أميركا: الديمقراطيون يفوزون بأغلبية "النواب" والجمهوريون يحتفظون بمجلس الشيوخ

حافظ الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه الرئيس دونالد ترامب على الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي، فيما انتزع الديمقراطيون الأغلبية في مجلس النواب بعد انتخابات التجديد النصفي للكونغرس.

وأشارت تقديرات شبكة "إن.بي.سي" الأميركية إلى أن الديمقراطيين سيحصلون على 229 مقعدا في مجلس النواب مقابل 206 للجمهوريين.

كما أشارت إلى أن الجمهوريين سيحصلون على 50 مقعدا في مجلس الشيوخ مقابل 39 للديمقراطيين، وأن 11 مقعدا لم تحسم بعد.

وسيكون بمقدور مجلس النواب الجديد الذي يتمتع فيه الديمقراطيون بالأغلبية التحقيق في عائدات ضرائب ترامب وتضارب المصالح المحتمل واتهامات تشمل صلات بين حملته الانتخابية في 2016 وروسيا.

ويمكن أيضا أن يجبروا ترامب على الحد من طموحاته التشريعية، ربما بالقضاء على تعهداته بتمويل جدار حدودي مع المكسيك أو تمرير حزمة كبيرة ثانية لخفض الضرائب أو تنفيذ سياساته الصارمة فيما يخص التجارة.

وستكون أغلبية بسيطة بالمجلس كافية لعزل ترامب إذا ظهرت أدلة على أنه عرقل العدالة أو أن حملته الانتخابية في 2016 تواطأت مع روسيا. لكن لا يمكن للكونغرس الإطاحة به من منصبه دون تأييد من غالبية الثلثين في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون.

ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نتائج انتخابات التجديد النصفي للكونغرس بأنها "نجاح هائل" على الرغم من أن حزبه الجمهوري فقد السيطرة على مجلس النواب.

إقرأ أيضا:

 ألكسندريا كورتيز تدخل التاريخ كأصغر نائبة في الكونغرس الأميركي

انتخاب أول امرأتين مسلمتين في الكونغرس الأميركي

تعرف على أصغر امرأة في الكونغرس الأميركي

 

 

تعليقات

تعليقات