في استطلاع « البيان » الأسبوعي:

حي دبي للتصميم يُؤسّس ابتكاراً بذائقة فنية

أُنشئ حي دبي للتصميم، العضو في مجموعة «تيكوم»؛ لتوفير مقر مثالي للأعداد المتزايدة من المصممين والمبدعين والفنانين في المنطقة، كما أصبح الحي مركزاً حيوياً للابتكار، موفراً منصة مناسبة للمواهب والمهنيين للتعاون والإبداع. كذلك بإمكان زُوّاره الاستمتاع بتجارب فريدة للتسوّق وزيارة متاجر الأزياء، و«الغاليرهات» الفنية، ومعارض التصميم العالمية، وورش التصميم والديكور الداخلي.

وجاءت والردود والآراء والأرقام متقاربة على السؤال الذي طرحته «البيان»، في استطلاعها الأسبوعي على الموقع الإلكتروني: (هل يُسهم حي دبي للتصميم في اكتشاف المواهب وبناء أسس لصناعات مبتكرة بذائقة فنية؟)، حيث جاءت النتائج على النحو التالي: كانت أجوبة المستطلعة آراؤهم 64% بـ«نعم»، و36% بـ«لا»، أما في «تويتر»، فقد أكد 75% بـ«نعم»، و25% بـ«لا»، وعلى «فيسبوك» كانت النتيجة 78% «نعم»، و22% «لا».

تحفيز الابتكار
وفي هذا السياق، يؤكد بريندان ماكجيتريك، المدير والقيّم الفني لمعرض التخرج العالمي، أن حي دبي للتصميم منصة فريدة لعرض الابتكارات التي من شأنها تغيير ملامح حياتنا، والتي يصممها خريجو أفضل مدارس وكليات التصميم والتكنولوجيا في العالم، إذ يحتفي معرض الخريجين خلال الفترة بين 12-17 نوفمبر الجاري بقيمة الابتكار، والذي يسمو فوق الجوانب التكنولوجيّة والمالية؛ والمساواة، دون وجود تصنيف تفضيلي بين الجامعات أو المناطق أو المصممين؛ والتصاميم العالمية المتاحة لجميع أنواع المشروعات؛ وكذلك التأثير الإيجابي على العالم بأسره من خلال توفير حلول تعالج بعضاً من أكثر التحديات إلحاحاً في العالم.

ومع تقديم أكثر من 1000 طلب مشاركة (أي ضعف العدد المُسجل خلال العام الماضي)، سوف يسلّط «معرض الخريجين العالمي 2018» الضوء على 150 مشروعاً مُختاراً قدّمته 100 من أفضل الجامعات وبرامج التصميم الناشئة في العالم.

فنون إنسانية
بدورها، قالت رو كوثاري، مدير معرض «داون تاون ديزاين»: إن حي دبي للتصميم يصيغ بفعاليته الإبداعية خطواته الاستثنائية نحو رؤيته لمفهوم الفنون المعاصرة بأنامل المواهب الشابة والمخضرمين، وتوطيد علاقتها مع الجمهور؛ لتكون إبداعاتهم جزءاً من نمط حياته، ولا تقتصر على شريحة المتخصصين والمهتمين فقط، فجاءت عبارة «شكراً لكونك جزءاً من مجتمعنا المستقبلي» تستقبل المصممين والزائرين لدى دخولهم الحي، لتؤكد هذا الإصرار من قبل حي دبي للتصميم في إدراج الفنون بكافة تخصصاتها إلى عمل إنساني فريد من نوعه يتحدث لغة دبي المدينة المغموسة بطيف الثقافات المتعددة، وليمتلك هذا الفن وجوده على الأرض كي ينتقل التطور الفني إلى تطور فكري تتفاعل فيها الميزات الإنسانية، وتحوّل تلك المقدرة الفنية إلى خبرة ذاتية وأسلوب حياة.

بوصلة المصممين
أما مصممة المنتجات ساندي نيوف فتؤكد أن حي دبي للتصميم هو بوصلة التوجهات العالمية، نظراً لضخامة المشروع، والذي سيكون واحداً من المناطق الحرة في الإمارة.

ويهدف إلى استقطاب العلامات التجارية العالمية الفاخرة والمصممين المحليين على حد سواء، وحشدهم في عالمٍ إبداعي ومتنوع والذي يجمع بين الفن والمنحوتات والمفروشات والهندسة المعمارية والتكنولوجيا والموضة، ولم تأتِ خطة «دي ثري» من لا شيء، بل هي استجابة لحاجةٍ ملحة لوجود منصة تجمع بين المصممين، وتدعم رؤيتهم الإبداعية وتمكنهم من الوصول إلى أكبر قدرٍ من الناس وعرض ابتكاراتهم.

تعليقات

تعليقات