سفن ذاتية الملاحة بحلول 2025

■ سفن المستقبل ستستعين بتقنيات الذكاء الاصطناعي

بدأت شركات شحن يابانية التعاون مع شركات لبناء السفن من أجل تطوير سفن شحن ذاتية الملاحة.

وبحسب بي بي سي فستستعين «السفن الذكية» بتقنيات الذكاء الاصطناعي من أجل تحديد أقصر الطرق الملاحية، وأكثرها أماناً وكفاءة للوقود. ويمكن أن تدخل الخدمة بحلول عام 2025.

كما سيُستخدم الذكاء الصناعي أيضاً في التنبؤ بالأعطال التي قد تحدث وغيرها من المشاكل، وهو الأمر الذي قد يُقلل من الحوادث البحرية.

وتعتزم شركات الشحن بناء نحو 250 سفينة ذاتية الملاحة. ومن المتوقع أن تبلغ تكلفة تطوير هذه التكنولوجيا مليارات الين الياباني.

تبادل المعلومات

وتتعاون شركتا «ميتسوي أو اس كيه لاينز» و«نيبون يوسن» للشحن مع شركات لبناء السفن، من بينها «البحرية اليابانية المتحدة»، من أجل مشاركة التكاليف وتبادل الخبرات في هذا المشروع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات