حكم قضائي بوقف عرض «في ال لا لا لاند»

دراما رمضان أمام المحاكم

صورة

لم يكد صناع المسلسلات والبرامج الرمضانية يتنفسون الصعداء بعد انتهائهم من تصوير المشاهد الأخيرة واستعدادهم لمتابعة أعمالهم حتى فوجئوا بالهجوم عليهم ووجدوا أنفسهم في أمام المحاكم بعد رفع دعاوى قضائية ضدهم تطالب بإيقاف هذه الأعمال، بل ووصل الأمر بالحصول على حكم قضائي لوقف عرض أحد الأعمال الدرامية المعروضة حالياً في رمضان.

البداية كانت بالمسلسل الكوميدي «في ال لا لا لاند»، فرغم اقتراب رمضان من نهايته فوجئ صناع المسلسل بحصول المؤلف رأفت عبدالفتاح، على حكم قضائي بوقف عرض العمل، بعد أن أثبت في الدعوى القضائية التي أقامها أمام القضاء بأن أحداث العمل مأخوذة عن قصة «الجزيرة» التي قام بتأليفها، وأنه تم عرض المسلسل دون الرجوع إليه.

«في ال لا لا لاند»، مسلسل تقوم ببطولته دنيا سمير غانم والفنان سمير غانم وهنا الزاهد ومحمد ثروت، والعمل مقتبس عن مسلسل كوري جنوبي يحمل اسم «المفقودين التسعة»، وهو من تأليف مصطفى صقر ومحمد عز الدين، وإخراج أحمد الجندي.

ولم يفلت مسلسل «كلبش» أيضاً من ملاحقة الدعاوى القضائية، حيث تقدم أكثر من محام بشكوى للنائب العام في مصر، مطالبين بوقف عرض المسلسل، وذلك لما احتواه، على حد وصفهم، من عبارات مسيئة للمحامين، وتعمد بطل العمل إهانة مهنة المحاماة والتقليل من شأنها.

ومسلسل «كلبش» من بطولة أمير كرارة، وريم مصطفى، ومحمد لطفي، ودياب، وانتصار، من تأليف باهر دويدار، وإخراج بيتر ميمي، وتدور أحداثه حول الضابط الذي يتعرض لمأزق خطير للغاية ويحاول الخروج منه وإثبات براءته.

وينضم للقائمة مسلسل «لا تُطفئ الشمس»، حيث تقدم المحامي سمير صبري، ببلاغ عاجل للنائب العام، ضد المسلسل وصناعه، بتهمة توجيه إهانة لرئيس الجمهورية، بعد ظهور عبارة مسيئة في أحد مشاهد المسلسل، وأكد المحامي المصري في بلاغه أن المشهد لم يأتي عفويا، بل أنه متعمد ضد رمز الدولة المصرية.

ومسلسل «لا تطفئ الشمس» من بطولة ميرفت أمين، ومحمد ممدوح، وأمنية خليل، وفتحي عبدالوهاب، مأخوذ عن رواية إحسان عبدالقدوس، وسيناريو وحوار تامر حبيب، وإخراج محمد شاكر خضر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات