«مدن مستقبليّة» تشكلها المخيلة وفنون العمارة

أصدر مشروع «كلمة» للترجمة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي ترجمة كتاب «مدن مستقبلية: العمارة والمخيلة»، لمؤلفه البريطاني پول دوبراشتيك، وقد نقله إلى اللغة العربية تحسين الخطيب، وراجعه الدكتور أحمد خريس.

نشر الكتاب في أصله الإنجليزي، عن دار «ريآكشن» البريطانية في شهر فبراير سنة 2019. ويسعى إلى استقصاء الكيفية التي يتداخل فيها الواقعي والمتخيَّل، ويشتبكان معاً: كيف يمكنهما أن يشقّا الطريق أمام ظهور إمكانات ثرّة، بالنسبة إلى الكيفية التي نفكر فيها بالمستقبل؟ وبما أن أغلب التفكير الحالي، المُنصب على المدن المستقبلية، هو تفكير عملي، في طبيعته، يستند إلى التنبؤات القائمة على العلم؛ فلا بد، لكي تُفهم هذه الكيفية، على وجه التحديد، من أن نكون قادرين على الجمع بين الرؤى المتعلقة بالمدن المستقبلية، من القديم وحتى وقتنا الراهن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات