100 مصطلح جديد للكلمات العلمية بلغة الإشارة

ليام أمام قسم علوم الأحياء في جامعة «داندي» | من المصدر

يصادف طلاب علوم الأحياء في الغالب كلمات علمية طويلة يصعب لفظها، فكيف بنقلها إلى لغة الإشارة، لكنّ طالباً جامعياً في جامعة «داندي» باسكتلندا، ابتكر، أخيراً، طرقاً جديدة تسهّل على الطلاب والعلماء الصم عملية التواصل.

فقد طوّر ليام ماكمولين الطالب في جامعة داندي، فرع علوم الأحياء، مجموعة جديدة كاملة من كلمات مفردات بـ«لغة الإشارة البريطانية» لنفسه ولغيره من طلاب علوم الأحياء المستقبليين، مبتكراً لتاريخه أكثر من 100 إشارة جديدة لكلمات علمية تم الاعتراف بها رسمياً، ويستخدمها 87 ألف شخص في أنحاء المملكة المتحدة. ووفقاً لمواقع إخبارية، كان ليام ماكموكين الأصم منذ ولادته، أول شخص في عائلته يتابع تعليمه العالي. التحق بجامعة دندي لدراسة علوم الحياة في عام 2015. ومثل معظم الطلاب في عامهم الأول، كان قلقاً بشأن قدرته على مواكبة عبء العمل ومتابعة المحاضرات، ذلك أنه كان الطالب الأصم الوحيد في الجامعة.

وعلى الرغم من توافر ترجمة إنجليزية للغة الإشارة للمفردات العلمية، إلا أن المعجم يصبح محدوداً على المستوى الجامعي. وكانت مراقبة الترجمة لمحاضرة لمدة ساعة أمراً مرهقاً له. فقرر تطوير مجموعة جديدة كاملة من كلمات المفردات بـ«لغة الإشارة البريطانية» لنفسه وطلاب علوم الأحياء المستقبليين.

يعلق ماريوس سترفريديس، المشرف على مشروع ماكمولين: خلال فترة سنتين من دراسته، طوّر إشارات لمصطلحات متخصصة في علم الأحياء، وسيكون من المجدي رؤية هذه المصطلحات مستخدمة في «لغة الإشارة البريطانية»، مضيفاً: سيكون ليام وغيره من الطلاب الصم قادرين على الوصول بالعلوم إلى مستوى آخر تماماً مع تلك الإشارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات