رعت معرض صور في دبي احتفاء باليوم العالمي للعمل الإنساني

الأميرة هيا: 20 مليون شخص بحاجة لمساعدتنا

صورة

تحت رعاية سموّ الأميرة هيا بنت الحسين، حرم صاحب السموّ الشيخ محمّد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، رئيسة مجلس إدارة المدينة العالمية للخدمات الإنسانيّة، افتُتح صباح أمس معرض الصور الذي نظمته «المدينة العالميّة للخدمات الإنسانيّة» احتفاء باليوم العالميّ للعمل الإنسانيّ المرتبط بالأزمات الطارئة القائمة حول العالم. وذلك بمشاركة وكالات الأمم المتّحدة العاملة في المدينة ومجموعة من المنظمات الدولية الإنسانيّة بالإضافة إلى منظّمات إنسانيّة وجمعيّات خيريّة بارزة إماراتيّة، وبالتنسيق مع هيئة المواصلات والطرق.

تسليط الضوء

وقالت الأميرة هيا في هذا السياق: «علينا أن ننتهز هذه المناسبة لنسلّط الضوء على الأزمات الإنسانيّة الكارثيّة التي لا تحظى اليوم باهتمام كافٍ من وسائل الإعلام والجهات المتبرّعة»، مضيفةً أنّ «أكثر من 20 مليون شخص في شرقي أفريقيا واليمن يواجهون المجاعة ما يسجّل أكبر عدد منذ أكثر من نصف قرن، وهم جميعاً بحاجة ماسّة إلى مساعداتنا والمزيد من المساعدة قريباً».

توثيق

والمعرض الذي يضم 150 صورة مع شرح لكل منها باللغة الإنجليزية والمقام في أروقة ممرات محطة المترو التي تربط «مول الإمارات» بالمحطة، بمثابة رسالة إنسانية توثق بالصورة والكلمة عدداً من مبادرات الإغاثة والإعانات في مختلف بلدان العالم خلال الأزمات الطارئة.

رسالة

وتحمل كل صورة في المعرض الذي يستمر ليوم واحد، رسالة إنسانية تلخص حدثاً مأساوياً من الكوارث الطبيعية كالمجاعة والطوفان والزلازل إلى ضحايا الحروب من جهة، ومن جهة أخرى دور المبادرات في الميدان والرامية إلى تخفيف المعاناة في تلك البلدان بالإضافة إلى لافتات تشير إلى إحصاءات رئيسية عن الوضع الإنسانيّ المتدهور في بلدان عدّة.

وحدة جدارية

ويتعرف المارة العابرون على جانب من تلك المبادرة بأسلوب فني وعملي لا يستغرق الكثير من وقتهم، وذلك عبر عرض كل منظمة أو جهة إنسانية لجانب من مبادراتها في وحدة جدارية خاصة بها. ومثال عليها صور جدارية منظمة «أنقذوا الأطفال» المعنية بالدفاع عن حقوقهم وإغاثتهم في الكوارث.

ففي الصورة الأولى يتعرف على مشاركتهم في تنظيم برامج وأنشطة لأطفال المهاجرين من مصر في مخيمات صقلية، كذلك مساعدة الأطفال في سيراليون على النجاة من وباء «إيبولا» وتعكس الصورة أحد الأطفال الناجين وهو يغسل يديه بالماء المعقم الذي وفرته المنظمة.

تنسيق

والتقت «البيان» خلال جولتها بخالد عبدالله العوضي نائب المدير التنفيذي الذي تحدث عن دور «المدينة العالمية للخدمات الإنسانية» قائلا: توفر المدينة العالمية في دبي كافة احتياجات ومتطلبات المنظمات الإنسانية العالمية، ابتداء بمعطيات البنية التحتية كالمكاتب والمستودعات، إلى الخدمات اللوجستية التي تساعد على اختصار الزمن والوصول بالسرعة القصوى إلى أي بلد في العالم، ومن ضمنها التنسيق مع الجهات المسؤولة أو المعنية في موقع الحدث.

يوم عالمي

يُحتفل باليوم العالمي للعمل الإنسانيّ سنويّاً في 19 أغسطس إحياءً لذكرى 22 شخصاً قضوا في تفجير مقرّ الأمم المتّحدة في بغداد في العراق في العام 2003. ومنذ ذلك اليوم، يُحيا هذا اليوم تحيّة للذين يجازفون بحياتهم في مجال الخدمات الإنسانيّة ولحشد دعم الناس للمطالبة بعالم أكثر إنسانيّةً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات