إعادة انتخاب سموه رئيساً للدولة لولاية رابعة

قيادة خليفة.. تجديد لمحبة شعب وعزيمة وطن

خليفة ومحمد بن راشد ومحمد بن زايد وأعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.. قيادة أرست دعائم النهضة والازدهار | أرشيفية

في تجديد لمحبة شعب الإمارات وعزيمته على مواصلة مسيرة النهضة والإنجازات في تلاحم مع قيادته الرشيدة، جدّد المجلس الأعلى لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة الثقة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيساً للمجلس الأعلى للاتحاد لولاية رابعة مدتها خمس سنوات، وفقاً لأحكام الدستور.

وأعرب المجلس الأعلى للاتحاد عن عميق ثقته بالقيادة الرشيدة لصاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ سموه، وأن يوفقه لمواصلة قيادة مسيرة الخير والنماء بحكمته السديدة، على النهج الذي يعزز دعائم نهضة وطننا الغالي.

وقد انتُخب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيساً للدولة في الثالث من نوفمبر 2004. ورافق سموه باني نهضة الإمارات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بمرحلة التأسيس، قبل أن يتسلم قيادة الدولة بعد وفاة القائد المؤسس، وقاد الدولة نحو مرحلة الإنجازات التي أسهمت في تمكين المواطن الإماراتي، وازدهار دولة الإمارات وتألقها محلياً وعالمياً.

اقرأ أيضاً:

 تجديد الـعهـد والولاء لقائد المسيرة

 الإمـــارات بقيــــادة خليفة حققت نهضة شاملة وإنــــجازات تاريخية

هزاع بن زايد: بالقيادة وعزيمة كل إماراتي تتجدد المسيرة النهضوية

وزراء ومسؤولون: حكمة خليفة عززت مكانة الإمارات عالمياً

مواطنون: نجدد عهد الولاء استمراراً لسنوات العز والرخاء

مكانة مرموقة للإمارات في مجال المساعدات الإنسانية

سلطان عمان وأمير الكويت يهنئان رئيس الدولة

لمشاهدة الملف ...PDF اضغط هنا

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات