#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

الأستاذ «بونا درون»

طور فريق في قرية كاتالونية «عدة» تتيح للطلاب التصميم والطباعة بتقنية الأبعاد الثلاثية وتركيب وتشغيل طائرات من دون طيار. وتقدم عدة «بونا درون» رزمة قال الفريق إنها تساعد الأساتذة والطلاب على ردم الهوة بين التعليم والتكنولوجيا.

وتضم العدة المقسمة بحسب الفئات العمريّة اكسسوارات للقيام بأنشطة تتضمن جهاز توازن لتثبيت الكاميرات، ومشابك لحمل الأشياء وأجهزة تحسس درجات الحرارة والرطوبة. وتتيح العدة للأساتذة تطوير برامج تعليمية جديدة في مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، كونها تتضمن وحدات إلكترونية تعلّم البرمجة، وميكروسكوبيات ورقية.

تعليقات

تعليقات