اليسار الفرنسي واليمين المتطرف يرفضان إجراءات ماكرون

 رفض اليسار الفرنسي واليمين المتطرف زيادة الحد الأدنى للأجور والتخفيضات الضريبية التي أعلنها الرئيس إيمانويل ماكرون ردا على حركة احتجاجات "السترات الصفراء".

وندد الزعيم اليساري الراديكالي جان لوك ميلينشيون وزعيم الحزب الاشتراكي أوليفييه فاور بماكرون لاتخاذه إجراءات سيتحملها عامة الشعب بدلا من أصحاب "الثروات الكبيرة".

ولوح ميلينشيون بإمكانية إطلاق جولة خامسة من الاحتجاجات السبت المقبل قائلا: "الفصل الخامس من بداية ثورة المواطن في هذا البلد سيكون تعبئة كبيرة".

ومن جانبها، نشرت زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان تغريدة عبر تويتر قالت فيها إن ماكرون "تخلى عن بعض أخطائه المالية ، وهذا أفضل كثيرا، لكنه يرفض الاعتراف بأن ذلك كان النموذج الذي كان يدافع عنه ويتنافس بناء عليه".

اقرأ ايضاً:

الاتحاد الأوروبي يدرس انعكاسات وعود ماكرون على الموازنة

ماكرون يعلن زيادة الحد الأدنى للأجور

طباعة Email
تعليقات

تعليقات