تفتح أبوابها للجمهور اليوم

مجسمات زهور عملاقة في «دبي ميراكل غاردن»

«دبي ميراكل غاردن» انضمت إلى مواقع الجذب العديدة التي تحفل بها دانة الدنيا | من المصدر

تعود «دبي ميراكل غاردن»، أكبر حديقة زهور طبيعية على مستوى العالم، لتستقبل الزوّار في موسمها 7 اعتباراً من اليوم، حاملةً في جعبتها مجموعة من الأعمال الفنية الجديدة المصنوعة من الزهور، بما في ذلك المساحة المخصصة لعالم «ديزني»، و«قلعة الزهور»، و«الأسرّة المعلقة» وغيرها الكثير.

وكانت الحديقة قد احتفت خلال وقت سابق من العام الجاري بذكرى مرور 90 عاماً على ابتكار شخصية «ميكي ماوس» الشهيرة من خلال إزاحة الستار عن مجسم بارتفاع 18 متراً مُغطى بالزهور لهذه الشخصية المحببة من عالم «ديزني»، لتسجّل بذلك رقمها القياسي الثالث في «موسوعة غينيس للأرقام القياسية». لذا سيتميز هذا الموسم بتألق مجسم «ميكي ماوس» مع باقي مجسمات الأزهار الخلابة لشخصيات «ديزني»، ما سيضفي طابعاً حياً وساحراً على التجربة أمام عشاق عالم «ديزني» الذين سيتسنى لهم فرصة شراء تذكارات «ديزني» من متاجر الهدايا المتوافرة ضمن الوجهة.

أجواء

وتضم قائمة الإضافات الجديدة للحديقة خلال الموسم الجديد «قلعة الزهور» التي تتيح للزوار التلذذ بمذاق أشهى الأطباق في الحديقة وسط أجواء مذهلة وتصاميم تزدان بإبداعات من الزهور الفريدة التي أبدعها نخبة من المصممين، إلى جانب قضاء سهرات متميزة على أضواء المصابيح، والاسترخاء على الأراجيح الشبكية المعلقة على الطريقة الكاريبية والآسيوية تحت الحدائق المعلقة. كما يمكن للزوار كذلك التوجه إلى مسرح الحديقة الذي سيقدم حفلات موسيقية حية، وعروضاً راقصة، وجلسات لرياضة «الزومبا»، في حين تم تصميم منطقة اللعب التفاعلية للأطفال والجديدة كلياً على نحو يثري مخيلتهم، حيث ستضم منصة «ترامبولين»، إلى جانب الكثير من الأنشطة الشائقة الأخرى، وسط تصاميم مزدانة بالأزهار الضخمة.

نوافير

وستضم الحديقة بحيرتين على شكل شجرة عملاقة، مزودتين بنوافير تضخ المياه إلى ارتفاع شاهق يزيد على 7 أمتار. كما سيتم عرض نوافير على شكل مجسمات 3 فيلة بالحجم الحقيقي، والتي ستقوم برش المياه بأنماط وزوايا مختلفة لإضفاء طابع بصري مدهش على تجربة زيارة الحديقة. وسيترافق ذلك مع عرض مجسمات ثلاثية الأبعاد بارتفاع 12 متراً لعدد من شخصيات الحيوانات المحببة. كما ستتيح «دبي ميراكل غاردن» خلال الموسم الجديد فرصة مشاهدة أول عرض بصري ثلاثي الأبعاد للأزهار على مستوى العالم يتم تقديمه على شاشة مزينة بالأزهار.

وكانت الحديقة على مدى الأعوام السابقة قد شهدت تقديم مجموعة متميزة من التصاميم الأصلية، إلى جانب عدد من معالم الجذب التي حققت أرقاماً قياسية. وخلال هذا الموسم عرضت «دبي ميراكل غاردن» طائرة الإمارات «إيرباص A380»، وهي عبارة عن مجسم ضخم مصنوع من الأزهار والنباتات، الذي أحرزت الحديقة من خلاله في عام 2016 شهادة من «موسوعة غينيس للأرقام القياسية» باعتباره «أكبر مجسم من الزهور في العالم».

متعة

وفي معرض تعليقه حول العروض والإضافات الجديدة، قال المهندس عبدالناصر رحال، الشريك المؤسس ومصمم حديقة «دبي ميراكل غاردن»، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة «سيتي لاند» والمطوّر للمشروع النباتي الطموح: «يسعدنا أن نرحب بالزوار في موسمنا 7، ونحن على ثقة تامة بأن الحديقة ستشكل مصدر إلهام وتوعية وترفيه لهم كإحدى الوجهات الأصيلة والفريدة من نوعها. ونحن نسعى بشكل حثيث لتجديد وتعزيز تجارب الزوار في كل عام، ولا شك أن الإضافات الجديدة والمذهلة وعلاقات التعاون المستمرة مع شركة «والت ديزني» ستوفر نمطاً مميزاً من متعة المشاهدة البصرية والتفاعلية التي ستسهم بدورها في مواصلة استقطاب المزيد من الزوار».

تعليقات

تعليقات