بدر أنوهي لـ « البيان »:

15 مليون زائر طاقة «القرية» الاستيعابية موسمياً

كشف بدر أنوهي الرئيس التنفيذي للقرية العالمية عن فتح باب التسجيل في الموسم 24 من القرية العالمية 2019-2020 الوجهة العائلية الأولى والأكبر للثقافة والتسوق والترفيه في المنطقة، أمام المستثمرين والشركاء وأصحاب الأفكار الإبداعية والمبتكرة من كافة الجنسيات، والذي سيضم 15 محل تجزئة و20 مطعماً ومقهى و120 كشكاً، و25 جناحاً ثقافياً إضافة لخدمات الضيوف والرعاية والترويج وغيرها في مختلف المجالات.

وأكد أنوهي أن البنية التحتية والتجهيزات الضخمة والمتقدمة الموجودة في كافة مرافق القرية العالمية تستوعب أكثر من 15 مليون زائر في الموسم الواحد.

وقال أنوهي لـ«البيان»: إن الموسم 22 للقرية العالمية حقق 2.9 مليار درهم من المعاملات التجارية، مع توقعات بارتفاع الرقم مع موسم القرية الحالي، ونجح في استضافة 6 ملايين زائر على مدار 159 يوماً، وإنه من المتوقع أن ترتفع هذه الأرقام في الموسم 23 الحالي بعد أن تم تسجيل 3 ملايين زائر خلال شهرين فقط، لافتاً إلى أن الفرصة متاحة للجميع بكل شفافية للتسجيل والاطلاع على الشروط والمشاركة في الموسم المقبل.

وبين أنه يمكن للقرية استضافة حتى 200 ألف زائر في اليوم الواحد، بفضل تجهيزاتها، وفقاً للدراسات المستمرة التي تجريها القرية العالمية بخصوص المساحة المخصصة لكل فرد.

المركز الأول

وقال أنوهي إن القرية حصدت المركز الأول كأفضل علامة تجارية ترفيهية في دولة الإمارات، وذلك استناداً إلى ما جاء في التقرير السنوي لمؤشر تصنيفات أفضل العلامات التجارية والمنشورة من قبل شركة «يوجوف» المتخصصة في مجال الأبحاث التسويقية العالمية، وإن أهم ما يميز القرية العالمية أن إدارتها الاستراتيجية تبدأ بتنظيم الموسم منذ انتهاء الموسم الذي قبله، وذلك لإجراء تحديثات دورية وبرامج مميزة وإضافات نوعية، تجعل الزائر مترقباً لزيارة القرية من جديد بكل حماس وتوقع العديد من المفاجأة، فضلاً عن تقديم تسهيلات وإجراءات ميسرة إلى كل الأفراد الذين يتطلعون إلى الاستثمار وفتح مشروع صغير في أحد الأجنحة المشاركة.

ثقافات 78 دولة

وأشار الرئيس التنفيذي للقرية العالمية إلى أن هذا الموسم يشهد استضافة ثقافات من 78 دولة، من خلال 27 جناحاً جديداً بواجهات خارجية متميزة، تصوّر أجمل معالم وحضارات العالم، قبل أن تنقل الضيوف إلى أجواء متميزة بداخلها، تعكس الأسواق الشعبية والمنتجات والحرف اليدوية التي تمثّل الثقافات المختلفة. كما تضم الأجنحة لهذا الموسم جناح مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وجناح الصنعة تحت إدارة وزارة تنمية المجتمع، اللذين يسهمان في دعم الأسر الإماراتية المنتجة والمبدعة.

وأضاف أنوهي إن منظومة القرية العالمية الفريدة من نوعها تعتمد على عوامل عدة لتحقيقها أعلى معدلات النجاح ومنها تتنوع خيارات المطاعم والمقاهي في القرية العالمية لأكثر من 150 خياراً، منها المطاعم العربية التي تقدم أصنافاً من الموائد الشرقية، ومطاعم الوجبات السريعة، والمقاهي لبيع المشروبات التقليدية والعصائر المتنوعة، فضلاً عن الأكشاك التي توفر أنواعاً مختلفة من المثلجات والحلويات والعصائر الطازجة والمعدة أمام الزوار.

الحفلات الموسيقية

وأفاد أنوهي بأن الحفلات الغنائية التي تنظمها القرية العالمية مع نخبة من ألمع الموسيقيين والمطربين من شتى أنحاء العالم لتقديم حفلات غنائية حية ومباشرة من مسرح القرية الرئيس خلال أيام الجمعة من كل أسبوع ضمن قيمة تذكرة الدخول إلى القرية والتي تبلغ 15 درهماً إماراتياً تساهم في استقطاب آلاف الزوار، لافتاً إلى أنه على سبيل المثال حقق حفل النجم محمد حماقي 130 ألف زائر، إلى جانب عروض ترفيهية متنوعة تقدم مجموعة من القصص الخرافية والمهرجانات الترفيهية، وذلك باستخدام أحدث المؤثرات الصوتية والضوئية، وتشمل عروضاً مثل فيفا بوليوود، وتول تيلز، وسيتي جام إكسترا، وعروض جلوبو وهاي فولتيج، أما الثقافية فتشمل عروض شاولين مونكس وطريق الحرير وبيوند بوليوود.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات