سامباولي يودّع «التانغو»

أعلن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، أمس، فسخ التعاقد مع المدرب خورخي سامباولي، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، بعد المشاركة الهزيلة للفريق في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا. وكان المنتخب الأرجنتيني بقيادة سامباولي ودّع المونديال الروسي من الدور الثاني (دور الستة عشر) بالهزيمة 3-4 أمام نظيره الفرنسي.

وقدم المنتخب الأرجنتيني أداءً هزيلاً على مدار المباريات الأربع التي خاضها في البطولة وتأهل بصعوبة بالغة إلى الدور الثاني قبل أن يسقط أمام المنتخب الفرنسي. وفي بيان نشر على موقع الاتحاد الأرجنتيني للعبة بالإنترنت، ذكر الاتحاد أن رحيل سامباولي جاء «باتفاق مشترك»، وأن اثنين من الطاقم المعاون له وهما خورخي ديسيو مدرب اللياقة وماتياس مانا محلل الأداء سيتركان العمل بالفريق أيضاً.

ورغم وجود النجم الكبير ليونيل ميسي ضمن صفوف الفريق، سقط المنتخب الأرجنتيني في فخ التعادل مع نظيره الأيسلندي وخسر 0-3 أمام كرواتيا ولم يتأهل الفريق إلى الدور الثاني إلا من خلال فوز صعب ومتأخر على المنتخب النيجيري.

تعليقات

تعليقات