« راعي الشلات» كنوز تراثية تعزز الهوية الوطنية - البيان

« مؤسسة دبي للإعلام » تطلق البرنامج على «سما دبي» بعد غد

« راعي الشلات» كنوز تراثية تعزز الهوية الوطنية

أعلنت مؤسسة دبي للإعلام عن إطلاق «راعي الشلات»، برنامج التراث الأول في أداء الشلات واكتشاف المواهب الفنية في فنون الونة والتغرودة والردحة والطارق والعازي وغيرها، وذلك بعد انتهاء جولات الاختيار وتجارب الأداء والتحضيرات النهائية لبث البرنامج على الهواء مباشرة ابتداء من مساء بعد غد، على قناة سما دبي.

ويأتي هذا في إطار التزام المؤسسة الدائم بالرؤى الوطنية وحرصها على المحافظة على التراث الإماراتي والعربي الأصيل.

إرث زايد الخير

وقال أحمد سعيد المنصوري، المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون: إن مؤسسة دبي للإعلام، ممثلة بقناة سما دبي، تؤكد التزامها الدائم ودعمها اللامحدود لمختلف الفنون التراثية، تمثلاً بأقوال وأفعال المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ودعوته الدائمة إلى الاهتمام بالتراث، ومقولته، رحمة الله عليه : «إن الإلمام بالتراث ينير الأفكار وينير طريق الحياة، ولقد ترك لنا الأسلاف من أجدادنا الكثير من التراث الشعبي الذي يحق لنا أن نفخر به ونحافظ عليه ونطوره ليبقى ذخراً لهذا الوطن وللأجيال القادمة»، وكذلك مقولته: «على شعبنا ألا ينسى ماضيه وأسلافه، كيف عاشوا وعلى ماذا اعتمدوا في حياتهم وكلما أحس الناس بماضيهم أكثر، وعرفوا تراثهم، أصبحوا أكثر اهتماماً ببلادهم وأكثر استعداداً للدفاع عنها»، وأيضاً قوله، رحمه الله: «لا بد من الحفاظ على تراثنا القديم لأنه الأصل والجذور وعلينا أن نتمسك بأصولنا وجذورنا العميقة».

ودعا المنصوري الجمهور ومشاهدي قنوات مؤسسة دبي للإعلام إلى متابعة منافسات هذه البطولة التي ستنقل على الهواء مباشرة، مؤكداً حرص مؤسسة دبي للإعلام على تقديم منتج إعلامي على درجة عالية من التميز والريادة، يساهم في تقديم الصورة الحقيقية للإنسان على هذه الأرض الطيبة.

مفاجآت

وأشار المنصوري إلى تدعيم وتذخير البرنامج بإمكانيات فنية وإخراجية مبهرة، تتناسب ومستوى هذه المنافسات التي سيتابعها الجمهور على امتداد حلقات هذا البرنامج الجديد، وذلك في إطار الحرص على تقديم البرامج الثقافية المحلية بما تتضمنه من فقرات منوعة تجمع بين الطرب الأصيل والتنافس الشريف بين المتسابقين، متمنياً أن يحقق البرنامج في نسخته الأولى النجاح والمتابعة، وذلك بالتزامن مع إطلاق الموقع الإلكتروني الرسمي لبرنامج «راعي الشلات» مع انطلاق أولى حلقاته على الهواء مباشرة، إضافة إلى إنشاء العديد من الحسابات الرقمية عبر حسابات المؤسسة على شبكات التواصل الاجتماعي، في الوقت الذي سيتم طرح العديد من الأسئلة والمسابقات المجزية للجمهور المشارك.

وأوضح المنصوري أن المنافسة ستكون قوية في الموسم الأول، مع انضمام المشاركين الجدد من مختلف إمارات الدولة، وذلك بعد أن تم فتح المجال للمشاركة على نطاق واسع على امتداد الأشهر القليلة الماضية، مما يعتبر مفاجأة جميلة للجمهور الذي سيتابع مجموعة من المتسابقين والمشتركين الجدد، وهم يقومون بتأدية فنون الشلات المتعددة مع انضمام مشتركين من سلطنة عُمان الشقيقة. وأعرب عن أمله بانضمام مواهب جديدة من مختلف دول الخليج العربي في المواسم المقبلة.

ردود

وتضم لجنة التحكيم كلاً من: الشاعر -راعي الشلات- محمد بن حامد المنهالي، الشاعر والملحن مبارك بالعود العامري، الشاعر هادف الدرعي. وذلك في الوقت الذي ستستضيف كل حلقة أحد نجوم الغناء الإماراتي، فيما سيكون لتصويت الجمهور دور في تحديد طبيعة المنافسات على امتداد حلقات البرنامج التراثي الجديد.

وأكد أعضاء لجنة التحكيم سعادتهم بالمشاركة في هذا البرنامج التراثي الجديد، حيث لفت محمد بن حامد المنهالي، إلى أهمية تقديم هذه النوعية من البرامج التي تساهم في تشجيع الشباب على الاهتمام أكثر بفنون التراث وتعلم أصوله على امتداد الأجيال القادمة، متوجهاً بالشكر إلى مؤسسة دبي للإعلام وقناة سما دبي على تقديم هذه النوعية من البرامج التي تساهم في تعزيز الهوية الوطنية والشعور بأهمية التراث والعودة إلى الجذور، متوقعاً ردود أفعال إيجابية حول البرنامج.

وقال مبارك بالعود العامري : نحن سعداء بتقديم هذه النوعية من البرامج الجديدة على قناة سما دبي، التي عودتنا دائماً على تقديم برامج جادة وهادفة تجمع بين التراث والمعاصرة، وتعد كجسر تواصل بين الأجيال الجديدة وجيل الآباء والمؤسسين»، وأضاف: «لا شك في أنها فرصة جيدة للغاية ليتعرف الجمهور على تنوع التراث الإماراتي الأصيل، وكذلك تسليط الضوء على مفهوم الهوية الوطنية و«الشلة» المتوارثة أباً عن جد، لذلك نعدكم بإبراز نجوم جدد بداية من الموسم الأول من البرنامج الجديد، وصولاً إلى المواسم القادمة بإذن الله.

وبدوره، قال هادف الدرعي: هي مناسبة لترسيخ الشلات التراثية في أذهان الأجيال المتعاقبة لشعب الإمارات والمحافظة على أسلوب أدائها بالطريقة المتوارثة على أكمل وجه، وخاصة أننا نعتز بوجود عدد من الشلات والأهازيج الشعبية على امتداد مدن ومناطق إمارات دولتنا الحبيبة، متمنياً متابعة الشباب لهذه النوعية من البرامج التي تساهم في ترسيخ هذا التراث في أذهان الجميع.

تجارب

وكان فريق البرنامج، قد انتهى من جولات الاختيار وتجارب الأداء في مختلف إمارات الدولة، حيث شارك المئات من الشباب الإماراتيين في قلعة الفجيرة، وسوق هيلي التراثي في مدينة العين، وصولاً إلى القرية التراثية في مدينة أبوظبي، في الوقت الذي اختتمت جولات الاختيار في «ملتقى زايد بن محمد» بمنطقة الخوانيج في إمارة دبي.

وقد أسفرت التصفيات النهائية عن اختيار 12 مشتركاً من مختلف إمارات الدولة وسلطنة عُمان، وهم: بخيت محمد سالم محمد المهري، حمد كرامة صالح العامري، حمدان بن فليح بن علي العويسي، سهيل صالح معنس سالم العامري، عبدالله بن سليمان بن سالم بن حمد البلوشي، محمد بن شعفار بن سعيد الدرعي، عبيد هلال راشد بالبريم الكعبي، محمد عبيد خادم عبدالله الكعبي، علي عبدالرحمن عبدالله حبيب العطاس.

ومن سلطنة عُمان: محمد بن العبد بن حمود الجنيبي، محمد بن حمد بن حمد العويسي، منذر بن محسن بن محمد الجنيبي، عبدالله بن زايد بن سالم القريني (احتياط). وهذا في الوقت الذي تم اعتماد المذيعة ليلى المقبالي لتقديم الحلقات الأساسية، وأيضاً: عبدالله قصير الدرعي في تقديم كواليس البرنامج وجولات التجارب والأداء.

مواعيد

ويبث برنامج «راعي الشلات» على قناة سما دبي، الجمعة الساعة: 22:30 بتوقيت الإمارات، الساعة: 19:30 بتوقيت غرينتش، والإعادة السبت الساعة: 15:30، والأحد الساعة: 03:00 صباحاً، والإثنين الساعة: 20:00 والثلاثاء الساعة: 13:00 بتوقيت الإمارات، فيما تم تحديد موعد بث برنامج (صدى الشلات) مساء الأحد والخميس الساعة: 18:00، والإعادة الساعة: 23:00، ويوم الاثنين منتصف النهار بتوقيت الإمارات، في الوقت الذي يمكن للجمهور التفاعل مع البرنامج الجديد من خلال الوسم (@ra3ealshallat) وحساب قناة سما دبي (@samadubaitv) ومن خلال (#راعي_الشلات)، وعبر صفحة البرنامج من خلال الرابط الإلكتروني: (http:/‏‏‏‏/‏‏‏‏www.dmi.ae/‏‏‏‏samadubai/‏‏‏‏detail.asp?PTID=1&PID=40624).

9 حلقات

تقوم فكرة البرنامج الأساسية على التحدي بين المواهب في أداء الشلات والأهازيج المتوارثة، وسماع أصواتهم ونسبة الإبداع في أداء الفنون التراثية، إضافة إلى جذب المواهب الشبابية في مختلف إمارات الدولة ومنطقة الخليج العربي بشكل عصري يلائم أسلوب حياتهم، حيث سيتابع الجمهور ابتداء من بعد غد، المنافسات المباشرة التي ستتوزع على 9 حلقات أساسية، في الوقت الذي ستعرض فيه حلقات (صدى الشلات) مساء الأحد والخميس، وتتضمن كواليس الأسبوع والمنافسات بين المشتركين، وصولاً إلى الحلقة النهائية وتتويج الفائز بلقب البرنامج، إضافة إلى جوائز نقدية تصل إلى أكثر من 500 ألف درهم إماراتي، ستوزع على الفائز بالمركز الأول وبقية الفائزين في النسخة الأولى من البرنامج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات