د. عبدالله المدني

00
إكسبو 2020 دبي اليوم

د. عبدالله المدني

د. عبدالله المدني

أرشيف الكاتب

  • في منتصف سبتمبر الفائت أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن إطلاق شراكة استراتيجية مع بريطانيا وأستراليا تحت اسم «أوكوس AUKUS»، تتضمن تزويد الأخيرة غواصات أمريكية تعمل بالطاقة النووية، وفي الوقت نفسه أعلن وزير الدفاع الأسترالي بيتر داتون أن بلاده
  • يخطط حزب المؤتمر الهندي، الذي قاد الهند إلى الاستقلال، وحكمها لعقود طويلة، من غير معارضة حقيقية، لاستعادة السلطة، من بعد أن تلقى في انتخابات عام 2019 العامة، ثاني أكبر هزيمة مرة في تاريخه الممتد منذ عام 1885، وذلك بحصوله على 52 مقعداً فقط،
  • السؤال ليس كيف تستولي على السلطة في بلد ما، لكنه كيف ستدير هذا البلد بعد استيلائك على السلطة؟ والشواهد التاريخية كلها تقول إن الجماعات التي نجحت في الوصول إلى السلطة دون أن تملك برنامجاً أو رؤية، دعك من امتلاكها خبرة متراكمة في أمور
  • شهدت آسيا مؤخراً، استفحالاً خطيراً لجائحة «كورونا»، بسبب انتشار الموجة المتحورة الجديدة من فيروس كوفيد 19، ما أدى إلى قلق حكوماتها وشعوبها.
  • أقل من نصف عام، يفصلنا عن موعد الانتخابات الرئاسية الفلبينية الجديدة، التي يحاول الرئيس الحالي «رودريغو دوتيرتي»، خوضها للبقاء في السلطة، على الرغم من أن الدستور الحالي المعمول به منذ عام 1987، أي منذ ثورة الشعب ضد ديكتاتورية الزعيم الأسبق
  • بعيداً عما قيل ويقال إن واشنطن تعمدت، بانسحابها السريع والعشوائي من أفغانستان، أن تعيد حركة طالبان إلى السلطة في كابول كي تعمل كمخلب قط ضد الصين ومشاريعها،
  • في 25 أبريل المنصرم خسر الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم في طوكيو 3 مقاعد برلمانية (مقعد مدينة سوبارو بمجلس النواب، ومقعدي هيروشيما وناغانو بمجلس الشيوخ) لصالح «حزب اليابان الدستوري الديمقراطي» المعارض، وذلك في الانتخابات التكميلية التي
  • يبدو أن أفغانستان سوف تظل متصدرة نشرات الأخبار لفترة طويلة أخرى، مثلما كان حالها منذ الغزو السوفييتي لأراضيها في أواخر السبعينيات. نقول هذا على ضوء ما يجري حالياً من تحركات وتموضعات وبناء تحالفات جديدة استعداداً لما ستسفر عنه عملية سحب
  • في باكستان يقال: إن «من يسيطر على البنجاب يحكم البلاد»، وهو قول صائب، ليس فقط لأن هذا الإقليم هو الأكثر اكتظاظاً بالسكان، وليس بسبب موقعه الاستراتيجي المتاخم لحدود الهند وكشمير الباكستانية، وليس بسبب رمزيته من حيث تحوله إلى إقليم ذي أغلبية
  • تمر في أراضي أفغانستان (مساحتها 65230 كلم مربع) عشرة أنهار مختلفة الأطوال، بعضها مشترك مع دول الجوار، وبعضها الآخر يتدفق حصرياً داخل حدودها (مثل نهر هلمند الطويل الذي يفرغ في شرق إيران، ونهري فرح وأرغنداب القصيرين). من أطول هذه الأنهار نهر
  • شهدت هونغ كونغ طوال العامين المنصرمين أزمة سياسية ودستورية غير مسبوقة في تاريخها، منذ عودتها إلى السيادة الصينية في الأول من يوليو 1997، تسببت في احتجاجات واسعة وتعطيل للأعمال والمصالح، لم تخف حدتها إلا بسبب جائحة «كورونا». اليوم تحاول
  • تذكرنا الاتفاقية التي أبرمتها إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مع حركة طالبان في فبراير 2020 لحل المعضلة الأفغانية المستمرة بالصفقة التي عقدتها إدارة الرئيس الأسبق باراك أوباما مع النظام الإيراني حول المشروع النووي في عام 2015.
  • المعروف أن الجيش السريلانكي نجح بالقوة العسكرية في إلحاق هزيمة ساحقة ماحقة بحركة نمور التاميل الانفصالية، التي سعت منذ عام 1983 إلى تكوين دولة منفصلة خاصة بالأقلية التاميلية في الأقاليم الشمالية والشرقية، من هذا البلد الآسيوي قليل الحظ.
  • دخلت ميانمار مؤخراً أجواء الانتخابات العامة من جديد في ظل تعقد المسائل في هذا البلد الآسيوي. فالانتخابات التي بدأت في ميانمار في الثامن من نوفمبر أدت إلى فوز ساحق لحزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية بقيادة السيدة أونغ سان سو كي (وصف
  • يجني الرؤساء الأمريكيون بعد خروجهم من البيت الأبيض من الأموال أضعاف ما حصلوا عليه وهم في سدة الرئاسة، وذلك من خلال كتابة ونشر مذكراتهم عن السنوات التي أمضوها داخل البيت الأبيض. صحيفة «نيويورك تايمز» كتبت مؤخراً، على لسان الرئيس الأمريكي
  • تفجرت مؤخراً موجة جديدة من التظاهرات في الشارع التايلاندي، بعد أن ساده الهدوء خلال معظم أشهر العام الماضي. ويبدو أن الذي يحدث اليوم ليس سوى تكرار لما حدث في أواخر عهد الملك السابق «بوميبول أدونياديت»
  • توريث الحكم في آسيا ظاهرة معروفة للجميع منذ الخمسينيات، خصوصاً في حالات الرحيل بالاغتيال وما يفجره ذلك من عواطف جياشة تجاه الأسرة المنكوبة، لاسيما إذا كان الراحل بطلاً للاستقلال، أو رمزاً وطنياً كبيراً، أو صاحب إنجازات عظيمة. قريباً جداً،
  • توقع السنغافوريون أن تلجأ حكومتهم للدعوة إلى انتخابات عامة مبكرة (قبل موعدها في 14 أبريل 2021)، مستهدفة بذلك تعزيز شعبيتها على وقع نجاحها في محاصرة وباء كورونا المستجد الذي خلف 142 إصابة و23 وفاة
  • في خطوة فاجأت المراقبين أقدمت كوريا الشمالية مؤخراً على قطع كل خطوط الاتصال مع كوريا الجنوبية، وهو ما يعني عودة العلاقات بين الطرفين إلى نقطة الصفر، وبالتالي دخول شبه الجزيرة الكورية في موجة جديدة من التوتر، بعد أن ظن الكثيرون أن شبح
  • في مقالات عديدة سابقة قلنا، على هامش التحركات الأمريكية لعقد اتفاقية سلام مع حركة طالبان الأفغانية، إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ترتكب خطأ فادحاً
  • الذكرى الأربعون لإطلاق صحيفة «البيان» الغراء، التي تحل هذه الأيام تأتي في ظل ظروف استثنائية غير مسبوقة سببتها جائحة «كورونا» وتداعياتها المؤلمة على مجمل أوضاع الكون والحياة البشرية كما هو معروف.
  • من الغباء أن يصدق المرء صحة ما تدعيه سلطات كوريا الشمالية من أنها لا تواجه أية مخاطر ناجمة عن وباء «كورونا» المتفشي في العالم بأسره، لأنها ــ حسب زعمها ــ أغلقت حدودها منذ اليوم الأول مع الصين، جارتها وحليفتها الوحيدة، وبالتالي لم تسجل على
  • يوصف رئيس الوزراء الماليزي الجديد محيي الدين ياسين، الذي كلفه ملك ماليزيا مؤخراً بقيادة البلاد خلفاً لمهاتير محمد، في الأدبيات السياسية الماليزية بالشخصية المخضرمة ذات التوجهات القومية والإسلامية المحافظة، كما عــُرف عنه براغماتيته وبراعته
  • منذ الاعلان عن تفشيه في الصين في يناير من العام الجاري، ووباء كورونا الجديد أو ما يعرف باسم «كوفيد 19» يرعب العالم، وتجتاح المجتمعات البشرية بسببه حالة من الخوف والقلق جعلتها تقدم على جملة من الإجراءات غير المسبوقة تحاشياً لتمدده، بما في
  • مؤخراً قدم رئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد استقالة مفاجئة من منصبه إلى ملك ماليزيا الذي قبلها، مطالباً إياه الاستمرار بمهامه منعاً لأي فراغ دستوري. هذه الخطوة لم تكن متوقعة من رجل عـُرف عنه شراهته للسلطة إلى درجة أنه قلب الطاولة على حزب «
  • للمرة الأولى يحكم القضاء الباكستاني على زعيم عسكري سابق بالموت شنقاً، بتهمة الخيانة العظمى في بلد أمضى نصف تاريخه تحت حكم الجنرالات. المعني بالحكم هو الجنرال المتقاعد برويز مشرف، الذي وصل إلى السلطة عام 1999 على أثر نجاح انقلابه على
  • العظماء شأن المهاتما غاندي تظل صورتهم محفورة في الوجدان لا تبهت بتقادم الزمان. والهند وهي تودع العام الجاري الذي خصصته للاحتفال بالذكرى الـ 150 لميلاده.
  • مؤخراً حدث ما يمكن تسميته بانقلاب في حرب الرئيس الفلبيني «رودريغو ديتيرتي ضد عصابات وتجار المخدرات التي بدأها في عام 2016 كتنفيذ لوعد انتخابي قطعه على نفسه. فكما هو معروف، طلب، بمجرد وصوله إلى السلطة في منتصف ذلك العام.
  • كان من المفترض أن ينبثق عن اجتماع الحكومات الآسيوية الأخيرة في بانكوك في 4 نوفمبر الجاري التوقيع رسمياً على اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة في آسيا، والمعروفة اختصاراً بأحرفها الأجنبية الأولى، أي RECP، حيث إنّ هذه الاتفاقية، التي جرى
  • إذا كانت الانتخابات في بعض الدول المتحضرة المستقرة أمنياً وسياسياً تدور حولها أحياناً شبهات الفساد، فما بالك بدولة متخلفة ليس لها تاريخ عريق في الأصول الديمقراطية وكيفية إدارة انتخاباتها العامة والرئاسية بشفافية وحرفية مثل أفغانستان التي
  • منذ تأسيسها سنة 1967 مدت رابطة أمم جنوب شرق آسيا المعروفة اختصار بـ «آسيان» يدها إلى جميع دول العالم المحبة للسلام للتعاون السياسي والاقتصادي والأمني والثقافي من أجل عالم أكثر أمناً واستقراراً وأقل عنفاً واضطراباً، في الوقت الذي كانت تعمل
  • كان لروسيا حضور في بعض الأقطار الآسيوية قبل سقوط الاتحاد السوفييتي، من خلال دعمها بالأسلحة والخبراء وتدريب الكوادر على نحو ما كان جلياً في الهند وفيتنام على سبيل المثال. لكن هذا الحضور بدأ بالتراجع تدريجياً في أعقاب انتهاء الحرب الباردة..
  • الحكومة الهندية الجديدة التي شكلها مؤخراً «ناريندرا مودي» بعد فوزه بالانتخابات العامة التي أجريت في الفترة ما بين إبريل ومايو المنصرمين، حملت الكثير من التغييرات والمفاجآت لعل أبرزها: منح حقيبة الشؤون الخارجية لواحد من ألمع الدبلوماسيين
  • زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى سيئول لا يمكن قراءتها من زاوية أنها مجرد زيارة لمسؤول سعودي كبير لدولة آسيوية صاعدة فقط. ذلك أن الزيارة تستند إلى تاريخ طويل من العلاقات الثنائية الوطيدة بدأت في السبعينات في أوج خطط التنمية
  • ظل إمبراطور اليابان أكيهيتو (85 عاماً) يلح منذ عام 2012 على فكرة تخليه عن عرش الأقحوان لولي عهده الأمير ناروهيتو (59 عاماً)، معللاً السبب بحاجته للراحة بعدما تقدم به العمر وضعفت صحته وبالتالي صار غير قادر على أداء مسؤولياته الشرفية. غير أن
  • بعد أن نجح التنين الصيني في اختراق أفريقيا ومن قبلها بعض الدول الآسيوية، مد أبصاره مؤخراً نحو القارة الأوروبية العجوز عبر طرق بوابتها الرخوة المتمثلة في إيطاليا،
  • حول الجريمة الشنعاء صبيحة عيد الفصح في سريلانكا، لا يكفي التنديد بالمجرمين، ولا يكفي تحميل المسؤولية لتنظيم داعش الإرهابي. فبقدر ما تتحمل هاتان الجهتان مسؤولية مقتل ما لا يقل عن 300 ضحية بريئة، وجرح مئات آخرين، وتدمير الفنادق ودور عبادة،
  • بدأت الهند مؤخراً ممارستها الديمقراطية الأكثر متابعة عالمياً، بعد الانتخابات الأمريكية، والتي تفتخر بها هذه البلاد، وتستحق عليها بجدارة وصف «كبرى ديمقراطيات العالم».
  • الكل، وفي المقدم دول العالم الكبرى، ذي الأجهزة الاستخباراتية المنيعة، يعلم علم اليقين، أن الحرس الثوري الإيراني (سپاه پاسداران انقلاب إسلامي)، دولة داخل دولة، وأنه يد النظام الإيراني،
  • تعتبر سلطنة بروناي، التي نادراً ما يظهر اسمها في نشرات الأخبار، من أصغر دول جنوب شرق آسيا لجهة المساحة وعدد السكان. إجمالي عدد سكانها الذين يعيشون على مساحة 5.7 آلاف كيلومتر مربع،
  • «الإعلام العربي: الواقع والمستقبل» هو العنوان العام الذي انعقدت تحته الدورة 18 لمنتدى الإعلام العربي بدبي في الفترة من 27 ــ 28 مارس تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،
  • شكلت فواتير النفط المستورد على الدوام معضلة لصانع القرار الهندي، فهذه السلعة الاستراتيجية مطلوبة أولاً للوفاء بالاحتياجات اليومية لأكثر من مليار من البشر،
  • كما جرت العادة قبل إجراء الانتخابات الرئاسية التايوانية كل أربع سنوات، تعود قضية العلاقة مع البر الصيني إلى سطح الأحداث، ويتم استخدامها كورقة انتخابية رئيسية بين حزبي البلاد الكبيرين: «حزب الكومينتانغ»
  • خلال خطاب ألقاه مؤخراً في إقليم «ماندناو»، أفصح الرئيس الفلبيني المثير للجدل «رودريغو دوتيرتي»، عن رغبته في تغيير اسم بلاده من «الفلبين» إلى «مهارليكا».
  • أثبتت الأحداث الأخيرة في جنوب آسيا بين الجارتين النوويتين (الهند وباكستان) أنّ السلام الهش القائم بينهما قد ينهار فجأة، بفعل أطراف حمقاء لا تريد لهذا السلام أن يستمر. قد يكون وراء ما حدث في 14 فبراير المنصرم دول،
  • حسناً فعلت واشنطن وبيونغيانغ باختيارهما فيتنام مكاناً لعقد القمة الثانية بين رئيسيهما من بعد قمتهما التاريخية الأولى في سنغافورة..
  • تحولت الهند خلال السنوات القليلة الماضية إلى دولة يخطب ودها الجميع، ابتداء من القوى العالمية الكبرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وروسيا الاتحادية واليابان ومنظومة دول آسيان، وانتهاء بالدول الإقليمية متوسطة أو صغيرة
  • آلاف من البشر المتخصصين في شتى مجالات المعرفة. رؤساء ووزراء حاليون وسابقون. مسؤولون من كبريات الشركات العالمية والمنظمات الدولية. إعلاميون ومبدعون ومفكرون وحملة أقلام ورؤساء تحرير من الداخل والخارج. شباب وشابات في عمر الزهور في سباق محموم
  • لكل دولة شواغلها الداخلية والخارجية التي تتعامل معها من منظور المصلحة الوطنية العليا. واليابان ليست استثناء. فقد كان على رأس شواغلها منذ مطلع خمسينات القرن العشرين، معالجة هزيمتها المرة في الحرب العالمية الثانية، والتصالح مع نفسها ومع
  • مع اقتراب شهر مايو من العام الجاري والذي سيشهد إجراء الانتخابات العامة الـ 17 في تاريخها، تتجه الأنظار نحو الهند، كبرى ديمقراطيات العالم، وتكثر بالتزامن التساؤلات عمن سيفوز بها: هل هو حزب بهاراتيا جاناتا الذي اكتسح انتخابات 2014 وفاز فوزاً
  • بعد مضي 21 عاماً على عودة هونغ كونغ إلى الصين سلمياً، بموجب صفقة بريطانية ــ صينية تم تطبيقها في يوليو 1997، لا يزال حراك الهونغكونغيين السلمي قائماً من أجل الانفصال..
  • كما جرت العادة في كل الانتخابات العامة السابقة، التي شهدتها بنغلاديش منذ اغتيال مؤسسها الشيخ مجيب الرحمن، جرت الانتخابات الأخيرة في أواخر ديسمبر الماضي وسط ظروف أمنية مشددة..
  • قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخير، بسحب نصف قواته (نحو 7000 عنصر)، من أفغانستان، يذكرنا بقرار الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن، في نوفمبر 2003. وقتها وصفنا ذلك القرار، في مقال صحافي، بالقرار المتعجل الخاطئ، على الرغم من ضعف قوة
  • من أهم المشاكل التي تعاني منها إندونيسيا، وتعيق تقدمها، وتمنع لحاقها بجاراتها الآسيويات الناهضات ــ مثل ماليزيا وسنغافورة وتايلاند ــ هو الفساد المستشري في مفاصلها، منذ عهد رئيسها الأسبق الديكتاتور سوهارتو، الذي حكم هذه البلاد على مدى
  • في التنافس حول بناء النفوذ خارجياً ما بين التنين الصيني والنمر الهندي يعتبر أي نجاح تحققه الهند خسارة للصين والعكس صحيح. لذا وجدنا أن النجاحات التي حققتها بكين لجهة التمدد في بعض الأقطار الآسيوية والأفريقية عبر منح القروض الميسرة، أو عبر
  • في الأخبار: إن اليابان تراجعت عن تنفيذ مشروع محطة نووية لتوليد الطاقة الكهربائية لصالح تركيا، وذلك بسبب تضاعف كلفته جراء الانخفاض الحاد في سعر الليرة التركية، التي فقدت نحو 40% من قيمتها مقابل الدولار. والمعروف أن المشروع الذي كان مقرراً
  • في سبتمبر من العام الجاري وعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتوقيع معاهدة سلام نهائية مع اليابان قبل نهاية السنة. وفي نوفمبر المنصرم قابل رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي نظيره الروسي في قمة آسيان بسنغافورة، حيث أكدت مصادر إعلامية خبيرة، أن
  • وضعت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الصين ضمن قائمة الدول المستثناة من العقوبات الأميركية غير المسبوقة ضد النظام الإرهابي الإيراني لكن لمدة ستة أشهر فقط، بدءاً من نوفمبر المنصرم، كي تتمكن بكين من تسوية أمورها فيما يتعلق بصفقات نفطية
  • زيارة رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي الأخيرة للصين ولقاؤه مع نظيره الصيني شي جينبينغ عكست أموراً كثيرة: منها رغبة البلدين في التقارب والتفاهم، ومنها استعدادهما للتعاون لمواجهة الضغوط الأميركية. حيث من المعروف أن واشنطن تفرض سلسلة من
  • المطّلع على الأدبيات الخاصة بالحرب الكورية (1950 ــ 1953)، سيكتشف بسهولة أن شبه الجزيرة الكورية وسكانها، كانوا إحدى ضحايا تداعيات الحرب العالمية الثانية.
  • منذ انتهاء الحرب الأهلية الانفصالية الطويلة في سريلانكا بقيادة نمور التاميل، والتي قضى الجيش السريلانكي عليها وقتل قائدها في مايو 2009،
  • كان منظر رئيس الحكومة الماليزية مهاتير محمد غريباً وهو يقف لأول مرة منذ عشرين عاماً إلى جانب حليفه الحالي وغريمه السابق «أنور إبراهيم» في حشد انتخابي لدعم الأخير في دائرة ترشحه بمدينة «بورت ديكسون» الواقعة على الساحل الغربي لشبه جزيرة الملايو .