كأس العالم 2018

جيرو الغائب الحاضر في هجوم فرنسا

سرق كيليان مبابي الأضواء خلال المباراة التي جمعت المنتخب الفرنسي لكرة القدم أمام نظيره الأرجنتيني في دور الستة عشر من المونديال وحصل أنطوان غريزمان على لقب أفضل لاعب في المباراة أمام أوروغواي في دور الثمانية.


هل حان دور أوليفييه جيرو للحصول على لقب أفضل لاعب في المباراة أمام المنتخب البلجيكي في الدور قبل النهائي؟
ولم يضع جيرو بصمته بتسجيل هدف للمنتخب الفرنسي، خلال مشواره نحو الدور قبل النهائي، ولكن ما زال جيرو يقود هجوم المنتخب الفرنسي في روسيا.


وتساءل البعض لماذا فضل المدرب ديديه ديشامب بقاءه في الفريق في المقام الأول، وعدم استدعاءه للاعبين آخرين، ومع ذلك، تظل مساهمة جيرو نقطة محورية في اللعب الهجومي.
ولم يشارك جيرو كأساسي في المباراة الافتتاحية للمنتخب الفرنسي، في البطولة الحالية، التي فاز بها 2 - 1 على أستراليا ولكنه شارك في الدقيقة 70 بدلاً من غريزمان.
ومنذ هذه المباراة استمر جيرو في اللعب طوال المباريات التالية، لكن دون أن يسجل أهداف.


وقال ديشامب عن جيرو: «فقط عندما لا يكون موجوداً ندرك مدى فائدته».
وقال ديشامب: «ربما لا يملك أسلوباً متوهجاً ولكن الفريق يحتاجه في كل مباراة..صحيح أنه لم يسجل حتى الآن، ولكنني أعيدها، حتى الآن».

تعليقات

تعليقات