«هدوء اللوحات» يجمع عشاق الفن في «دانة الدنيا»

تحت عنوان «هدوء اللوحات» تلتقي 4 فنانات تشكيليات، هن كارين روش، وأنابيل سميث بيجنو، وليلى بركات مخيمر، وآني بيستر، لكل واحد منهن بصمتها، ومدرستها الفنية، ليظل القاسم المشترك بينهن، متمثلاً في جنبات معرض «آرت بريسبيكتيف» الذي تستضيفه صالة «لو باتيو» في فندق الحبتور بالاس، بدبي، حيث يمتد المعرض على مدار شهرين.

فانيسا دي كايرس، مالكة شركة سولتي إيفنتس آند انترتينمت دبي، التي عملت على استقدام الفنانات لعرض أعمالهن في دبي. قالت: «توفر الأعمال الفنية المختارة إحساساً بالهدوء يقترن مع مزيج مختلط يضم مجموعة متنوعة من التقنيات الحديثة وخيارات الألوان.

حيث تمنح هذه الأعمال لكل من يشاهدها شعوراً جميلاً وكأنه يمشي فوق الغيوم والسحاب». وأضافت: «يحدونا الأمل أن نتمكن من مواصلة طموحنا وتطلعاتنا إلى خلق أجواء محبة للفنون في جميع أنحاء دبي».

أما عبدالهادي اللعبي، مدير التسويق في «الحبتور بالاس»، بفنادق ومنتجعات إل إكس آر، فقال:

نتطلع من خلال هذا المعرض إلى تقديم نافذة على عالم الفن بطريقة حديثة ومتنوعة مع مجموعة مختارة بعناية من الفنانين، ولا سيما أن الفندق ظل على الدوام مكرساً لدعم المواهب الناشئة، ونحن نأمل أن تترك المجموعة الفنية الجديدة تأثيراً مفعماً بالدهشة والانبهار لدى المشاهدين مع اكتشافهم لكل تحفة فنية في المعرض.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات