سويستش.. خطوة نحو المجد

ربما شكل اللاعبان إدين دزيكو وفيداد إيبيسفيتش أقوى ثنائي هجومي في جميع المنتخبات المشاركة بتصفيات بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، ولكن الفضل الأكبر في تأهل المنتخب البوسني لكرة القدم إلى نهائيات البطولة يعود إلى المدرب صفوت سويستش المدير الفني للفريق.

ولعب سوسيتش الدور الأبرز في وضع المنتخب البوسني بقوة على خريطة كرة القدم العالمية من خلال تكوينه لهذا الجيل الرائع من اللاعبين أصحاب المهارات.

وكان سوسيتش نفسه مهاجماً موهوباً شارك مع منتخب يوغسلافيا السابقة في بطولتي كأس العالم 1982 و1990، ليكون العنصر الوحيد في المنتخب البوسني الحالي الذي يمتلك الخبرة في بطولات كأس العالم، وهو ما سيفيد الفريق كثيراً بالتأكيد، حيث يقود سوسيتش لاعبيه من على مقعد المدير الفني.

وتولى سوسيتش تدريب الفريق، خلفاً للكرواتي ميروسلاف بلازيفيتش بعد فشل الفريق في التأهل للمونديال الماضي بجنوب أفريقيا، حيث خسر الفريق 0 - 1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب أمام نظيره البرتغالي في الملحق الفاصل بالتصفيات الأوروبية.

قدرة هجومية

وارتقى سوسيتش بمستوى أداء الفريق ليصبح أكثر إمتاعاً وقدرة على هز الشباك ونال سوسيتش المكافأة أخيراً على عمله ببلوغه مع الفريق نهائيات المونديال البرازيلي بعدما تصدر مجموعته في التصفيات بفارق هدف أمام نظيره اليوناني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات