برنامج حافل بالحوارات المحفّزة والفعاليات العائلية

«دبي للصورة» يكشف تفاصيل المتحف المؤقت

صورة تمثيلية لهيكل «المتحف المؤقت» في معرض دبي للصورة ــ من المصدر

تُقدّم جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي سلسلة من الندوات وحلقات النقاش وورش العمل يشارك فيها عدد من أبرز خبراء ومحترفي التصوير الفوتوغرافي، خلال معرض دبي للصورة، الذي سيفتح أبوابه للجمهور العام مجاناً خلال الفترة بين 16-19 الجاري.

وسيشهد الحدث الذي ستقام فعالياته في «المتحف المؤقت» تم تشييده خصيصاً لهذا الغرض في «حي دبي للتصميم» (d3)، باقة متنوعة من الأنشطة العائلية إلى جانب عرض أكثر من 700 صورة فوتوغرافية توازي بروعتها مقتنيات المتاحف، من 23 دولة من مختلف أرجاء العالم.

استكشاف إبداعي

وقال علي خليفة بن ثالث، أمين عام جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي: «إننا متشوقون للغاية لمشاركة هذا المعرض الفريد مع أفراد الجمهور، ونهدف من خلال معرض دبي للصورة إلى توفير مناخ متميز للاستكشاف الإبداعي لجميع الزوار على اختلاف أعمارهم. وإلى جانب الاستعراض غير المسبوق للأعمال الفوتوغرافية الاستثنائية، يهدف معرض دبي للصورة إلى تقديم هذا الشكل الفني الرائد لشرائح جديدة من الجمهور عبر برنامجه العام الذي يتضمن باقة واسعة من الحوارات المحفزة بين خبراء التصوير الفوتوغرافي، إضافة إلى مجموعة متنوعة من الأنشطة المناسبة لجميع أفراد الأسرة».

وأضاف: «نتطلع قُدماً إلى استكمال «المتحف المؤقت». فقد أدركنا أننا بحاجة إلى بنيان يرقى بجودته إلى معرض رائد على هذا القدر من التميّز، وأعتقد أن الزوار سيسعدون ويدهشون بأسلوب التقديم وجودة الحدث بشكل عام».

المتحف المؤقت

وتم الكشف عن تفاصيل الهيكل المشيّد خصيصاً في «حي دبي للتصميم» (d3)، الذي سيحتضن الأعمال الفنية الاستثنائية المقدمة في «معرض دبي للصورة».

ويتضمن «المتحف المؤقت» خمسة أقسام متصلة تغطي مساحة قدرها 2890 متراً مربعاً. وبجدرانه البالغة مساحتها 7776 متراً مربعاً ينيرها 1600 مصباح، سيتم تدعيم الهيكل بنحو 39 طناً مترياً من الحديد، وسيتم تشييده بالكامل خلال 22 يوماً فقط.

شارع التصوير والمرح

أما بالنسبة للباحثين عن الأنشطة العائلية المناسبة لجميع أفراد الأسرة خلال عطلة نهاية الأسبوع، يتيح «معرض دبي للصورة» لزواره فرصة الاستمتاع بفعاليات «شارع التصوير والمرح» بما فيها عروض الأفلام في السينما الخارجية، وعروض الكاميرات والمنتجات الخاصة بفن التصوير، فضلاً عن تناول المأكولات والمرطبات المنعشة التي تقدمها مجموعة متنوعة من عربات الطعام.

وسيتم عرض الأفلام السينمائية كل مساء خلال الفترة من 16 – 19 الجاري، وستتضمن حلقات «أنا مصور ناشونال جيوغرافيك»، حيث يتبارى فيها 8 مصورين من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للفوز باللقب، إلى جانب عروض سينمائية لجميع أفراد العائلة مثل «بريدج تو ترابثيا».

ويحفل يوما الجمعة والسبت بالأنشطة العائلية، حيث ستتيح مسابقة «تحدي الصورة» فرصة للأطفال في الثانية عشرة من العمر وما دون، للمشاركة في منافسات تصوير فوتوغرافي منها مسابقة قراءة الكتب بعنوان «التقي بالمؤلف» وغيرها، إضافة إلى عرض منتجات خاصة بفن التصوير من «كانون» و«بولوريود» و«نيكون»، بينما ستجول عربات الطعام في أنحاء المكان لتقدم أطيب المأكولات والمشروبات المنعشة من مطابخ متنوعة.

وسيشهد الحدث على مدى أيامه الأربعة عروضاً فنية لمطربين ومؤلفي كلمات أغانٍ مقيمين في دبي مثل وآدم شوالتر، وآلان فراغر، وديفد بيتس جولياث، وآدم شيرو بالاش إلى جانب شريف المغازي، أول عازف في العالم العربي على آلة (hand pan).

منتدى دبي للصورة 2

في إطار برنامجه العام، يقدم المعرض «منتدى دبي للصورة 2» الذي يمثل منصة نقاش لطرح وبحث المسائل المهمة والحساسة في ميدان التصوير الفوتوغرافي.

ويهدف المنتدى إلى توجيه أنظار المصورين من حول العالم إلى دبي كمركز للتصوير الفوتوغرافي، وأن يكون بمثابة آلية للنقاش الفكري المتميز والمفتوح أمام الجميع في مجال التصوير الفوتوغرافي، بدءاً من خبراء القطاع إلى الهواة العاديين المتحمسين لهذا المجال.

ويضم المنتدى خمس محاضرات وندوات موسعة تغطي المواضيع التالية: «العدسة الشرقية تواجه العدسة الغربية»؛ «التحكيم الفوتوغرافي: بين المعايير العالمية وشخصية المحكم»؛ «المرأة والتصوير»؛ «المصور الخليجي: متنافس عالمي أم ساعٍ للاحتراف»؛ «شاهد على الصورة العربية (الماضي والحاضر والمستقبل)».

قائمة

تتضمن قائمة المتحدثين توم آنغ، المصور الفوتوغرافي والمؤلف (نيوزيلندا)؛ ديميتري بيك، رئيس تحرير مجلة «بولكا» للتصوير الفوتوغرافي الصحافي (فرنسا)؛ إيمان هلال، المصورة الصحافية للأخبار (مصر)؛ ومصورة البرامج الوثائقية ماجي ستيبر (الولايات المتحدة)؛ والمصور والرئيس السابق للجنة تحكيم «مسابقة صور الصحافة العالمية» شهيد العلم (بنغلاديش)، وجاسم العوضي، مقيّم المعرض الإماراتي في «معرض دبي للصورة»، وعلي بن ثالث، أمين عام جائزة حمدان بن محمد للتصوير الضوئي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات