يتولى تدريبهم في «بروجكت رنوي»

فارس الشهري: أقسو على المتسابقين لصالحهم

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مهمة صعبة، أبطالها 15 متسابقاً جمعهم شغف الأناقة والموضة، يطلون على الجمهور من خلال النسخة العربية من «بروجكت رنوي» برنامج المواهب المختص بتصميم الأزياء، لتبدأ يوم السبت 17 سبتمبر الجاري مباراة الأناقة فيما بينهم، ليخطوا أولى خطواتهم العملية أمام لجنة يترأسها المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب.

ونجمة الأزياء والموضة التونسية ـ الإيطالية عفاف جنيفان، إلى جانب ضيف «نجم» يتغيّر في كل حلقة من حلقات البرنامج الذي يستمر على مدى 13 أسبوعاً، ويعرض على «إم بي سي 4» و«إم بي سي مصر 2».

المهمة لن تكتمل إلا بمساندة السعودي فارس الشهري، الذي يقوم بتدريب المشاركين خلال مراحل البرنامج، ويرافقهم خطوة بخطوة، ليرتقي بإبداعاتهم، ويصقل لمساتهم برؤية جمالية تضيف للمشاركين وتصميماتهم.

«البيان» تواصلت مع فارس الشهري، ليتحدث عن دوره في البرنامج، فقال: تبدأ مهمتي مع بداية التحدي، إذ أرافق المشاركين وأطلع على الخامات التي ينتقونها، والتصميمات على تتابع مراحلها، وأتابع التفاصيل التي يضعونها في تصميماتهم، وأسعى للتوصل إلى المستوى الذي وصلت إليه أذهانهم في فكرة التحدي، فهذه الفكرة في حد ذاتها تحيك تصميمات وتنسج أفكاراً إبداعية.

قسوة

ومن خلال بعض المقاطع المصورة التي رافقت حفل إطلاق البرنامج، لاحظت «البيان» قسوة الشهري في توجيه الملاحظات للمشاركين، وصراحته في إبداء رأيه دون مجاملة، فسألته عن ذلك ليجيب: دوري يكمن في صقل المصمم داخل كل مشترك، فالألماس يتعرض لضغط شديد لسنوات طويلة حتى يظهر بشكله الأخير.

والمصمم بالنسبة لي قطعة ألماس، يجب أن أكون صادقاً معه إلى أبعد الحدود، حتى وإن تسبب ذلك في الضغط عليه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، إلا أن ذلك سيرتقي به وبتصميماته، وهم جميعهم يعلمون أن قسوتي تصب في مصلحتهم.

وأشار الشهري إلى أن البرنامج يعد إضافة له على الصعيد الشخصي، لافتاً إلى أنه يمتلك رسالة انطلق فيها منذ 15 عاماً، يسعى من خلالها للارتقاء بالمصمم العربي، وقال: «بروجكت رنوي» رسالة يحتاجها العالم العربي، للارتقاء بالمصمم والوصول بالإبداعات واللمسات العربية إلى العالم، ودوري فيه الوقوف ومساندة كل الجهود في هذا الاتجاه.

دعم مفقود

ولفت الشهري إلى أن العالم العربي يزخر بالمواهب الرائعة، إلا أنها تفتقد الدعم، وقال: لدينا مصممون رائعون، ولكننا نفتقد لجهات الدعم، وهذا البرنامج يحل محل الجهات التي يبحث عنها المصمم لصقل موهبته، وهو رسالة للاستمرار.

طباعة Email