منحوتات فنية في أسبوع دبي للتصميم

تنطلق في الثاني عشر من نوفمبر المقبل نسخة محدودة الإصدار من مجسّمي «تورنيدو» و«ستينجراي» خلال أسبوع دبي للتصميم، وذلك بالتعاون بين «أبيكال ريفورم» مع صالة عرض «ماد غاليري» لابتكار مجسمين إبداعيين يستوحيان من القيم الأساسية في عالم الفنون الميكانيكية.

وذلك ضمن رؤية فريدة تتغنى بالروح الجوهرية الرائدة لمعرض «ماد غاليري»، وذلك بهدف تقديم إبداعات تجسّد اللمسة الجمالية الساحرة للحركة الميكانيكية، وتنقل الانطباعات الفنية المذهلة التي تكتنفها. كما سيتم عرض قطعة ثالثة بعنوان «سكيرمو» تستحضر البراعة الميكانيكية للسيارات الخارقة، وتركّز على التلاعب بمسارات الضوء والحركة.

ومن المقرر عرض هذه الابتكارات الفنية محدودة الإصدار اعتباراً من 12 نوفمبر ولغاية 30 ديسمبر 2018 ضمن كل من «AR غاليري» من «أبيكال ريفورم» الكائنة في حي دبي للتصميم d3 وصالة عرض «إم بي آند إف ماد غاليري» في دبي مول.

مكانة

وقال ماكسيميليان بوسر، مؤسس ومنظّم صالة «أم بي آند أف ماد غاليري»: يفخر معرضنا في إرساء مكانته كملاذ خيالي للفن الحركي يقدّم في زواياه عالماً آسراً تحكمه الروائع الميكانيكية. لذلك يسرّنا أن نرحب بـ«أبيكال ريفورم» في رحابنا، حيث نشعر بحماس شديد لعرض إبداعاتها الفريدة التي لا تقتصر قيمتها على كونها مصممة حصرياً لمعرضنا في دبي، بل باعتبارها أيضاً تدمج بكل سلاسة بين الخبرة التقنية والذوق الفني.

وقال أمريش باتيل، مؤسس ومدير «أبيكال ريفورم»: لطالما أخذني الشغف بالعناصر والمواد المتحركة منذ الطفولة، وقد تطور هذا الإحساس ليصل إلى تقدير عميق لأصول التصميم الخاصة بالساعات والفنون الحركية.

ويشكّل «إم بي آند إف ماد غاليري» معرضاً رائداً في عالم الهندسة الحركية، لذلك فنحن متحمسون جداً لهذا التعاون. فقد نالت هذه المؤسسة إعجابي، وراودتني رغبةٌ هائلة لاستكشاف أعمالها الفنية المستقبلية عن قرب، تلك الإبداعات التي لا تزال متجذّرة عميقاً في تقاليد الحرف اليدوية. وهكذا أصبح حلم الطفولة المدهش حقيقةً أمام عينيّ.

تعليقات

تعليقات