عبدالله الجنيبي ومحمد بن هزام يحضران كونغرس «فيفا»

«الأخضر» يدخل أجواء المونديال من «زينيت»

دشن المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، أول من أمس، مرحلة الإعداد الأخيرة للمونديال من خلال تدريباته على ملاعب نادي زينيت في مدينة سان بطرسبرغ الروسية، تحت إشراف الأرجنتيني أنطونيو بيتزي الذي فتح المران أمام الجماهير ووسائل الإعلام، من أجل دخول اللاعبين أجواء مونديال روسيا، حيث تنتظرهم موقعة افتتاح المونديال الخميس المقبل أمام منتخب روسيا المستضيف، وركز بيتزي على الجوانب التكتيكية لضيق الوقت، من خلال الاعتماد على القائمة الأساسية، وبات من المؤكد أن يواجه «الأخضر» نظيره الروسي بتشكيلته نفسها في مباراته أمام ألمانيا.

وكانت بعثة المنتخب السعودي حطت رحالها السبت الماضي في مدينة سان بطرسبرغ الروسية التي ستكون مقراً لإقامة المنتخب خلال مشاركته في المونديال، وتحديداً في فندق بلموند غراند أوروبا، فيما ستكون التدريبات على ملعب زينيت الروسي الذي يبعد «27 دقيقة بالباص» من مقر البعثة، فيما تقرر أن يغادر الأخضر المدن التي سيواجه فيها الأورغواي ومصر في اليوم نفسه عبر طائرة خاصة بالتنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا».

وأشارت صفحة المنتخب على «تويتر» إلى وجود حالة من التفاؤل بين أفراد البعثة قبل المشاركة في المونديال ضمن المجموعة الأولى إلى جانب روسيا والأوروغواي ومصر، وأشاد عادل بن محمد عزت، رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة السعودي، بما قدمه لاعبو المنتخب من أداء احترافي وانضباط عالٍ خلال مراحل الإعداد، متمنياً للمنتخب التوفيق في كأس العالم، وأن يقدم كل ما لديه من إمكانات لإسعاد الجماهير السعودية والعربية.

من ناحية أخرى، غادر الدولة مساء أول من أمس، وفد اتحاد الكرة الإماراتي المكون من عبدالله ناصر الجنيبي، نائب رئيس الاتحاد رئيس لجنة دوري المحترفين، ومحمد بن هزام الظاهري، الأمين العام، متوجهاً إلى موسكو، لحضور كونغرس «فيفا» الذي سيتم خلاله التصويت على الدولة المستضيفة لمونديال 2026.

وكذلك حضور الاجتماع العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم برئاسة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، بحضور إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي، وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد القاري، ورؤساء وأعضاء وفود الاتحادات الوطنية الآسيوية.

ويشهد وفد اتحاد الكرة، الخميس المقبل، حفل افتتاح كأس العالم ومباراة المنتخبين السعودي والروسي.

تعليقات

تعليقات