سلسلة عقوبات أمريكية جديدة تشدّد الخناق على إيران

أعلنت الولايات المتحدة، أمس، فرض سلسلة عقوبات من شأنها تشديد الخناق على إيران وتستهدف خصوصاً وزارة الدفاع الإيرانية، وذلك في إطار العمل مجدداً بعقوبات الأمم المتحدة. وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للصحافيين إن «إجراءاتنا اليوم هي تحذير ينبغي أن يسمعه العالم أجمع». وأضاف: «منذ نحو عامين، يعمل مسؤولون فاسدون في طهران مع النظام غير الشرعي في فنزويلا للالتفاف على حظر السلاح الذي قررته الأمم المتحدة».

وقال بومبيو إن العقوبات تشمل وزارة الدفاع الإيرانية، وشخصين لهما دور محوري في أنشطة تخصيب اليورانيوم.

ووقع الرئيس دونالد ترامب، أمس، مرسوماً يجيز فرض عقوبات اقتصادية شديدة بحق أي بلد أو شركة أو فرد يسهم في تقديم وبيع ونقل أسلحة تقليدية إلى إيران، وفق ما أورد مستشار ترامب للأمن القومي روبرت أوبراين الذي أضاف أن واشنطن فرضت عقوبات وإجراءات جديدة لتقييد الصادرات، تستهدف 27 كياناً وفرداً لهم صلة ببرنامج الأسلحة النووية الإيراني.

وهدد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير بأن بلاده «مستعدة للرد على أي اعتداء إيراني في المستقبل». وأوضح: «إيران تخرق قرارات دولية من خلال إيصال أسلحة محظورة إلى مجموعات مثل حزب الله والحوثيين. نحن مستمرون في سياسة الضغط القصوى على إيران».

ورجحت مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة، كيلي كرافت، أن تعيد جميع الدول الأعضاء بالمنظمة فرض العقوبات على إيران.

تحذير للعالم.. عقوبات أمريكية جديدة على إيران

طباعة Email
تعليقات

تعليقات