روني يطمح لتعويض الإنجليز ويحلم باللقب

روني يعد بعدم الإخفاق للمرة الثالثة أ ف ب

بعد فشله في هز الشباك على مدار ثماني مباريات خاضها مع المنتخب الإنجليزي لكرة القدم في النسختين الماضيتين من بطولات كأس العالم، يطمح المهاجم الخطير المخضرم واين روني إلى ترك بصمته أخيراً في البطولة العالمية من خلال كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وعانى روني كثيراً من الإصابة قبل نسختي 2006 بألمانيا و2010 بجنوب أفريقيا وخذل الجماهير الإنجليزية في البطولتين . ولذا، يسعى روني إلى تعويض الفريق وجماهيره عما فات وتقديم بطولة قوية ليخلد اسمه بأي إنجاز في بطولات كأس العالم ويحقق ما يليق بإمكانياته ومهاراته التي طالما أبرزها في مسيرته مع يونايتد .

وقال روني : «أريد أن أظهر للعالم ما يمكنني تقديمه وأرى بالفعل أنه الوقت المناسب لتحقيق هذا. إنني على استعداد لهذا وشغوف بتحقيقه. إذا أخفقت، لن تكون هناك أعذار هذه المرة. ويؤكد روني أن المنتخب الإنجليزي قادر على صناعة التاريخ .

وقال: «أرى أننا نستطيع الذهاب بعيداً. أعتقد أن لدينا اللاعبين وهدفنا هو الفوز باللقب.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات