فاطمة المزروعي

فاطمة المزروعي

أرشيف الكاتب

  • خبرات مفقودة 15 أغسطس 2022
    عندما نسأل كبار المواطنين، عمّا سيفعلونه لو عاد بهم الزمن للوراء، مباشرة معظمهم، يقولون: «لو عاد بنا الزمن، لما كنا في هذا الوضع،
  • حب من طرف واحد ! 14 أغسطس 2022
    طبيعة العلاقات الإنسانية أنها تقوم على المشاركة، وغني عن القول أن الإنسان كائن اجتماعي، بمعنى أنه من الصعب عليه أن يعيش بمفرده ولا نقول إنه من المستحيل، لأنه ثبت أن هناك حالات اضطر فيها الإنسان للانزواء والمعيشة بعيداً عن الآخرين. لكن يبقى
  • نعتاد في كثير من الأحيان على بعض الممارسات بشكل يومي، بل وتتحول لجزء من يومنا ومن تفكيرنا، وننسى أن هذه العادة قد تشبه بطريقة أو أخرى الإدمان،
  • أن تكون إنساناً محملاً بالطموح، ومشغول التفكير في مستقبلك، فهذا دليل وعي ويقظة وأيضاً معرفة، لأن التفكير هو أولى الخطوات نحو وضع خطط مفيدة تدفع بك نحو مستقبل مبهر وجميل ومميز، وبهذه الخطط تضع الأولويات وكيفية تحقيقها خطوة خطوة، ولكن
  • قد تكون إنساناً يتمتع بخصال حميدة، وصفات رائعة، ويتمتع قلبك بالنقاء والصفاء ومحاولة بذل الخير للآخرين، ولكنك لا تنتبه لكل هذا، وفي اللحظة نفسها تحكم على واقعك بأنه متردٍ أو أنك فاشل في التواصل مع الناس. قد تكون إنساناً أسهمت بشكل إيجابي
  • في تعاملنا مع البعض من الناس، قد نسيء الفهم، وعليه نقوم ببناء أحكام قد تكون قاسية، وغير مبررة، بل البعض منا يقرر المقاطعة والدخول في نزاع، بينما الطرف الآخر بعيد تماماً عن سوء الفهم أو لا يعلم عنه. المطلوب منا جميعاً تقديم مبدأ حسن الظن،
  • عندما تجلس في مجلس، ويؤذيك أحدهم بكلمة أو بسفاهته، أو بهجوم شخصي عليك، فلا تلُمْ أحداً، ولا تصب جام غضبك على الآخرين. فهذا خيارك، وهذا قرارك، فلم يلزمك أحدهم على مجالسة الجاهل أو الغضوب أو الحقود أو الحسود، فمن لا يناسب معرفتك ولا علمك،
  • نحو حياة صحية 04 أغسطس 2022
    نحتاج للهدوء في كل مفاصل حياتنا، نحتاج للهدوء في خصامنا لأنه يدفع بنا نحو التفاهم، ونحتاج للهدوء في غضبنا لأنه يسكن هذه الثورة العبثية، ونحتاج للهدوء عندما نغوص في وحل العقبات والمشاكل،
  • لا تخجل من الفشل 03 أغسطس 2022
    على الغالب، أنه قد مر بكل واحد منا محطة فشل أو تذوق طعم الهزيمة المرة. وفي بعض الأحيان تغطينا مشاعر من الإحباط نتيجة لفشلنا في تحقيق غاية أو هدف ما، في تلك اللحظات تجتهد مخيلتنا في إظهار الصور والذكريات التي مرت بنا وجميعها فشل وخسارة، في
  • قد تجد فتاة أو شاباً تجاوز جنون المراهقة وتمردها وما يحدث فيها من تقلبات نفسية وتطلعات ورغبات، ويعتقد أنه بات في مرحلة النضج، وهنا تكمن الخطورة وهي الثقة بالفترة الزمنية، وأنه في مرحلة تسمح باتخاذ القرارات الحياتية المصيرية دون الاستشارة
  • كم مرة وجهت إليك كلمات من أي من أفراد أسرتك، أو من الأصدقاء، أو من زملائك في العمل، وكان لهذه الكلمات وقع سيئ، وبناء عليها وقعت مشادة أو خصام، وفي بعض الأحيان زعل وغضب صامت، بمعنى وضع المرارة في القلب وعدم الحديث عنها؟ وهذا نتيجة لما يسمى
  • كثيراً ما نصف الحياة بأنها عبارة عن معارك متتالية، وهي إشارة لما يواجهنا من عقبات وصعوبات ومحاولة التغلب عليها، فإذا كانت هذه الجوانب بمثابة معارك فما هي الحرب الرئيسية؟ اليأس والإحباط أكبر عدوين للإنسان يستطيعان هزيمته بكل سهولة إذا
  • الأنس بالأصدقاء والجمعة من أهم الصفات البشرية، فمن هو الذي قد يجد في نفسه القدرة أن يعيش دون أصدقاء؟
  • دعونا في هذه المساحة، أن نتوقف قليلاً، ونفكر جميعاً، كم مرة وجهنا اللوم لأنفسنا؟ كم مرة حققنا وسألنا بعمق أنفسنا عما بدر منا تجاه الآخرين؟ أو ما عدد المرات التي لمنا فيها ذواتنا نتيجة لإخفاق وفشل منينا به سواء أكان دراسياً أو في مقر عملنا؟
  • أعداء التغيّر هم في الحقيقة ثلة قليلة جامدة لا تريد ألواناً متعددة ولا تطويراً ولا تقدماً ولا رقياً، يريدون أن يستمر كل شيء كما هو، وقد تجدهم دوماً يرددون: «الله لا يغير علينا»، عداوتهم للتغير ناتجة من فهم قاصر لطبيعته، فهم يجهلون أن أي
  • نسمع ونقرأ للبعض من الناس، كلمات برّاقة من المثالية، وحب مساعدة الآخرين، وقيم الإيثار، والنخوة والفزعة لنجدة المحتاج، لكنك في اللحظة نفسها، تشاهد ممارسات على أرض الواقع، لا تمت بأي صلة لكل تلك الشعارات، والبريق الذي يصدر عنه ومنه، فهو يشتم
  • جميعنا نرتكب الخطأ، سواء أكان بسيطاً متواضعاً أو كبيراً، والإنسان ليس كالآلة، بل جزء منه ومن تكوينه الخطأ، إذن، المشكلة ليست في الخطأ بحد ذاته، بل في تكراره أو الإصرار عليه، وعدم الاعتراف أنه صدر منه فعل خطأ، والكثير من الحكم والأمثال،
  • في الحياة بعض المهام والأشغال من الطبيعي أن نتوقف عن ممارستها بعد مضي فترة من الزمن
  • إذا كنت معلماً، أو رب أسرة ولديك أطفال، فثق أن هؤلاء الأطفال، وإن ظهرت لك بعض التصرفات الطفولية منهم، فإنهم على قدر من النبوغ والذكاء والحيوية، فلا تحطمهم بكلمات قاسية، ولا تثني الحماس في قلوبهم، ولا تكسر اندفاعهم العفوي نحو الحياة. فكل أب
  • من هو الذي لا يريد أن يكون محترماً؟ بل من الذي لا يسعى، بل ويطلب أن يكون محترماً في عيون كافة الناس؟ أعتقد أن الإجابة ستكون الجميع، لأننا عندما نشعر بالاحترام، نشعر بأن هناك من يقدر التضحية والبذل والعطاء.. أبناؤك، وجيرانك وأصدقاؤك تريد
  • حتى الشر يتطور! 18 يوليو 2022
    عندما نزرع بذور الخير في قلوب أطفالنا ونحاول أن ننمي قيم التسامح والمساواة والعدالة في كافة أرجاء ومفاصل مجتمعاتنا، فإننا نقوم بفعل بديهي ومسلّم به. وفي ظني أن كل أسرة لو قدر لها وعملت على هذه القيم ورسختها لانتشر خلال أقل من عقد من الزمان
  • الغضب.. جنون مؤقت 17 يوليو 2022
    من منا لم يتعرض لموقف في حياته أفقده تركيزه وأخرجه من أطواره وجعل الغضب يتلبسه من كل جانب، إن مواقف الحياة عديدة ومتنوعة، خصوصاً تلك المواقف التي تتعطل فيها لغة الكلام وتتوقف فيها كل الحواس عن محاولة الشرح والتفصيل. جميعنا نغضب ونعبر عن
  • العطاء كالعطر 14 يوليو 2022
    ضع ضمن جدولك مساعدة الآخرين، ليس بالضرورة أن تكون هذه المساعدة كبيرة وترهق كاهلك.
  • تبدأ الأمور كافة دوماً من التفكير، ويبدأ العمل المبدع من التفكير، ويبدأ التميز في أي حقل من حقول الإنتاج بالتفكير.
  • البعض من الناس في أوقات الفراغ، خاصة خلال الإجازات المدرسية، نسمع منهم عادة كلمة «ملل»، والبعض منهم يتمنون الانشغال أو السفر، في الحقيقة هذا كله بسبب وقت الفراغ الضائع الذي لا يعلم أبناؤنا ماذا يفعلون به، فحتى الألعاب الإلكترونية باتت
  • نحن، ودون أن نشعر، نقوم بين وقت وآخر، بممارسة أعمال لا تنم عن الذكاء، ولا تدل على فطنة ومعرفة بطرق الحياة، أو الاستفادة من دروس أناس سبقونا، وهم أكثر خبرة منا، بل نحن في أحيان لا نستفيد مما نكتبه ونقرأه، وهذا يؤذينا، ويسبب لنا الحزن والألم
  • كم مرة شعرت بالانزعاج، كون الذي تحدثه لا يصغي لك؟ بل كم مرة وأنت تتحدث في موضوع هام، وتستجمع قواك الذهنية للتركيز فيه، فيأتي من يتحدث ويرفع صوته، ويقطع حبل أفكارك؟ متأكدة أنهم كثر من مرّوا بمثل هذه المعاناة. لكن في الحقيقة، نحن الذين نلام،
  • لكل شيء موضعه الصحيح، ولكل شيء مكانه الطبيعي، حتى الآراء والحوار وما يكتب من كلمات تحمل وجهات نظر.
  • لم تكن الإدارة في أي يوم من الأيام غضباً وتبرماً وإصدار أوامر، بل هي فن وذكاء. هي إقناع موظفيك بأن عملهم مهم ويحدث فرقاً في المنشأة.
  • نحن نتحدث كثيراً، ودون هوادة، وفي غمرة الحديث لا نحاسب على بعض المفردات التي نصدرها تجاه الآخرين، رغم أن هذه الكلمات قد تكون قاسية وظالمة، ونحن أيضاً نمارس بعض الأعمال ونقوم ببعض الممارسات غير الإيجابية تجاه البعض من الناس، سواء كانوا
  • يقال بأن بين ولادة الفكرة وكتابتها يضيع شيء ما، وإن الذي يضيع جوهر الفكرة نفسها ولا سبيل لترجمة أفكارك إلا بتدريب نفسك على مهارة الاقتناص، وأقصد تعويد العقل في توليد الأفكار والعمل على ترجمتها لتكون على أرض الواقع. وتذكر دوماً أن ما تفكر
  • البعض من الفتيات يغامرن من دون مبرر أو سبب، ويقررن الارتباط والزواج بأول من يطرق الباب، هذا الاندفاع بديهي في المجتمعات، التي ترى أن المرأة لم تخلق إلا من أجل التزاوج، ولا مستقبل لديها سوى في ظل الزوج، لكنه لم يعد مستساغاً أمام حجم أرقام
  • الأبواب المواربة 30 يونيو 2022
    أنظر دوماً لجوهر الأشياء، كل شيء له عمق وبُعد ومعنى دقيق وعظيم، لكننا لا نشعر به، الذين أصغوا تأملوا وفكروا، ألهموا العالم.
  • الفيلسوف وعالم المنطق والناقد الاجتماعي برتراند أرثر راسل، الذي توفي في عام 1970م يقول: «البحث عن عدو نلقي عليه اللوم في كل مصيبة هو دافع طبيعي»،
  • كل واحد منا، في حياته ميزة وأفضلية عن الآخرين، مهما كان المستوى العلمي أو الفارق المادي، لأن العلم والماديات لا دخل لهما في الجوانب العقلية والروحية. لكن المعضلة التي تقع دوماً هي عدم معرفتنا في كثير من الأحيان كيف نكتشف جوهرنا العميق وما
  • لا تنكسر أمام الصعاب، ولا تنثنِ أمام العقبات، ولا تحزن مما واجهك في الحياة من قسوة، ولا تخف من المستقبل، فهذه جميعها أمور ووقائع مهمتها الوحيدة صقلك ومنحك الخبرة وتعليمك الصبر والمثابرة، المهم في هذا السياق هو عدم تكرار الأخطاء، وأيضاً من
  • عندما نتجاوز مرحلة الطفولة، والتي فيها نكون في غطاء من الحماية الأبوية، أول ما نحتاج لتعلمه هو كيف نحمي أنفسنا، كيف نعوّدها على الصبر، وأيضاً التغافل.
  • التغير الإيجابي 23 يونيو 2022
    عندما تقوم بعمل ما، أو تنجز مهمة تم تكليفك بها، وتسمع كلمات الإحباط والتقليل من نجاحك، فاعلم عندها أنك على الطريق الصحيح، وأن متواضعي الطموح لا قيمة لديهم للعمل والإخلاص.
  • من المؤكد أننا جميعاً التقينا أو صادفنا، نوعاً من الناس يريد أن يكون هو محور كل شيء، وبالتالي عند الحديث معه تصدم بأنه يحوّل النقاش والكلام ليكون هو النقطة التي يمر بها كل موضوع، فإذا كان الموضوع يتناول الإشادة بمنجز لأحد الزملاء، فسرعان
  • اللغة هي الهوية، هي العنوان، لنا جميعاً، لغتك هي جزء من روحك وتفكيرك، تشابه تماماً نبض قلبك، إذا توقف هذا القلب توقفت لغتك. كل حضارة متفوقة أسست تفوقها على إعلاء لغتها وسموها، وكما قال عالم علم الاجتماع المغربي المتخصص في الدراسات
  • عندما تجلس أمام البحر، وتمر بك نسمة من الهواء العليل، وتأخذ نفساً طويلاً، ثم تزفر كأنك تخرج همومك وشجونك.. عندما تجلس على سفح جبل مكسو بالاخضرار، وتشاهد الطيور تحلّق بانسياب وبساطة، فتتخيل أنك تجاورها في الطيران.. عندما تقف على أحد الكثبان
  • العمل هو المكان الذي تحقق فيه نفسك وذاتك، لكنه يتحول إلى روتين ولأمر اعتيادي إذا قررنا تغير ماهيته وشكله ووظيفته، إذا اعتبرناه مكاناً لتمضية الوقت، دون مبادرات، دون إنتاجية، ودون إنجاز. يقول الأديب الفرنسي الشهير، الذي ترجمت رواياته إلى
  • تعز علينا أنفسنا كثيراً، لذا لا نتقبل النقد الذي يوجه لنا، بل ندخل في حالة دفاع مستميتة ضد أي محاولة للمساس بمشاعرنا.
  • يقال إن عدو التربية الدلال، وصديقها الوفي الشدة، وعلى الرغم من أنني لا أتفق كلياً مع مثل هذا الطرح فإنني أجد من خلال المشاهدات الكثير من الأمثلة عن واقع متردٍّ في تربية النشء، تلك التربية التي ترتب عليها نمو البعض دون أخلاق أو حتى تفكير
  • لا تمل أبداً من طلب العلم، مهما كان، وبأي طريقة كانت، سواء من خلال دراسة منتظمة، أو من خلال دورة تعليمية، أو من خلال محاضرة تثقيفية، أو حتى بكتاب تقرأ وتفهم محتواه. ثق أن كل معلومة تعرفها، وكل سطر تقرأه، سيأتي يوم وتستفيد منه، بطريقة أو
  • كل واحد منا، في حياته ميزة وأفضلية عن الآخرين، مهما كان المستوى العلمي أو الفارق المادي، لأن العلم والماديات، لا دخل لهما في الجوانب العقلية والروحية. لكن المعضلة التي تقع دائماً، تتمثل بعدم معرفتنا في كثير من الأحيان، كيف نكتشف جوهرنا
  • توجد في حياتنا بديهيات تحدث بتلقائية وعفوية، لماذا نتعب أنفسنا بالبحث عنها أو بتفسيرها؟ والنتيجة أننا ننشغل عن لذتها وجوهرها وحقيقتها.
  • أنت لست فاشلاً 09 يونيو 2022
    في كثير من الأحيان نتجه لتحقيق أمر ما، فلا يكتب لنا النجاح، سمها فشلاً أو هزيمة، أي مسمى، سيعبر عن حالة من الجمود والتوقف.
  • أهلاً بالنصيحة 08 يونيو 2022
    نعاني مع بعض الناس، أنهم يميلون لإخفاء الحقيقة، ولا يكاشفوننا، ولا يهدون لنا عيوبنا، ولكنهم في الوقت نفسه لا يوفرون أحداً من ألسنتهم، وانتقاده بشكل علني، وهذا خطأ، لأنه يجب علينا دوماً أن نكون على قدر من الوضوح والصراحة مع الآخرين، بل
  • ثق في نفسك 07 يونيو 2022
    مشكلة بعض الناس، أنهم رغم تعليمهم العالي وحصولهم على شهادات عليا، إلا أنهم منزوون مترددون، ولا تعرف سبب كل هذه السلبية، هناك من لديه الكثير من المعارف والعلوم، ولو جلست معه ستذهل من كمّ الأفكار التي تدور في رأسه، لكنه عاجز تماماً عن
  • يفتقر العديد من الناس إلى روح المبادرة، فعندما تكلف بإدارة عدد من الناس، فأنت لن تلاحظ إلا الشخص الذي يبادر بالأعمال ويقدم الاقتراحات المتوالية لك، ومن المؤكد أنك سوف تعامل هذا الموظف معاملة مميزة، تختلف عن بقية الموظفين الآخرين، لأنه لا
  • معظم الناس، يقررون السفر خلال الإجازات، ويخرجون لرحلات، بل البعض يعزم على فعل بعض الأنشطة سواء أكانت ترفيهية أم عملية أو حتى علمية، ولكن أيضاً يوجد منا من يفتقر إلى شيء مهم وهو «التخطيط»، وما أعنيه أن يكون الشخص منظماً لرحلته أو سفره من
  • تقبّل الاختلاف 02 يونيو 2022
    من طبائع الحياة تنوع الأفكار، واختلاف الاهتمامات، وتعدد الميول. ومن هنا نبع الحوار والنقاش، وعرفنا ما يسمى تعدد الآراء.لذا فإن من يعارض وجهات نظرك، ليس عدوك.
  • كم مجلس نجلسه، ونسمع همسات الحديث في الغير؟ بل كم مجلس نجلسه ويكون محور الحديث فلاناً أو فلانة؟ والأحاديث من هذا النوع عادة، ليست في المديح والإشادة، بل في التقليل وتصيد النواقص، ببساطة محورها وموضوعها الاحتقار، لأننا لو لم نكن نحتقره، لما
  • لماذا قال بنجامين فرانكلين، أحد الآباء المؤسسين للولايات المتحدة الأمريكية: معظم الناس يموتون عند الخامسة والعشرين، ويدفنون عند الخامسة والسبعين؟ والجواب لأن في سن الـ25، ننهي المرحلة الدراسية، ونبدأ حياة العمل وبناء النفس وتحقيق الطموح،
  • في الحياة الاجتماعية دوماً، تظهر مشاعر من الحسد، تجاهنا، خاصة عند التميز بنجاح أو تفوق أو ترقية
  • تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة تقدمها وتجاوز جميع العقبات أو الصعوبات التي تواجهها خلال مسيرتها المباركة، وتحقق ولله الحمد قفزات مدوية على مستوى العالم.
  • شاركت قبل بضعة أيام في ندوة نقاشية، ضمن فعاليات معرض الشارقة القرائي، تحت عنوان: ضد التمييز، ومن محاورها: أثر الكتابة في مقاومة التمييز، ومساهمتها في التعايش ونبذ العنصرية.  من دون شك فإن للكتابة والتأليف أدواراً حيوية متعددة ومهمة جداً،
  • انطلقت فعاليات معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2022، ومع مثل هذه المناسبات الثقافية، نستعيد ما للكتاب من أثر كبير في مسيرة البشرية وتطورها وتقدمها، ولكن الكتاب، في هذا العصر، يواجه تحديات جسيمة وهائلة وغير مسبوقة، البعض يعتبرها تهديدات تستهدف
  • يعد أدب الطفل على قدر عالٍ من الأهمية والحيوية في مختلف الثقافات والمجتمعات، ولعل من أهم أسس البناء الصحيح القوي في أي أمة من أمم الأرض، الاهتمام بالطفولة أجيال المستقبل وعماده، وهذا لن يتم إلا بمنظومة قوية من المعرفة، تزود الطفل الثقافة
  • سعدت بالمشاركة في أعمال مؤتمر الترجمة الدولي، الذي اختتم قبل بضعة أيام في أبوظبي، وكان عنوانه: «الترجمة وحفظ ذاكرة الوطن، صورة الإمارات في الثقافات والآداب والتراث الفكري العالمي».
  • مسيرة حافلة، للوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، تذكر وتشكر له، فقد ساهم في محطة قيام اتحاد الإمارات مع المؤسس الراحل الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ثم تقلد مقاليد الحكم والإدارة لهذه الدولة الفتية، ليعمل
  • ودعنا قائدنا ووالدنا الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، والذي قاد البلاد طوال ما يقرب من عقدين من الزمن، كان فيها الأب والقائد والرئيس، وكان هاجسه شعبه وخدمتهم، واستطاع في فترة حكمه تقوية أواصر المحبة والتفاهم والسلام من خلال سياسته
  • قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، في رثاء شقيقه الراحل الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله: فقدت الإمارات ابنها البار وقائد مرحلة التمكين وأمين رحلتها المباركة. مواقفه وإنجازاته وحكمته وعطاؤه
  • طبيعة الحياة المتسارعة، فضلاً عن المهام الوظيفية والأسرية والاجتماعية، قد تسبب لنا الكثير من الضغوط، والتي تظهر في نوبات قلق متقطعة، أو مستمرة لدى البعض، وتتحول لتصبح توتراً دائماً،
  • نسمع ونقرأ أحياناً كلمات براقة من المثالية، وحب مساعدة الآخرين، وقيم الإيثار، والنخوة والفزعة لنجدة المحتاج، لكن في اللحظة نفسها نشاهد ممارسات على أرض الواقع لا تمت بأي صلة لكل تلك الشعارات، ففي كل مجتمع إنساني تتباين الآراء وتختلف وجهات
  • لطالما فوجئنا بردة فعل أناس كنا نعدّهم مقربين منا، أو على الأقل بيننا وبينهم جسر من التفاهم والحوار والألفة، ولكننا مع أُولى الصعاب والعقبات نفاجأ تماماً بأنهم خلاف ما كنا نعتقد، وأن آراءهم ووجهات نظرهم مغايرة لما كنا نحسبه، بل نعلم وفي
  • تمر بنا جميعاً عثرات في الحياة، قد تكون هذه العثرات في مستهل طريقنا، على سبيل المثال في بداية مشوارنا الدراسي، تمر بنا بعض المواد الدراسية الصعبة التي نفشل في تجاوزها، مما يجعل الحياة في أعيننا شوكاً ومعاناة، أو أن تكون تلك الصعوبات في
  • كل واحد يسأل نفسه، لا نريد إجابة مثالية، لو كل واحد منا فكر ملياً وبعمق وبنقاء وشفافية، هل سيجد ممن يعيشون معي، في العمل، المدرسة، في الشارع، في المجتمع بصفة عامة...إلخ. من يكرهه؟ العامل الذي يحضر فنجان الشاي صباحاً، قد يكرهك لأنك وبخته
  • دوماً ما نصادف في حياتنا اليومية أشخاصاً يدعون أنهم يتمتعون بذكاء متفوق على الآخرين، وهذا الادعاء لا يأتي بشكل مباشر وإنما ببعض الحركات والتصرفات التي يحاول شخص أن يوجه خلالها رسالة بأنه شخصية ذكية ودقيقة. ولكن في الواقع هو يشعر الآخرين
  • اكتشف دوافعك 02 مايو 2022
      يذهلك هذا الإنسان واندفاعه نحو التميز، وسعيه الحثيث باتجاه التفوق، يذهلك حماسه للمعرفة والاستذكار، ثم تشدك إنتاجيته وحرصه على عمله وتطوير نفسه وتقديم ما بوسعه. وهذا يجعلنا نسأل عن ما هو الدافع؟ والأسباب دون شك تختلف من إنسان لآخر، بل
  • ألم تلاحظوا أنه عندما يحتد النقاش بين طرفين أو أكثر فإن الجميع يتحدث بعشوائية وصراخ، بل أنه عندما يندلع خلاف وتجد طرفاً يتحدث تلاحظ أن الطرف الثاني يهز رأسه وكأنه يستعجل من يتحدث للانتهاء من حديثه، وبمجرد أن يصمت يبدأ في الكلام وكأنه سيل
  • لا تخدع بالمظاهر 28 أبريل 2022
    معظم المشاكل التي يتعرض لها الناس تتعلق بالجوانب المادية، وهو ما يعني خللاً في إدارة المحفظة المالية.
  • يقول سقراط: تكلم حتى أراك. نعم، ففي بعض الأحيان لا نعرف الناس إلا من خلال حديثهم، من خلال منطقهم، من خلال تفكيرهم، وحكمهم على الأمور، لا تستهجن أو تستهتر بقوة الكلمات، ومدى ما تعكسه عن الفرد من ملامح، سواء إيجابية كانت أم سلبية، عندما تجلس
  • ألم تمر بكل واحد منا إخفاقات تعرض لها في حياته بصفة عامة؟ ألم تقم بعمل وبعد فترة من السير في تنفيذه تكتشف أنك ارتكبت خطأ، بسببه أنت مضطر لتعيد كل شيء من نقطة البداية؟ كوننا نعمل، نعتقد أنه يجب أن نحصل على التقدير والإشادة بشكل دائم، خاصة
  • لا تتوقف عن الحلم 25 أبريل 2022
    أعتقد أن الإنسان دون أحلام، إنسان بلا مستقبل، قد يتفق معي البعض وقد يختلف معي آخرون، لكن تبقى الأحلام جوهرية في حياتنا، صدقوني تلك التي تسمى أحلام اليقظة في غاية الأهمية لوجودنا، من خلالها نرتب للوثبة القادمة، وبواسطتها نعمل نحو تحقيق ما
  • البعض منا يشق طريقه نحو التحصيل العلمي والدراسي، وآخرون يشقون الطريق نحو الحياة العملية والارتقاء الوظيفي، وهناك من يشق الطريق نحو التجارة الحرة، وغيرهم كثير، كل في مجال حياتي محدد. والبعض من هؤلاء يتحقق له النجاح، والبعض من الآخرين يخفقون
  • بعض الناس، ما إن ينهي مرحلة تعليمية، حتى تجده متعالياً، يعتقد بأن علمه وسع الدنيا، ولكن الكبار لا يطلبون الألقاب
  • تمر بنا جميعاً تجارب حياتية، ما يميزها أنها ملونة متباينة، تأتي كل واحدة مختلفة تماماً عما سبقها، وبسبب هذا التنوع نشعر أننا نكرر الأخطاء، وأننا نعود ونرتكب الهفوات نفسها مراراً، وهذا غير صحيح، حتى ولو خيل أنك سبق ووقعت في نفس الخطأ، ثق
  • تمر بنا جميعاً عثرات في الحياة، قد تكون هذه العثرات في مستهل طريقنا، على سبيل المثال في بداية مشوارنا الدراسي، تمر بنا بعض المواد الدراسية الصعبة التي نفشل في تجاوزها، ما يجعل الحياة في أعيننا معاناة، أو أن تكون تلك الصعوبات في مستهل عملنا
  • ما هو أكثر موضوع يتم طرحه منذ القدم وحتى اليوم؟ ما هو الموضوع الذي يملك الجميع الحديث حوله دون تردد وبإصغاء كبير؟ وأيضاً بتأثر بالغ، وكأنه مسهم!..
  • رؤيتنا للمستقبل، في بعض الأحيان يكتنفها الغموض، بمعنى أننا قد لا نعلم ما الذي نريده أو نحتاجه في المستقبل.
  • كم سمعنا عن أناس موهوبين ومبدعين، وكم تداعى لخيالنا وأفكارنا تساؤل، كيف يمكننا أن نكون بكل هذه الموهبة والتميز؟ والبعض منا يغبط أصحاب الموهوبة، ويتمنى لو أنه يملك مواهبهم وذكاءهم، وفي الحقيقة، مثل هذا التفكير خاطئ تماماً، بل ما تم ترسيخه
  • ألم تمر بكل واحد منا إخفاقات تعرض لها في حياته بصفة عامة ؟ ألم تقم بعمل وبعد فترة من السير في تنفيذه تكتشف أنك ارتكبت خطأ، بسببه أنت مضطر لتعيد كل شيء من نقطة البداية ؟ إذا كنت تعمل وبغض النظر عن نوع عملك وطريقته وآليته، فأنت معرض للإحباط
  • في كثير من الأحيان نتوجه للالتحاق بدورة علمية، أو جامعة لإكمال دراساتنا العليا، فلا يكتب لنا النجاح، بإمكاننا أن نسميه فشلاً أو هزيمة، أو أي مسمى سيعبر عن حالة من الجمود والتوقف. في أعمالنا ووظائفنا قد نخفق، ولا نؤدي بشكل جيد، ولا ننجز
  • لا تعتقد أن الظروف المواتية قد تجلب لك النجاح، وبالمثل لا تحسب أن للظروف السيئة أي دخل في تعثرك وفشلك. نعم الظروف المحيطة بنا مهمة جداً، وتساعد، لكنها لم تكن في أي يوم من الأيام هي المعيار للنجاح أو الإخفاق، المطلوب دوماً للابتكار والتميز
  • تعتبر القراءة السهل الممتنع، فهي أعظم ما يمكن للإنسان أن يجده ويحصده من فوائد معرفية.
  • فن الإنصات 06 أبريل 2022
    ألم تلاحظوا أنه عندما يحتد النقاش بين طرفين أو أكثر فإن الجميع يتحدث بعشوائية وصراخ، بل إنه عندما يندلع خلاف وتجد طرفاً يتحدث تلاحظ أن الطرف الثاني يهز رأسه وكأنه يستعجل من يتحدث للانتهاء من حديثه، وبمجرد أن يصمت يبدأ في الكلام وكأنه سيل
  • الحوار، أمر إيجابي، وهو أيضاً خصلة جميلة لها بريقها ومعناها وفائدتها التي لا تخفى على أحد، لكن هناك حوار قد يكون أهم وله أثر كبير على كل واحد منا، وهو الحوار مع النفس، ومع الذات، نحن في كثير من الأحيان نحتاج للجلوس والتأمل والتفكير بعمق،
  • ثمن المظاهر 04 أبريل 2022
    بعض الناس يشترون السيارات الفارهة والملابس باهظة الثمن، ليس بهدف إظهار النعمة، ولكن لأجل التفاخر، وإشباع حاجة مرضية، وهي التباهي أمام الآخرين بثرائهم، وليست هذه المعضلة، بل المشكلة تكمن في أن هذه الجوانب باتت معياراً لتقييم الآخرين، وكيفية
  • السعادة الوظيفية 03 أبريل 2022
    العمل هو السعادة، هو المكان الذي تحقق فيه نفسك وذاتك، لكنه يتحول للروتين ولأمر اعتيادي، إذا قررنا تغيير ماهيته وشكله ووظيفته.
  • على هامش المشاركة الإماراتية في معرض بولونيا للكتاب، وضمن فعاليات الشارقة ضيف شرف المعرض، أتيحت الفرصة بأن أشارك في جلسة تناولت الهوية الإماراتية وتجلياتها في قصص الأطفال، ودور الكاتب في توثيقها، وأيضاً شاركت في الجلسة والحديث حول هذا
  • أهلاً بولونيا 28 مارس 2022
     الاحتفاء الإيطالي بالشارقة، وتحديداً، الاحتفاء بمعرض الشارقة الدولي للكتاب، ليكون ضيف الشرف في معرض بولونيا، تعزز المكانة العالمية التي تحصدها الإمارات في مجال الثقافة والأدب، لأن هذا الاختيار، جاء من بين أربعة معارض عالمية كبرى، ومن
  • دروس إكسبو 28 مارس 2022
    بنهاية هذا الشهر، يسدل «إكسبو 2020 دبي» الستار، وتتوقف أنشطته، التي أثرت الملايين من الناس. خلال الأشهر الستة الماضية عشنا الكثير من الفعاليات والأنشطة، والتي كانت عامة،
  • من منا يجد في نفسه القدرة أن يعيش دون أصدقاء؟ وحتى ولو وجد من يتغنى بالبعد عن الصداقة، فهو بطريقة أو أخرى يظلم نفسه، يقتل الفطرة السليمة والطبيعية داخل روحه المتوثبة المتطلعة للصديق والرفيق، ولو لم تكن الصداقة على هذا القدر من الأهمية لما
  • البعض منا يشق طريقة نحو التحصيل العلمي والدراسي، وآخرون يشقون الطريق نحو الحياة العملية، والارتقاء الوظيفي، وهناك من يشق طريقه نحو التجارة الحرة، وغيرهم كثير، كلاً في مجال حياتي محدد. والبعض من هؤلاء يتحقق له النجاح، وبعضهم يخفق، هذا جميعه
  • حوار النفس 22 مارس 2022
    الحوار، أمر إيجابي، وهو أيضاً خصلة جميلة لها بريقها ومعناها وفائدتها التي لا تخفى على أحد
  • معظم الناس، يقررون السفر خلال الإجازات، ويخرجون إلى الرحلات، ويعزمون على فعل أنشطة ترفيهية، وحتى عملية أو علمية، ولكن يوجد منا من يفتقر إلى شيء مهم، وهو «التخطيط»
  • أيام وينتهي إكسبو2020 دبي والذي منذ انطلاقته وحتى يومنا، ضم الكثير من الأنشطة والفعاليات المذهلة التي جاءت في قوالب عديدة من التنوع وحملت معها عبق ثقافات كثيرة متباينة فأضفت على المكان وهج الروح البشرية،
  • ابتسم وتحمل 20 مارس 2022
    كم نحتاج لوسائل تخلصنا من كل هذا التوتر، الذي يلحقنا، ويتلبس بنا بين يوم وآخر، كم نحتاج لضحكات تزيل الهم من القلوب، وتزيح عن كواهلنا العبء النفسي، الذي يثقل مسيرتنا، كم نحتاج لسماع كلمات التخفيف والهدوء، لتدفع بنا نحو مسيرة صحية سواء في