قصة مسلسل كرتوني مريب يتوقع نتائج مباريات المونديال

لا يزال مسلسل "عائلة سيمبسون" الكرتوني الشهير يثير الجدل بنبوءاته "المريبة" التي تحقق كثير منها، فيما كشف متابعون لحلقاته القديمة أن المسلسل توقع طرفي مونديال 2018.

وفي حلقة تعود إلى عام 1997، تنبأ المسلسل الشهير بوصول منتخبي البرتغال والمكسيك إلى نهائي كأس العالم.

وللمفارقة، فإن المكسيك التي تتصدر مجموعتها حاليا في المونديال، لا يمكنها وفقا لقرعة الأدوار الإقصائية مقابلة البرتغال في أي دور قبل المباراة النهائية، في حال حافظت على صدارتها، وفق ما نشرته سكاي نيوز.

وتظهر الحلقة أيضا لاعبا في منتخب المكسيك يلهو مع بعض الفتيات في حوض سباحة، وهو ما ربطه البعض بـ"فضيحة نسائية" تورط فيها بالفعل عدد من لاعبي المنتخب اللاتيني قبيل المونديال.

ويمتلك المسلسل تاريخا "مثيرا للدهشة" من التنبؤات التي تحققت بالفعل، مثل حلقاته التي كشفت قبل 18 عاما عن تولي دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة، وإصابة نيمار في كأس العالم 2014، وهجمات الحادي عشر من سبتمبر.

 

تعليقات

تعليقات