حيّ دبي للتصميم.. واحة مبدعي العالم

صورة

يشهد حيّ دبي للتصميم إقبالاً نوعياً من المبدعين والزوار بشكل دائم، بفضل مكانته كوجهة ثرية لمبدعي العالم، وهو ما تجسد وبرز بجلاء أخيراً، مع فعاليات أسبوع دبي للتصميم 2020، أكبر فعالية تقام على مستوى العالم منذ بدء تفشي وباء كورونا، حيث استقبل آلاف المتخصصين والمصممين من الإمارات والمنطقة والعالم ضمن أجواء رائعة مع الالتزام التام بمختلف الشروط والتدابير والإجراءات الاحترازية المعمول بها في الإمارة.

وعلى مدى ستة أيام وباعتباره الشريك الاستراتيجي لأسبوع دبي للتصميم، فتح حيّ دبي للتصميم أبوابه لمجموعة متنوعة من الفعاليات والعروض والحوارات الحية والرقمية منها «الملتقى الإقليمي للهندسة المعمارية» الذي أقيم بالشراكة مع المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين «ريبا» فرع منطقة الخليج. كما قام معهد دبي للتصميم والابتكار DIDI، المركز المعرفي المتميز في حيّ دبي للتصميم، بالشراكة مع حاضنة المشاريع الناشئة in5 للتصميم، بتزويد الزائرين بمجموعة من التصاميم والأعمال الإبداعية.

وتأكيداً على أهمية الحدث، قامت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب، بزيارة حيّ دبي للتصميم، في جولة على المنشآت والمعارض الخارجية، وشملت الجولة معرض «Please Sit Hear» المخصص للمقاعد الخارجية المستخدمة في الهواء الطلق والتي تراعي التباعد الاجتماعي، وابتكر معروضاته ثلاثة مصممين إماراتيين، يعملون ضمن حيّ دبي للتصميم، وهم: الجود لوتاه، وخالد شعفار وحمد خوري.

نجاح كبير

وبهذه المناسبة، قالت خديجة البستكي، المدير التنفيذي لحيّ دبي للتصميم: «اختتمت دبي بنجاح كبير، إحدى الفعاليات الكبرى على مستوى العالم، والتي تقام على أرض الواقع للمرة الأولى منذ بدء انتشار وباء كورونا. وبالنظر إلى الظروف الاستثنائية التي نشهدها، فإن هذا يُشكّل إنجازاً كبيراً، وينبغي أن تُسهم جاهزية إمارة دبي ومرونتها في منح الأمل والثقة لبقية العالم بعودة الفعاليات الحقيقية إلى أرض الواقع مرة أخرى». وأضافت البستكي: «شهد أسبوع دبي للتصميم نمواً كبيراً على مدى السنوات الست الماضية، ورسّخ مكانته كمنصّة هامة تعرض المواهب والابتكارات في مجالات الفن والعمارة والتصميم. ونحن نفخر من جانبنا بالمساهمة في هذا النجاح كشريك استراتيجي للعام السادس على التوالي، كما نتطلع إلى البناء مستقبلاً على ما حققناه من سمعة متنامية للقطاعات الإبداعية في الإمارات العربية المتحدة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات