00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عبوات تغليف خالية من البلاستيك

تغليف «سكوبي » لروزا يانوش | من المصدر

في إطار تبني بدائل خالية من البلاستيك صالحة للأكل في تغليف الأطعمة، طورت المصممة البولندية روزا يانوش عبوات صالحة للأكل يمكن استخدامها كسماد للتربة، عن طريق التخمير.

وقامت يانوش بتطوير عبوات التغليف «سكوبي»، من المستنبت «التكافلي» المغذي للبكتيريا والخميرة، والذي ينبت خلال عملية التخمير التي يُصنع منها في العادة مشروب الشاي الغازي «الكومبوتشا»، ومن المتوقع أن يؤدي تغليف الطعام بـ«سكوبي» إلى إطالة المدة التي يمكن خلالها تخزين الأطعمة، كما أن عملية التخمير نفسها، تخلف وراءها غشاء يمكن إعادته كسماد إلى الأرض أو تناوله مع الطعام.

مزيج

وفي سبيل إنتاج عبوة للتغليف، تزرع يانوش «سكوبي» في وعاء ضحل بسائل سكري يبقى على تماسك المستنبت، وتضيف بعض النفايات الزراعية لفترة أسبوعين، وتترك المزيج حتى يتخمر عند درجة حرارة الغرفة من دون الحاجة إلى أشعة الشمس المباشرة. وبعد أسبوعين، تنمو أغشية رقيقة كدرع ضد التأكسد وتلك الأغشية يمكن وضعها في قوالب لحفظ بعض أنواع الأطعمة.

ثراء

ينقل موقع «تري هاغر» عن يانوش قولها إن قطع التغليف القابلة للتحلل والصالحة للأكل يمكن استخدامها في تخزين أطعمة جافة وشبه جافة، مثل البذور والمكسرات والأعشاب والسلطات. وتعليقاً على مشروعها الأخير، أفادت يانوش أن التغليف لن يلوث البيئة بعد الآن بل سيكون مصدر ثراء لها. فالمادة يمكن استخدامها كسماد وهي مغذية للمعدة أو التربة بسبب البكتيريا الصحية داخلها.

طباعة Email