الاتحاد المصري ينفي الاتجار في التذاكر

أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بياناً أمس، للحديث عن أزمة تذاكر مباريات كأس العالم المقامة حالياً في روسيا، وحقيقة بيعها من جانب أعضاء الاتحاد المصري.

وذكر الاتحاد في بيانه: «تابع الاتحاد المصري لكرة القدم ما يتم تناوله بلا سند من الحقيقة بخصوص عملية بيع وتوزيع تذاكر مباريات كأس العالم ويهمه توضيح عدة نقاط». أوضح البيان: «عملية بيع التذاكر لها ضوابط، حيث تم تخصيص نسبة 8% من تذاكر كل مباراة للاتحاد المحلي طرف المباراة يتسلم منها 700 تذكرة فقط، تمت زيادتها فيما بعد بـ350 تذكرة ليكون الإجمالي 1050 تذكرة». أضاف البيان: «تسلم الاتحاد 30 تذكرة إضافية لمباراة أوروغواي و50 لمباراة روسيا لطرحها بالسعر المحدد، فيما تم طرح المتبقي من التذاكر إلكترونياً».

وتابع: «تم إرسال البطاقات الذكية الخاصة بهذه التذاكر مباشرة إلى العناوين المسجلة».

تعليقات

تعليقات