جناح الهند في القرية العالمية.. أصالة التاريخ والثقافة

يُعد جناح الهند في القرية العالمية تحفة أيقونية بديعة تُجسّد الإبهار عبر تفاصيلها، التي تكتسي بملامح مستوحاة من ثقافة الامبراطورية المغولية.

وتتجلى ملامح العمارة الإسلامية العريقة في واجهة الجناح عبر تصاميم تحاكي المعجزات العمرانية في مدينة فتح بور سكري الملكية التي بناها جلال الدين أكبر خلال حقبة المغول، واكتسبت في ذلك الوقت شهرة كبيرة كأعظم مدن العالم جمالاً من حيث التنسيق وطراز العمارة الباذخ وأسلوب تشييد الحدائق والبساتين.

ويأخذ الجناح زائريه في رحلة عبر آلاف السنين إلى الحضارة المغولية القديمة ومعالمها الأثرية المستمدة من بوابة بولاند داروازا المعروفة «بالبوابة العظيمة» ونوافذ قلعة ميهرانجار، وملامح معابد كهوف إيلورا وأجانتا الشهيرة على تصميم الأعمدة في المنطقة المخصصة للعروض التفاعلية مع الجمهور.

ويعتبر جناح الهند أكبر جناح من حيث المساحة في القرية العالمية، ويحتضن خلال هذا الموسم أكثر من 240 متجراً يستعرض أفضل ما في بلاد الهند من مشغولات حرفية ومنتجات نادرة تشمل أزياء العرس التقليدي والمجوهرات الفاخرة وأجود أنواع شال الباشمينا والمنسوجات القطنية الناعمة والحرير الأصلي وملابس اليوغا وأحذية الجوتي.

وتعد أزياء العرس التقليدي والأقمشة الزاهية المطرزة من أبرز السلع في جناح الهند، ويأتي على رأسها الزي الملكي من عصر المغول «جاغرا شولي» و«ليهانجا شولي»، الذي يمثل منطقة شمال الهند، وترتديه النساء في حفلات الزفاف والمناسبات الخاصة خلال الوقت الحاضر.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon