فجّرت زورقاً مفخخاً تم تسييره من شواطئ الحديدة

قوات التحالف تواصل تقدمها في معقل الحوثي

واصلت قوات التحالف العربي تقدمها في مران بمحافظة صعدة معقل ميليشيا الحوثي الإيرانية، ونجح طيران التحالف العربي في استهداف اجتماع قيادات حوثية بشكل مباشر في محافظة حجة، حيث لقي القيادي الحوثي محمد حسن حداد الأكوع و 20 قيادياً آخرون مصرعهم.

وأوقعت قوات الجيش الوطني اليمني، أمس، خسائر كبيرة في صفوف ميليشيا الحوثي في صعدة، كما صدت محاولة تسلل للميليشيا. وأفادت تقارير بأن 12 مسلحاً حوثياً قتلوا خلال المواجهات مع قوات الجيش في محيط مران.

ونجحت قوات التحالف في اعتراض زورق مفخخ وتفجيره كانت قد سيّرته ميليشيا الحوثي الإرهابية من شواطئ الحديدة . وأكد الناطق الرسمي باسم قوات التحالف العربي، العقيد تركي المالكي، استمرار الميليشيا الحوثية والحــرس الثوري الإيراني في تهديد ممرات الملاحة الدولية والتجارة العالمية، مشيراً إلى أن قوات التحالف البحرية أحبطت المحاولة الإرهابية لتفجير الزورق المفخخ.

وأضاف: «تم اتخاذ التدابير اللازمة لحماية السفن التجارية للتحالف.. وتظل حماية المضيق مسؤولية دولية».

وفي مجزرة جديدة، قصفت ميليشيا الحوثي الموالية لإيران قرية الغليفقة التابعة لمديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة والمــحررة حــديثاً بصاروخ باليستي إيراني الصنع راح ضحيته طفل يمني وأصيب عشرات المدنيين الأبرياء بجروح إصابة ثلاثة منهم خطيرة، وذلك استمراراً لجرائمها ضــد الإنسانية واستهدافها الأحياء السكنية الآهلة بالمدنيين الأبرياء.

اقرأ أيضاً:

«التحالف» يحبط عملاً إرهابياً بزورق حوثي مفخّخ

صاروخ باليستي يقتل طفلاً ويصيب عشرات الأبرياء

تعليقات

تعليقات