مسؤولون يكشفون عن دور الكتب في تكوين شخصياتهم

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تتحدث معالي نورة الكعبي وزيرة الثقافة والشباب، وعمر سيف غباش مساعد الوزير في مكتب الدبلوماسية العامة والثقافية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وإيزابيل أبو الهول، الرئيسة التنفيذية وعضو مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب، في جلسة افتراضية تسلط الضوء على تأثير الأدب ودوره في حياتهم.

الجلسة تأتي بعنوان «قوة الكتب - ما هو تأثير الأدب والمطالعة في تكويننا؟»، وتقام يوم السبت المقبل في تمام الساعة 19:30 عبر الإنترنت، باللغة الإنجليزية مع ترجمة فورية للغة العربية، في مرة هي الأولى من نوعها على منصة «زووم» في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتكون هذه الجلسة، الأخيرة في الموسم الأول من سلسلة «الحوارات الأدبية عبر الحدود» التي أطلقها مكتب الإمارات العربية المتحدة للدبلوماسية العامة والثقافية، ومؤسسة الإمارات للآداب، بهدف تعزيز التفاهم الثقافي الدولي من خلال تأثير الكتب وقوة الكلمات.

وقد شكلت هذه المبادرة منصة لاستضافة الكتّاب الإماراتيين في مناقشات مع خبراء عالميين رفيعي المستوى. وقد صمم البرنامج بالأصل ليكون برنامجاً متنقلاً عبر العديد من دول العالم.

وعبرت إيزابيل أبو الهول، عن سعادتها بنجاح المبادرة الحضارية، وقالت: «من المُرضي للغاية انتهاء الموسم الأول من سلسلة الحوارات عبر الحدود بالحديث عن الكتب. فالكتب تمنحنا فرصاً ذهبية، وتسمح لنا قراءة الأدب رؤية العالم من خلال عيون الآخرين، لفهم وجهات نظر بديلة، فالأدب الجيد لديه القدرة على تجاوز كل الحدود».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات