«منصة الجداف» تثري مواهب الصغار

تواصل برامج منصة الجداف الإبداعية منذ إبريل الماضي استقطاب المشاريع الذاتية الإبداعية، احتفاءً بالمبدعين وتشجيعهم على التفاعل مع الجميع من منازلهم في أنحاء الإمارات.

وكلفت المنصة نخبة من الفنانين والمبدعين بتصميم وتنفيذ مشاريع تفاعلية وورش عمل متميزة للصغار واليافعين والشباب والكبار، بالاستعانة بخامات ووسائط متوافرة في المنزل. 

ينفذ ورش العمل كل من مركز «غلف فوتو بلس» والفنانة إيمان الهاشمي، ومركز «كايف - ذا ستوري أوف ثينجز»، والفنانة أسماء خوري، وناتاليا كونفورتي، فيصل الملك، وسـارا مسـينائي، والفنانة رانية نقور، ودانيال ري، وهو عضو في «جمعية جميل»، والفنان مروان شكرجي، والفنانة مالدا الصمادي، والفنانة نهلة الطباع. وتتنوع قائمة الورش وتناسب جميع الأذواق والأعمار، ومنها «ورشة عمل الرسوم المتحركة» مع نهلة الطباع،

و«فن الرسم بالقهوة» مع أسماء خوري، «ارسم كاريكاتيراً خاصاً بك» مع رانيا نقور. ستستمر منصة جداف الإبداعية في تقديم ورش العمل الشيقة كجزء من البرامج التفاعلية التي ينظمها مركز جميل للفنون باستمرار.  جدير بالذكر أن منصة الجداف الإبداعية، هي منصة افتراضية للاحتفاء بالمواهب المحلية المبدعة، وتمكين الجماهير من التفاعل معها ودعمها من خلال سلسلة من النشاطات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات