مطلوب دورات للتوعية بأهمية تناولها

«الإفطار».. وجبة أطفال المدارس الأهم

بعض الأطفال لا يشعرون بالجوع صباحاً ولا يتناولون وجبة الإفطار من المصدر

أظهرت دراسة أصدرها مركز «كريدوك» الفرنسي للأبحاث أن ذهاب الأطفال إلى المدرسة من دون تناول وجبة الفطور يعد كارثة حقيقية.

وكشفت الدراسة أن حوالي 25% من الأطفال ما بين 3 إلى 11 عاماً و40% ما بين 12 إلى 14 عاما لا يتناولون وجبة الإفطار قبل التوجه للدراسة. وفقط 30% من الأطفال يتناولون وجبة إفطار كاملة تتكون من الحبوب ومشتقات الحليب وفاكهة ومشروب صحي دافئ أو بارد.

وتوضح الدراسة أن رفض الأطفال تناول وجبة الإفطار له عوامل وأسباب يجب على الأهالي الوقوف عندها لتشجيع أطفالهم على التغذية قبل الانصراف إلى المدرسة. وأحد هذه الأسباب الرئيسية هي «النعاس» فمعظم الأطفال لا يأخذون كفايتهم من النوم فيشعرون بالتعب عند الاستيقاظ ومعدتهم تكون في حالة خمول ولم تفتح شهيتها للأكل.

شهية الأطفال

وذكرت الدراسة أن شهية الأطفال تفتح في الواقع بعد الساعة 10.30 و11 صباحاً وفي هذا الوقت يتوجه الطفل إلى حقيبته لاختيار السكريات التي وضعها أهله وهذا الأمر بطبيعة الحال يسد شهيته وقت الغداء.

ولذلك تنصح الدراسة الأولياء بالتدقيق في اختيار ما يضعونه في حقيبة أطفالهم لأن الدماغ في تلك الفترة يضخ طاقة فيشعر الجسم بحاجة إلى الكربوهيدرات والدهون والسكريات وتكون الأخيرة أفضل خيار للأطفال.

بعض الأطفال لا يشعرون أبداً بالجوع في الفترة الصباحية ولا يتناولون وجبة الإفطار سواء في فترة المدارس أو الإجازة وهذا الأمر يقلق أهاليهم الذين باءت كل محاولتهم في محاولة إقناع أطفالهم بأهمية وجبة الإفطار بالفشل.

وهنا توضح الدراسة أن فئة من الأطفال لا يشعرون بالجوع في الصباح ليس بسبب النعاس وإنما لعوامل أخرى قد تكون لعدم رغبتهم في الجلوس على الطاولة وحيدين وتناول وجبتهم سريعاً، فالطفل يحتاج إلى أجواء عائلية مشجعة على الأكل وإلى وقت كاف يجعل من وجبة فطور الصباح متعة عوضاً أن تكون فرضاً وواجباً.

4 عواقب

ومن السهل على المدرس تحديد الأطفال الذين تناولوا وجبة الإفطار من غيرهم إذ تظهر على الأطفال الذين لا يتناولون وجبة الإفطار أربعة عوامل أساسية هي عدم التركيز خلال الصف الدراسي والشعور بالتعب وعدم الانتباه وقلة المشاركة والتفاعل خلال الصف.

إلى ذلك، فالكثير من الأطفال والأهالي يعتقدون أن وجبتي الغداء والعشاء تكفيان لسلامتهم وسلامة أطفالهم، ولكن الدراسات أكدت بأن وجبة الإفطار في الواقع هي أهم وجبة تزود الجسم بما يحتاجه من مواد غذائية تشعره بالنشاط طوال اليوم.

تعليقات

تعليقات