الاحتفال بمرور 30 عاماً على متحف رأس الخيمة

احتفلت دائرة الآثار والمتاحف في رأس الخيمة بالذكرى الثلاثين لافتتاح متحف رأس الخيمة الوطني في التاسع عشر من نوفمبر عام 1987 من قِبل المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ صقر بن محمد القاسمي، طيب الله ثراه.

شهد الحفل الشيخ محمد بن كايد القاسمي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، وأحمد عبيد الطنيجي، المدير العام لدائرة الآثار والمتاحف، ومحمد أحمد الكيت، مستشار الحاكم، وهيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية السياحة، ومحمد حسن السبب، مدير غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة، وخلف سالم عنبر، مدير جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية، ومديرو جمعيات الفنون الشعبية والتراث في الإمارة وأصحاب المتاحف الخاصة.

تضمن الحفل العديد من الفعاليات والأنشطة التي شهدتها ساحة المتحف الوطني، والتي استهدفت الجمهور، ومنها معرض قصة حصن الذي يستعرض المراحل التي مر بها الحصن بأسلوب مبسط من قلعة دفاعية للذود عن أراضي مدينة رأس الخيمة القديمة، ثم مقر الأسرة الحاكمة، وديوان الحكم، ليتم اتخاذه مركزاً لشرطة رأس الخيمة وسجناً مركزياً، وأخيراً افتُتح متحفاً وطنياً.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon