لاعبون يطالبون بلحظات لعب في المونديال

«التاريخ»أزمة في تشكيل الفراعنة

يختتم اليوم، منتخب مصر، تدريباته على ملعب فولغوغراد، استعداداً لخوض مباراة السعودية، التي ستقام غداً على الملعب نفسه، ضمن مباريات الجولة الثالثة والأخيرة، للمجموعات، في إطار الدور الأول من مباريات كأس العالم 2018 بروسيا.

ويخوض المنتخب الوطني المصري التدريب لمدة ساعة، على ملعب المباراة، وذلك وفقاً للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، وكذلك اللجنة المنظمة للبطولة، حيث يركز الجهاز الفني في مران اليوم، على تطبيق الخطة وطريقة اللعب التي سيواجه بها المنتخب السعودي، وتشتمل التدريبات على التطبيق الأخير لبعض الجمل قبل خوض اللقاء بشكل رسمي، وكان الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني، ركز خلال الفترة الماضية على الجانب النفسي للاعبين، وحرص على تهيئتهم نفسياً لتلك المباراة عقب الخروج الرسمي من بطولة كأس العالم، بعد الخسارة في المباراة الأولى أمام منتخب أورغواي بهدف خيمينيز، وفي مباراة الجولة الثانية، تلقى الفراعنة الصدمة الثانية بالخسارة أمام المنتخب الروسي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

ويعقد كوبر مؤتمراً صحافياً بحضور عصام الحضري قائد الفراعنة، للحديث عن المباراة ومدى أهميتها باعتبارها مباراة خاصة بين مصر والسعودية، على الرغم من خروج المنتخبين بشكل رسمي من المونديال، إلا أن كل منهما لديه دافع في ميدان الأفضل في الكرة العربية، وكذلك وداع كأس العالم بفوز شرفي، يذكره التاريخ، لا سيما وأن المنتخب المصري لم يسبق له تحقيق أي انتصار في هذه البطولة عبر تاريخها.

وكان المنتخب المصري أدى مرانه في الحادية عشرة صباحاً على ملعب مدينة غروزني التي استضافت معسكره الدائم خلال مشاركته في بطولة كأس العالم، حيث شارك في مران الأمس أحمد حجازي بشكل كامل، بعد أن أدى تدريبات فردية في وقت سابق لشعوره ببعض الإجهاد.

فيما تأكد غياب الظهير الأيمن عمر جابر، لاعب فريق لوس أنجلوس الأميركي، عن لقاء السعودية، ولم يتدرب مع زملائه في مران الأمس، واكتفى بالجري والتدريبات التأهيلية، بسبب الإصابة التي يعانيها، وتأكد الجهاز الفني من عدم لحاقه بهذه المباراة، وخرج من الحسابات الفنية لهيكتور كوبر.

وشارك في التدريب باقي اللاعبين، وظهروا بحالة جيدة بشكل كبير، بعد أن نجح الجهاز الفني والمسؤولون في الخروج بهم من الحالة النفسية، وتم تجهيزهم بشكل قوي وسريع لهذا المباراة التاريخية، حيث إنها أول مواجهة عربية للمصريين في المونديال العالمي.

ولا يزال ملف التشكيل الذي سيلعب به المنتخب المصري يلقي بظلاله على الجهاز الفني، حيث طلب أكثر من لاعب فرصة المشاركة في المونديال، بعدما اعتمد كوبر على 14 لاعباً فقط طوال مباريات البطولة، وطالب الباقون بضرورة الحصول على فرصة الظهور في كأس العالم، خاصة الحارس الدولي عصام الحضري، الراغب في تحقيق رقم قياسي في تاريخ المونديال لم يسبقه إليه أي لاعب آخر، ففي حالة مشاركة الحارس الملقب بالسد العالي، سيكون أكبر لاعب يشارك في كأس العالم عبر نسخه الـ 21، كما طلب أكثر من لاعب بالمنتخب المشاركة ليكتب تاريخاً لنفسه بأن يكون قد نال شرف المشاركة في المونديال.

تعليقات

تعليقات