سموه يعلن عن «قمة إكسبو العالمية للحكومات»

محمد بن راشد: الإمارات ملتقى أممي لـ190 دولة في 2020

لمشاهدة ملف "قمة إكسبو العالمية للحكومات" بصيغة الــ pdf اضغط هنا



وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، بتوحيد جهود القمة العالمية للحكومات مع جهود إكسبو 2020 دبي، وإطلاق قمة استثنائية للحكومات تحت مسمى «قمة إكسبو العالمية للحكومات 2020»، وذلك بالتزامن مع فعاليات إكسبو 2020 دبي، في الفترة من 22 إلى 25 نوفمبر 2020، في أكبر دورة للقمة منذ إطلاقها، تشهد أكبر تجمع من نوعه لرؤساء الحكومات ومسؤولي الدول في العالم، وذلك لتعزيز مكانة الحدث الدولي كملتقى لصياغة مستقبل الحكومات، حيث يتوقع أن تشهد القمة الاستثنائية مشاركة أكثر من 10 آلاف مسؤول و30 منظمة دولية و600 مفكر وخبير، كما ستشهد فعالياتها المختلفة حضور أكثر من 100 ألف مشارك، إلى جانب تغيير نوعي في البرنامج والفعاليات وتصميم الأجنحة.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «إن 2020 سيكون عاماً مختلفاً لأن دولة الإمارات ستكون محطة رئيسية في أجندة أكثر من 190 دولة»، مؤكداً سموه: «سيكون لدينا إكسبو استثنائي وقمة استثنائية، وسنستضيف العالم لنتحدث عن المستقبل».

وأضاف سموه: «القمة العالمية للحكومات ستمثل المحور الفكري لإكسبو 2020 دبي.. وهدفنا تنظيم حدث دولي متكامل الأركان»، ولفت سموه إلى أن «توحيد جهود القمة العالمية للحكومات مع إكسبو 2020 دبي سيرسخ نوعية جديدة من معارض إكسبو الدولية تجمع بين ثقافة الأمم وماضيها وحاضرها ومستقبلها، وختم صاحب السمو: «عام 2020 هو عام توحيد الجهود لتكريس مكانة دولية جديدة لدولة الإمارات العربية المتحدة».

 

لمتابعة تفاصيل الملف اقرأ:

ــ محمد بــن راشد: سيكون لدينا إكسبو وقمة استثنائيان وسـنستضيف العالم لنتحدث عن المستقبل

ــ القمة العالمية للحكومات منصة لتحسيـن حياة الإنسان وبناء مجتمعات المستقبل

ــ قمة إكسبو العالميـة للحكومات تصنع مستقبلاً أفضل للإنسانية

ــ مجتمع الأعمال: القمة ترسّخ مكانة الإمارات منصة لإطلاق أفضل الممارسات العالمية

طباعة Email
تعليقات

تعليقات