عودة ورش العمل الفنيّة إلى مواقع أبوظبي الثقافية

يعود برنامج ورش العمل الفنية والدروس الإبداعية الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي إلى المواقع الثقافية والمراكز المجتمعية في الإمارة، بما فيها منارة السعديات، والمجمّع الثقافي، وبيت العود، وبيركلي أبوظبي، ومركز القطّارة للفنون في منطقة العين، وذلك بدءاً من 8 نوفمبر الجاري.

تعدّ الجلسات الفنية والثقافية وسيلة إبداعية مهمة لمختلف أفراد المجتمع، وتعتبر بالغة الأهمية في الوقت الحالي لما تقدّمه من فسحة للتعبير الإبداعي ومنفذ لتخفيف وطأة الضغوط والأعباء لكل من الأطفال واليافعين وأولياء الأمور، علاوة على توفيرها نشاطاً إضافياً للاستمتاع به بأمان خارج منازلهم.

تقام جميع الجلسات وفقاً لأعلى معايير النظافة والسلامة المنصوصة في الإرشادات والبروتوكولات المعتمدة من قبل حكومة أبوظبي.

يقدّم «استوديو الفنون» في منارة السعديات ورشات فنيّة في الرسم، والتلوين، والفن الغرافيكي، والكولاج، والسيراميك.

وسيواصل بيركلي أبوظبي تقديم صفوفه الخاصة لتعليم الموسيقى والجلسات التلحينية، وأساسيات كتابة الأغاني، وإنتاج الموسيقى الإلكترونية.

بينما ترجع ورش العمل الفنيّة إلى المجمّع الثقافي في كل من المرسم الحرّ وبيت الخط، وتشمل الرسم، والتلوين، وفنون الخط العربي.

وفي العين، تعود إلى مركز القطّارة للفنون صفوف الموسيقى والفن. كما يستأنف بيت العود دروسه الخاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات