طالب صامت أنطق «يوتيوب» بآلاف المتابعات

Bot-No-Jam-750x750

«بوت نو جام» أحد الأسماء التي شغلت موقع يوتيوب في الآونة الأخيرة، مع أنه بالكاد يتكلم أو ينهض عن كرسيه، فهو يجلس بتركيز تام على دراسته، ولسبب ما، وقع الناس في عشقه، عشق لا يفسّره إلا 330 ألف مشترك على قناة الطالب الكوري عبر يوتيوب منذ أبريل الماضي.

صدِّق أو لا تصدِّق؛ فإن عشرات الفيديوهات التي تظهر الطالب جالساً بصمت مطبق خلف طاولته يطالع الكتب ويسجل الملاحظات تمتد لسبع ساعات لا تبقي المتابعين متسمّرين على شاشات هواتفهم أو حواسيبهم وحسب، بل تدفعهم لإنشاء حسابات عبر تويتر ونشر صور ومقاطع لـ«بوت نو جام»، والتي كان من أشهرها حساب خاص يحمل عنوان: «كل ما يتعلق ببوت نو جام»، والذي حصد أكثر من 2400 متابع. إذ كان حرصه على استثمار وقته في تحصيل العلم والمعرفة مصدر إلهام وإعجاب للكثيرين.

الطالب الكوري المثابر لقب نفسه بـ«الروبوت»، وأصبح الشغل الشاغل ليس لرواد اليوتيوب فحسب، بل إن المحطات الفضائية الكورية عملت تغطية خاصة لمدمن الدراسة، والتي أشارت إلى أن اللقب الذي أطلق عليه استوحاه من المدرسة، حيث كان الناس ينادونه «روبوت» وأضاف إليه «نو جام» ليصبح معناه بالكورية «روبوت غير مسلٍّ».

تعليقات

تعليقات