كأس العالم 2018

اتحاد الكتّاب: غرس زايد يثمر نهضة مباركة

أكد اتحاد كتاب وأدباء الإمارات أن أثر القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، باقٍ على مرور الزمن؛ فقد عمل بكل إخلاص وتفانٍ من أجل وطنه وشعبه وأمته، وحوَّل الإمارات بما عمل ووهب إلى دولة عصرية تواكب بين الأصالة والمعاصرة، وتحرز التقدم وفق خطط واستراتيجيات مدروسة وواعية تترجم رؤيته إلى مشاريع وبرامج عمل.

ولفت اتحاد الكتاب، في بيان أصدره أمس بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، الذي يصادف 19 رمضان من كل عام، إلى أن غرس القائد المؤسس يثمر اليوم هذه النهضة المباركة التي كرسها نحو خير الأرض والإنسان نهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

وقال حبيب الصايع، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات: إن كتاب وأدباء ومثقفي الإمارات يتذكرون دائماً، وفي هذا اليوم بالذات، فضل الزعيم الخالد على كل مناحي الحياة وعلى الحركة الثقافية خصوصاً حيث اعتبر، طيب الله ثراه، التنمية الثقافية جزءاً أصيلاً وعزيزاً من التنمية الشاملة وضمن لها سمتي التوازن والاستدامة.. وأطلق مبكراً المؤسسات المعنية بالتراث والمشتغلة بالتاريخ وأولى حركة النشر عناية خاصة.

وأضاف الصايغ: إن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان اعتبر الثقافة سؤالاً شاملاً فوجَّه الإدارات التنفيذية إلى الاهتمام بالشعر والنثر والسرد والتشكيل والموسيقى والغناء والفنون عامة، وشهد عهده الزاهر إقران نهضة الثقافة بنهضة التعليم، ما كان له أكبر الأثر البناء.

تعليقات

تعليقات