّ بهم الأحداث ولا يعرفون كيف وقعت؟ ولماذا وقعت؟ ومن هو المستفيد من وراء هذه الأحداث الكبيرة ؟ وهكذا يذهب جيلٌ وتأتي أجيال أخرى تمرُّ عليها نفس الوقائع وهم في غفلة من سبَقَهم إلا قليلاً من أهل السياسة والعلم
  • عندما عادت بي الذاكرة إلى سنة 1994 وتحديداً إلى اليوم الذي بدأت فيه حرب توحيد اليمن والقضاء على الدولة الشيوعية في (عدن) تذكرت مشاعر الفرح التي غمرتني بل قلتُ للإخوة إنّ هذا انتصار عظيم، حيث عادت اليمن مرةً أخرى دولةً واحدةً تصوم رمضان
  • ذكرت لكم سابقاً أن التاريخ يعيد نفسه فقط على الأمم المغلوبة الممزقة الضعيفة، التي أسست ملكها على أساس هشٍّ، ولم تبن ملكها على أساس من تقدير المواطن وإكرامه ورفع قدراته، وبناء المؤسسات العامة على أفضل الممارسات الحكومية، معتمدة على العلماء
  •  في هذه الأثناء مجلس الأمن الدولي في اجتماعات مستمرة يحاول صياغة قرار أممي ضد الحوثيين، ووزراء مجلس التعاون أيضاً يدرسون الخيارات المطروحة أمامهم بشأن التطورات الأخيرة في اليمن الحزين، أما الدول الكبرى فقد سحبت جميع بعثاتها الدبلوماسية، في
  •  يقولون إنّ التاريخ يعيد نفسه، وأنا أقول: نعم يعيد التاريخ نفسه ولكن على الدول الضعيفة الممزقة، أما الدول القويّة المتطورة التي تبحث عن الابتكار والتقدم فإنّها هي التي تصنع تاريخها وتسطّر أمجادها، وهذا ما نراه جليّاً في دول العالم الأول
  •  استمعت إلى كلماتٍ كثيرةٍ في حياتي، أكثرها لا مكان لها في أرض الواقع، وإنما كما تقول العامة »هي للاستهلاك المحلي«، تُخدّر بها الشعوب لكي تسهل قيادتها وتخف حدّة غضبها، ولكنّ الأمر في دولة الإمارات مختلف جداً، لأنّ قيادتنا الرشيدة تفضّل
  • أصداء كلمة سيدي سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حفظه الله،
  • يحاول بعضهم الصيد في الماء العكر فينتقد بغير حقٍ خاصة عندما يرى عملاً ناجحاً مثل القمة الحكومية الاستثنائية في إمارة دبي، وما فعل ذلك إلا ليظفر - في ظنه - ببعض البطولات في غير أماكنها ولا زمنها،وليته أثنى على حسن التنظيم وعالمية الحدث وقوة
  • بسبب وعكة صحيةٍ ألّمت بي، لم أستطع الحضور في أول جلسات القمة الحكومية الثالثة التي تقام في إمارة دبي في هذه الأيام بعد نجاحين كبيرين حققتهما هذه القمّة، ولا يشكُّ أي مراقب في أنّ هذه الدورة الجديدة من أعمالها تم إعدادها بشكل أكبر بكثير من
  •  شرحت في المقالات السابقة بعضاً من خصائص رائعة شاعر العرب وفارسها التي أسماها (هامة المجد) وذكرت جملةً من الرسائل الضمنية التي وجهها من خلالها وإنّي على يقينٍ بسبب عمق معاني هذا الشاعر القائد الكبير فإنه يصعب على كثير ممن لا يعرف العوم في
  • من الناس ذكيٌّ يفهم بالإشارة ومنهم من يحتاج إلى التصريح والكلام المباشر ومنهم من لا يفهم التصريح ولا التلويح لأنه يعيش في غباوته كما يفعل المتأخونون في الخليج العربيِّ. وهم على ما يتبجّحون به ويفتخرون بأنّهم أهل تنظيمٍ وعلمٍ ودرايةٍ ولكنّ
  • يستمر الشعر الجزل الحكيم في إثراء الساحة الأدبية وتغذية العقول بالحكمة، ونشر البهجة بين محبي الشعر الذي عُرف العرب بعشقه منذ بداياتهم على الأرض، ولم يكن لأذُنٍ عربيةٍ أن تستمع إلى الشعر الجميل وهو يُنشد فتصدَّ عنه أو أن تنشغل بشيءٍ غيره
  • لا يمكن ونحن نسجل اليوم تاريخ دولتنا الحبيبة أن نتغافل عن أشعار قادتنا الكبار الذين بأحلامهم ورؤاهم وأعمالهم وهمّتهم وإنجازاتهم حقّقت الدولة في عُمُرٍ قصيرٍ كل هذا التفوّق المبهر والعجيب على كثير من بلدان العالم التي تفوقنا في أعداد
  • غربة اللغة العربية بين أهلها لا تخفى على كل متأملٍ في الأحوال والأحداث التي تدور حولنا، من تعليمٍ وتجارةٍ وأعمالٍ حكوميةٍ ومطاعمَ وملاهٍ، حتى بين أفراد الأسرة العربية الواحدة المغرقة في العروبة نجد العجب العجاب، فالوالد يحثُّ أبناءه وبناته
  • سألني أحد القراء، أمس، عن سبب اختياري لسيبويه عنواناً لمقالي بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، فأجيب عن سؤاله فأقول: إن سيبويه ولد في شيراز في أسرة لا تعرف اللغة العربية وإنما تعلمتها بعدما انتقلت إلى البصرة، وبقي سيبويه إلى يوم وفاته
  • لغتنا العربية هي لغة القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف واللسان المشترك، الذي يجمع أكثر من مليار مسلم على وجه الأرض، هي لغة التفكير العلمي والإبداع والابتكار الذي يحقق للأمة القوة والطاقة والإنجاز والاختراع والتقدم. حين نكتب ونبحث ونُطلق
  • النقاب منذ الجاهلية حتى يومنا وإلى ما شاء الله أن يبقى، لا يستطيع أحد أن يلغي تاريخه القديم أو أن يقلل من حرص العربيات الكريمات عليه في كثير من الوطن العربي، وخاصة في دول مجلس التعاون الخليجي التي عرفته منذ آلاف السنين، بل تجاوز الأمر إلى
  • نكمل الحديث عن النِّقاب في الأدب العربي وقد ذكرت لكم معانيه في اللغة وأنواعه وكيف اشتقت لغتنا العربية لكل وضعٍ منه مفردةً جديدةً بشكل عجيبٍ يدلك على سعة هذه اللغة العظيمة فهي كالمحيط تتلاطم أمواجها.
  • خاض المتحدثون كثيراً هذه الأيام والإعلاميون والفقهاء وعامة الناس في أحاديث كثيرة وأحكام فقهية وأُثيرت مشاعر عامة الناس بأمورٍ لم يكن في حسبان أحدٍ أنها ستثار بهذه الطريقة في بلادٍ لا تُثار فيها مثل هذه المسائل، ولكنّ الحادثة المأساوية التي
  • بجانب مجموعة الجلسات الرئيسية وحلقات النقاش التي يترأسها مجموعة من قادة الرأي وخبراء المعرفة في العالم، يتضمن مؤتمر المعرفة الأول الذي تجرى فعالياته حالياً في دبي تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة
  • تعتبر الجوائز إحدى أهم آليات التشجيع والتحفيز وهي وسيلة لتثمين ومكافأة الجهود المبذولة، إن رصد الجوائز يأتي في نطاق التقدير الذي يمنح الحاصل عليها قيمة الاعتزاز بالذات ويعكس مقدار حرص راصدها على خلق بيئة تنافسية تحفز على الابتكار والإبداع.
  • تمكين أجيال الغد 23 نوفمبر 2014
    المؤتمرات في جميع الدول تلعب دوراً مهماً في تحسين حياة الشعوب وتطويرها، حيث تقوم بدارسة الأوضاع في شتى المجالات، ووضع الخطط المناسبة لإنجاحها أو تقييم ما تم تنفيذه لمشاريع مستقبلية، تؤدي إلى نهضة الضعيف واستمرارية القوي. لم تكن المؤتمرات
  • في زيارتي لولاية بوسطن الأميركية الشهر الماضي لتلبية دعوة مركز دراسات الشرق الأوسط بجامعة هارفارد لإلقاء محاضرة هناك، كنت على علم بأنني سوف أحاضر في جامعة عريقة تُعَدّ الجامعة العالمية الأولى في العالم في ريادتها على أصعدة مختلفة، ولذلك
  • في مقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بعنوان «داعش التي وحدت العالم» يقول سموه: «لا يوجد قوة أكبر من قوة الأمل بحياة ومستقبل أفضل»، ولا شك في أن المستقبل الواعد للأمم يقوم
  • أيام في طوكيو 3-3 02 أكتوبر 2014
    تمر الأيام سريعاً وتنتهي زيارتي لعاصمة الشرق الأقصى »طوكيو« التي تسحر قلوب الناظرين وكأنّها درّة من دراري الأرض أو أرض العجائب
  • أيام في طوكيو 3-2 01 أكتوبر 2014
    تتابع الأحداث الكبيرة في (اليابان) وخاصة في العاصمة العريقة «طوكيو» هذا البلد العجيب في تاريخه وسكّانه وتضاريسه وجيرانه بل إني أعدّه وشعبه من الشعوب العظيمة التي استطاعت بعزيمتها أن تحوّل الهزائم إلى انتصاراتٍ حضاريةٍ، واستبدلت القوانين
  • أيام في طوكيو 30 سبتمبر 2014
    لا نستطيع معرفة حقيقة أي خبرٍ من أخبار المسافرين التي يروونها لنا عن البلاد التي يزورنها بعد عودتهم من أسفارهم لأننا لم نشاهدها وليس من رأى كمن سمع كما يُقال، وقد نستعظم بعض هذه الأخبار ونحدّث أنفسنا، أهذا من الصدق أم من مبالغاتهم، خاصةً
  • المعرفة هي ما يبقى للفرد من رصيد مُتراكم من الخبرات والتجارب الحياتية الممزوجة بالمعلومات المكتسبة عن طريق الاطلاع أو الدراسة أو البحث المتعمق.
  • لم أكن أعرف الأسباب الحقيقية وراء فصل »غزة« عن الدولة الفلسطينية الأم بعد وفاة الشيخ أحمد ياسين وعبدالعزيز الرنتيسي والزعيم
  • من المشاهد التي لا أستطيع نسيانها، منظر ذلك الرجل المجنون الذي تولّى ظلماً وجهلاً حقيبة وزارة الإعلام المصرية، وهو يخطب في
  • عندما أقلب المعاجم المؤلفة لشرح معاني اللهجات العربية أجدها مختلفة من حيث الدقة والاتقان، ولكنّ مجملها صالح للقراءة والاستفادة
  • هناك كثير من مسمّيات الآلات في العامية نستخدمها ولا نعرف لها أصلاً ولا نسأل لماذا سمّيت بهذا الاسم؟ بل لا يخطر على عقولنا هذا السؤال وإن كان بعض هذه الأسماء غريباً جداً، لأننا تعودنا عليها ومن هذه المسميات «الدَلّة»، دلة القهوة التي لا
  • في كتب التاريخ كثير من الحق والباطل والصدق والأكاذيب بل فيها الأساطير التي لا يصدقها عاقل وكذلك مرّ في تاريخنا الإسلامي..
  • ذكرت لكم في مقالي عن تاريخ الطبري، أنه كتابٌ مجموعٌ من أقدم المجاميع التاريخية التي وصلت إلينا، وقد جمع فيه المؤلف كلَّ ما
  • في هذه الأيام المباركة من شهر رمضان الكريم التي جعلها الله عزَّ وجلَّ موسماً للعبادة ونيل الأجور والتعرّض للنفحات الربّانية،
  • لم يعلم الكذّابون، بل لم يخطر على عقولهم المشغولة بتضليل عوام الناس وتخريب معتقداتهم وأفكارهم الطيبة عن دينهم وتاريخهم العريق،
  •  من أعجب الأمور في هذا الوقت الذي لم أجد له مثيلاً في القرون الماضية هو تجرؤ من لا علاقة له بالعلم على الإفتاء في شرع الله والحديث عن تاريخ الإسلام، والطعن في رموز الإسلام من كبار الصحابة، والخلفاء، وأئمة الإسلام والعلماء السابقين، وهو في
  • هذا سؤالٌ قد لا يطرحه منْ أولع بجمع الأنساب وتدوينها وقد أضاع سني حياته في البحث عنها كأنّها العلم الأول والأخير لديه، فهو
  • في الحديث عن الكذب وآفاته على المجتمعات ما يكفي لكي نسطّر كثيراً من المقالات، ولكنّ ما نتحدث عنه اليوم يزيد خطورةً عن الكذب
  • شاعت في الفترة الأخيرة قصائد لم نسمع بها عند أهلنا الأولين، ولم نجدها في كتابٍ مخطوطٍ ولا مطبوعٍ، ولا أعلم كيف وُجدت، ولكني
  • المعاجم صلتها بالعرب قديمة جدا، فمنذ العصور الإسلامية الأولى والعلماء يجمعون المفردات ويجعلونها في مصنفات قمةٍ في التأليف
  •  قبل الحديث عن المعاجم المطبوعة التي تتحدث عن رمستنا (لهجتنا) في دولتنا الحبيبة والتي سننقدها بنقدٍ علميٍّ صريح بعيداً عن المجاملة أو الثلْب بغير وجه حقٍّ كما يفعل بعض من لا علم لديه ولا حجة لأنّ الباحث طالبٌ للحق وليس باحثاً عن أخطاء
  •  الحسابات الوهمية وغير الوهمية التي تعود لبعض الجهّال في الفضاء الإلكتروني من »تويتر« و»فيسبوك« وغيرهما وتحاول جاهدةً الإساءة إلى دولتنا الحبيبة دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسميها بـ»ساحل عمان« وتظن أنّها ستغيظ أهل هذه الدولة المعطاء
  • يظن بعض الجُهّال المجنّدين من جهاتٍ معروفةٍ لنا، أنّهم بنبزهم دولتنا الحبيبة بمسمى »ساحل عمان« أو »عمان«
  • لا أعلم متى بدأت معاجم الألفاظ المحلية في الظهور بين أرفف الكتب؟، ولكنني أجزم بأنها لم تخرج إلا في عصر متأخر جداً من عهد
  • أهنئكم أيها الأعزاء في كل مكان، بحلول شهر رمضان الكريم أعاده الله علينا وعليكم باليمن والمسرّات والبركات، وأسأله تعالى أن
  • جلست أحلل محاضرةً لعضو الكنيست الإسرائيلي السابق المدعو عزمي بشارة
  • فكرة المنظمات التي تدرب الشباب على الثورات،
  • في سنة 2007 كنت قادماً من عاصمتنا الغالية أبوظبي
  • أقف اليوم أمامكم أيها الأبطال الحامون عن الديار العربية في كل مكانٍ والذائدون عن حمى العروبة بالأرواح الكريمة والعقول
  • قال لي أحد الأصدقاء بعد أن قرأ مقالي أمس عن المصلح المزعوم "جمال الدين الأفغاني": إذا كان حقّاً ما تقوله عن حقيقته فلماذا
  • الماسونية اسم خطير عندما يذكر في أي مكانٍ ترى الناس يشمئزون منه بل سمعت أحدهم يتعوذ منهم ومن شرورهم.
  • يخرج في كل عصرٍ أناسٌ لا تُعرف لهم هُويّة ولا يمكن الوصول إلى أسرارهم ومخابئ أفكارهم
  • لم تكن الحصون والمربعات وأبراج المراقبة يوماً لتحمي أرضاً أو تعزز هُويّةً أو تقود حضارةً عالميةً وإنّما العزة في القلوب المتعاونة
  • كلما حدّثت بعض الإخوة عن منجزات دولتنا الحبيبة وأهمية توثيقها بشكلٍ تفصيلي،
  • أسماء وأسماء لبرامج ومخترعات وتقنيات من الغرب والشرق الأقصى ومن هنا وهناك، تظهر لنا كل يومٍ وتشتهر بيننا ونحن نستخدمها ولا
  • أخبرني أحد السفراء الأفاضل بأنه كان مدعواً إلى إحدى الجلسات العلمية خلال شهر رمضان المبارك، في حضرة الملك الحسن الثاني عاهل
  • تكلّمت في مقالاتٍ سابقة عن ظاهرة "القرضاوي" شيخ الفتنة الذي يسمّيه الجهّال بالعلاّمة وهو لا يصح أنّ يسمّى شيخاً أو حتى طالب
  • من روائع رمستنا 20 فبراير 2014
    ذكرتُ في الأسبوع الماضي معنى كلمة «الرمسة»، التي يتعجّب منها بعض أخوتنا في الخليج العربي، وذلك لأنّهم لا يعرفون معناها،
  • في أوائل التسعينات التقيت طبيباً ألمانياً جرّاحاً يُعدُّ من كبار الأطباء الألمان عندما كان جيل عظماء الطب لا يزالون في أعمالهم،