أفوكادو يعيش أطول بأربع مرات

أخذت شركة «آبييل للعلوم» بمدينة غوليتا بكاليفورنيا على عاتقها تطوير نسخة ما يعرف بنسخة الجيل الثاني من الأفوكادو، حيث قام العلماء بابتكار حبات من الثمر تعيش أربع مرات أطول من الأفوكادو العادية ضمن بيئة مناسبة يعود الفضل فيها للغشاء العضوي غير المرئي تقريباً الذي يحفظ الحبات طازجةً.

وأصبح الأفوكادو الأطول عمراً متوافراً اليوم في متاجر محددة في أميركا، وتسعى الشركة المنتجة للتوسع.

ويقوم العلماء في الشركة عينها بتطوير أنواع مختلفة من الأغشية العضوية الخاصة بمختلف المنتجات.

ويحظى المانغو الذي يعتبر واحداً من الفواكه الأشهى، بعناية خاصة، وإذا تمكنت «آبييل» من إطالة عمر الفاكهة والخضراوات، فإن العالم سيشهد أعجوبات لصيقة بفقراء العالم.

تعليقات

تعليقات