«دبي للثقافة» تبرز المواهب المحلية وفعالياتها الفنية في لندن

شاركت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث والآداب في الإمارة، في سوق السفر العالمي الذي استضافته العاصمة البريطانية لندن أخيراً، على مدى ثلاثة أيام، في إطار برنامجها للتواصل مع الجمهور العالمي.

أعمال فنية

وخلال هذا الحدث، قدمت دبي للثقافة لزوار المعرض أعمالاً فنية أبدعها الفنان الإماراتي عبدالله الحمادي، المتخصص في فنون تصميم الفخّار، ومهويش إحسان، طالبة إدارة الأعمال التي تظهر شغفاً عالياً إزاء صناعة الفخّار.

وتعليقاً على المشاركة في هذا الحدث، قالت شيماء السويدي، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي ومدير إدارة المشاريع والفعاليات بالإنابة: «يعد سوق السفر العالمي حدثاً مثالياً يستقطب المتخصصين في مجالات السفر والسياحة من شتى أنحاء العالم، حيث تتاح لهم الفرص الفريدة للتواصل مع بعضهم بعضاً، والتعرف إلى أحدث الاتجاهات والأفكار المتعلقة بهذه الصناعة».

وأضافت: «سعدنا بالمشاركة في هذا الحدث السنوي الذي وفّر لنا منصة للحديث عن ثقافة الإمارات أمام جمهور واسع. يمثل كل من عبدالله ومهويش نموذجاً من المواهب الاستثنائية، حيث نجحا في تسليط الضوء على ثقافة الإمارات وتراثها من خلال أعمالهما الفنية الرائعة».

وحضر الحدث في جناح الهيئة ممثلون عن مهرجان طيران الإمارات للآداب، الذي يعد أكبر احتفال بالكلمة المكتوبة والمقروءة والمسموعة على مستوى الوطن العربي.

تعليقات

تعليقات