فعاليات دبي تستعيد زخم الترفيه والبهجة

شهد قطاع الفعاليات في دبي في الآونة الأخيرة عودة تدريجية مع انطلاق عدد من الحفلات والعروض لمجموعة من الفنانين العرب والإقليميين والدوليين، وهو ما يدعو للتفاؤل باستئناف نشاط هذا القطاع المهم الذي يعتبر ركيزة أساسية للمقومات السياحية التي تتمتع بها المدينة ومساهماً في نمو الاقتصاد.

وقد ساهمت الإدارة الناجحة لجائحة كورونا «كوفيد-19» في استئناف قطاع الفعاليات في دبي، مما أدى إلى العودة التدريجية للفعاليات والأنشطة الترفيهية، لاسيما مع انطلاق مفاجآت صيف دبي، وسماح دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة» لمنظمي الفعاليات باستضافة العروض والفعاليات المباشرة والحفلات الموسيقية.

وذلك ضمن اشتراطات وإرشادات الصحة والسلامة المعتمدة بهذا الخصوص. فيما شهدت دبي نجاحاً كبيراً خلال موسم الصيف في استقطاب الجمهور لحضور حفلات وفعاليات لنجومهم المفضلين، وذلك ضمن الالتزام بمجموعة من الإجراءات الإحترازية بما في ذلك قواعد التباعد الاجتماعي لضمان صحة وسلامة كل من الحضور والفنانين على حد سواء.

وبهذا الخصوص قال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «توفر دبي لزوارها العديد من التجارب المتنوعة، فيما تعد الفعاليات عنصراً أساسياً ضمن استراتيجية السياحة المستلهمة من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لضمان تعزيز مكانة دبي لتصبح المدينة المفضلة للزيارة على مستوى العالم».

تاريخ طويل

وأوضح قائلا: «تتميز دبي بتاريخها الطويل في استضافة الفعاليات الترفيهية التي تضم موسيقيين وفنانين مميزين ممن جعلوا المدينة محطة مهمة ضمن جولاتهم العالمية على مدار السنوات الماضية. وإننا نشعر بحماس ونحن نشاهد استئناف الفعاليات المباشرة، واستضافتها لنجوم وفنانين بارزين، الأمر الذي يساهم في تعزيز مكانة دبي كوجهة آمنة ووجهة مميزة للفعاليات العالمية.

وكان الكوميدي العالمي جيمي كار، الذي قدم عرضه الأول في دولة الإمارات العربية المتحدة حقق نجاحاً باهراً، حيث تمكن من رسم الابتسامة على وجوه الجمهور في دبي من خلال أدائه لثلاثة عروض متتالية نفدت تذاكرها بالكامل.

وقد كان من المقرر أن يقدم جيمي كار عرضين فقط في مركز دبي التجاري العالمي يومي 13 و 14 أغسطس، إلا أنه وبسبب الطلب المتزايد على هذا العرض تم إقامة عرض ثالث، وقد بيعت جميع تذاكرها بالكامل. علماً بأن العروض جاءت ضمن فعاليات مفاجآت صيف دبي التي اختتمت في 28 أغسطس الماضي.

تعليقًا على حفاوة الاستقبال وإعجاب الجمهور بعروضه قال جيمي كار: «لقد كانت العروض الثلاثة التي قدمتها ونفدت تذاكرها بالكامل خلال مفاجآت صيف دبي رائعة وممتعة». كما ساهم «لافتر فاكتوري»، النادي الكوميدي العريق الذي يقدم عروضه منذ فترة طويلة في دبي بإعادة النشاط والحيوية إلى قطاع الفعاليات والترفيه في المدينة، مما أضفى مزيداً من التشويق عليها خلال فصل الصيف.

عروض متميزة

ومن جهته قدم الفنان الإماراتي علي السيد ومينا ليسوني بتاريخ 21 أغسطس عرض «ستاند أب كوميدي» في أوبرا دبي ضمن فعاليات مفاجآت صيف دبي. كما شهد شهر أغسطس أيضًا إقامة حفلات لكل من محمد عساف وسيف نبيل اللذين قدما حفلة مباشرة بتاريخ 20 أغسطس في دبي أوبرا، بينما أبهر مغني بوليوود سونو نيجام الجماهير بحفل موسيقي مباشر في 21 أغسطس في مركز دبي التجاري العالمي.

كما استضافت دبي في وقت سابق العديد من الفعاليات المباشرة بما فيها مهرجان تومورولاند حول العالم الذي ضم مجموعة من النجوم البارزين ومنسقي الموسيقى في شهر يوليو. وتم عرضه بشكل مباشر وحصري في فستيفال أرينا في دبي فستيفال سيتي، ليصبح المكان الوحيد في العالم الذي يقدم الفعالية للجمهور مباشرة والأول في الإمارات مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي.

كما استمتع عشاق الأغاني العربية بحفلات مميزة للفنان الإماراتي حسين الجسمي والفنانة يارا في دبي أوبرا، وذلك كجزء من احتفالات العيد في دبي. كما تمكن عشاق الفن الأصيل من حضور حفل الهولوغرام لكوكب الشرق أم كلثوم في دبي أوبرا أيضا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات