أسطورة الألعاب البهلوانية إيدي كيد يتعلم المشي والكلام

إيدي كيد أسطورة الألعاب البهلوانية الذي كرّس الكثير من حياته للآخرين، وحصل على تكريم الملكة إليزابيث لقاء أعماله الخيرية، بات اليوم بحكم المحتاج، بعد أن أصيب باختلال دماغي وصار أسير الكرسي المتحرك.

وصلت حياة سائق الدراجات الجسور في العمل التلفزيوني والقفزات التي تتحدى الموت، إلى توقف بشكل مفاجئ قبل 22 عاماً، إثر حادث مرعب. ويتوجب على إيدي (59 عاماً) تعلم المشي من جديد. أضف إلى أن سنوات العزلة أصابت إمكانيات التحدث لديه بالتراجع. وأصبح اليوم بحاجة لجهاز خاص كذلك الذي استخدمه عبقري الفيزياء الراحل ستيفن هوكينغ.

وأشارت صديقته بيلي إلى أنه يسخر من طريقة كلامه ويشبهها بصوت دراجة نارية. وينشغل الأصدقاء وأفراد العائلة بتأمين مبلغ من التبرعات لشراء الجهاز لإيدي الذي يرى فيه البعض أسطورةً، بعد أن أخذ الأدوار البديلة الخطرة لكل من هاريسون فورد ونجوم سلسلة أفلام «جيمس بوند».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات