هرنانديز: هنري سيكون مسروراً بفوز فرنسا على بلجيكا

اعتبر المدافع الفرنسي لوكاس هرنانديز أول من أمس أن مواطنه تييري هنري، الذي يعمل حالياً ضمن الجهاز الفني للمنتخب البلجيكي لكرة القدم، سيكون مسروراً في حال فوز المنتخب الأزرق على منافسه في نصف نهائي كأس العالم.

وتلتقي فرنسا وبلجيكا في نصف النهائي الأول لمونديال روسيا بعد غد في سان بطرسبورغ، بعد فوز الأولى في الدور ربع النهائي أول من أمس على الأوروغواي (2-0)، والثانية على البرازيل في اليوم نفسه (2-1).

وسيكون موقف هنري معقداً في المباراة، إذ إنه الهداف التاريخي للمنتخب الفرنسي والمتوج معه بلقب مونديال 1998 على أرضه، إلا أنه يشغل حالياً منصب المساعد الثاني للمدرب الإسباني لبلجيكا روبرتو مارتينيز. إلا أن الظهير الأيسر للمنتخب الفرنسي هرنانديز، اعتبر في مؤتمر صحافي ، أن هنري لن يكون حزيناً في حال خسارة بلجيكا. وقال «كل الفرنسيين يعرفونه، نعرف جيداً أنه كان لاعباً كبيراً، أيقونة لكرة القدم».

وأضاف «الآن هو المساعد الثاني لمدرب بلجيكا، وآمل في ألا يتفوق علينا في نصف النهائي لكن إذا فزنا، سيكون مسروراً أيضاً لأنه فرنسي قبل أي أمر آخر».

ورد على سؤال بشأن مدربه الحالي ديدييه ديشان الذي كان يحمل شارة القيادة لتشكيلة 1998 التي توجت باللقب العالمي للمرة الأولى على أرضها، قال هرنانديز «كما كل المدربين الذي سبق لهم أن كانوا لاعبين، هو (ديشان) يعرفنا، ويعرف كيف نفكر في كل لحظة. هو قريب جداً منا، ويهتم كثيراً بأن تكون في حالة جيدة ذهنياً وبدنياً».

وأضاف لاعب نادي أتلتيكو مدريد الإسباني «يعطيك النصائح لتكون حاضراً بنسبة 100 بالمئة. هو مدرب كبير، تعلمت الكثير من الأمور معه».

تعليقات

تعليقات