00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تجديد دار أوبرا سيدني بـ 154 مليون دولار

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت أستراليا، أمس، عن أكبر خطة لتجديد دار أوبرا سيدني منذ افتتاحها عام 1973، وقالت إنها خصصت 154 مليون دولار أميركي، لصالح الدار المدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو).

 وذكر موقع «ديلويت أكسيس إيكونوميكس» في عام 2013، أن الدار تجذب أكثر من 8 ملايين زائر سنويا، الأمر الذي يؤمن لخزائن ولاية نيو ساوث ويلز مدخولاً بقيمة 775 مليون دولار أسترالي، إلا أنها برغم ذلك تحصل على تقييمات ضعيفة من النقاد والموسيقيين بسبب سوء حالة نظام الصوت فيها.

وذكرت دار الاوبرا أن التجديدات التي تبدأ العام المقبل وتستمر حتى 2020 ستركز على تحسين نظام الصوت وطريقة الدخول وتحويل مكاتب غير مستخدمة إلى مركز تعلم إبداعي. وقال تروي جرانت، نائب رئيس وزراء نيو ساوث ويلز: «إن دار أوبرا سيدني رمز لأستراليا الحديثة... إنها مسؤوليتنا كأمناء على هذا المكان الاستثنائي أن نصونه ونجدده من أجل كل الأستراليين».

وتعهد جرانت، بعدم تأثير عمليات تجديد الدار، التي صممها المهندس الدنماركي يورن أوتزون لتصبح أحد أكثر المباني تميزاً في العالم، على الواجهة الخارجية الأشبه بالشراع المطلة على جسر ميناء سيدني.

طباعة Email