احتجاجات العراق تستعيد زخمها

تستعيد احتجاجات العراق زخمها مع دخول تظاهرات ساحة التحرير وسط بغداد، ونحو عشر محافظات أخرى، يومها العشرين على التوالي، مدعومة بالطلاب ونقابة المعلمين التي تواصل إضرابها، فيما أصدر معتصمو ساحة التحرير، أمس، «البيان رقم 2»، دعوا من خلاله إلى تظاهرة مليونية يوم غدٍ (الجمعة). وقال المعتصمون في بيانهم: إن الحكومة مصرة على خيار العنف والإجرام في قمع المحتجين، وإسكات صوت الشعب.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

تظاهرات العراق تستعيد زخمها و«مليونية» غداً

سياسيون ومتظاهرون: قانون الانتخابات الجديد في العراق لا يخلو من الألغام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات